لجنة تنفيذ وثيقة الدوحة تستعرض المستجدات
آخر تحديث GMT23:44:35
 العرب اليوم -

لجنة تنفيذ "وثيقة الدوحة" تستعرض المستجدات

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - لجنة تنفيذ "وثيقة الدوحة" تستعرض المستجدات

الخرطوم - عبد القيوم عاشميق

عُقِدَ الاجتماع الخامس للجنة المكلفة بمتابعة تنفيذ "وثيقة الدوحة" الخاصة بالسلام في دارفور، لمتابعة آخر تطورات تنفيذ الوثيقة، في الدوحة، على أن يكون الاجتماع السادس خلال أربعة أشهر. واستعرض الاجتماع، حسب بيان للوساطة، تلقى "العرب اليوم" على نسخة منه، "التقدم المحرز حتى الآن، في تنفيذ أحكام الوثيقة، ومعالجة القضايا ذات الأهمية"، واستمع إلى "تقرير مفصل، قدمه رئيس بعثة الاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة العاملة في دارفور (اليوناميد)، وكبير الوسطاء المشترك، السيد محمد بن شمباس، عن وضع تنفيذ وثيقة الدوحة"، مشيدًا بـ"التعاون المستمر بين حكومة السودان وحركة التحرير والعدالة، الموقعة على الوثيقة العام قبل الماضي، مجددًا تأكيد "دعم الأسرة الدولية للوثيقة، باعتبارها الإطار الوحيد لتحقيق السلام في دارفور". وصرح رئيس لجنة متابعة التنفيذ، نائب رئيس وزراء دولة قطر، ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء أحمد بن عبد الله آل محمود قائلاً "ساهمت وثيقة الدوحة للسلام في دارفور إلى حد كبير في خفض مستويات العنف، وتحقيق الأمن، الذي تتمتع به أجزاء واسعة من دارفور اليوم، لا شكّ في أنّ هناك بعض التحديات والصعوبات، لكن نعتقد أنّ أي تأخير خطير أو قصور كبير في تنفيذ الوثيقة يمكن أن يكون له أثر سلبي على دارفور، والسودان، والمنطقة برمتها، ولهذا السبب، من المهم الحفاظ على الإنجازات المختلفة، التي تحققت حتى الآن، والبناء عليها لتحقيق سلام مستدام في المنطقة"، مشيدًا بالنتائج الإيجابية للاجتماع، ومعبّرًا عن "إدانة أعضاء اللجنة للهجمات الأخيرة من جانب المجموعات المسلحة غير الموقعة، حيث أنها تعرقل جهود السلام والتنمية في دارفور"، داعيًا إياها (الجماعات المسلحة) "لحذو نهج حركة العدل والمساواة، بالانضمام إلى عملية السلام، على أساس وثيقة الدوحة للسلام في دارفور". وحضر اجتماع اللجنة ممثلون عن حكومة السودان وحركة "التحرير والعدالة"، وحركة "العدل والمساواة"، وحكومات بوركينا فاسو، وتشاد، والصين، ومصر، وفرنسا، واليابان، وروسيا الاتحادية، والمملكة المتحدة، والولايات المتحدة الأميركية، والاتحاد الأفريقي، وجامعة الدول العربية، والاتحاد الأوروبي، واليوناميد.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لجنة تنفيذ وثيقة الدوحة تستعرض المستجدات لجنة تنفيذ وثيقة الدوحة تستعرض المستجدات



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لجنة تنفيذ وثيقة الدوحة تستعرض المستجدات لجنة تنفيذ وثيقة الدوحة تستعرض المستجدات



تألّقت ببدلة رماديّة مؤلّفة مِن سروال ومعطف وحقيبة سوداء

جينيفر لوبيز بإطلالات مُختلفة في غضون 48 ساعة فقط

واشنطن - العرب اليوم

GMT 00:57 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

مُصممة الأزياء مريم مُسعد تطرح "كوليكشن" جديد لشتاء 2019
 العرب اليوم - مُصممة الأزياء مريم مُسعد تطرح "كوليكشن" جديد لشتاء 2019

GMT 07:41 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

جزيرة الكنغر في أستراليا للشعور بالاسترخاء والانتعاش
 العرب اليوم - جزيرة الكنغر في أستراليا للشعور بالاسترخاء والانتعاش

GMT 02:40 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

أفنان شريف تكشف مدى عشقها للخط العربي
 العرب اليوم - أفنان شريف تكشف مدى عشقها للخط العربي

GMT 02:18 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

"لوتي موس تكشّف عن جسدها أثناء تواجدها في "باربادوس
 العرب اليوم - "لوتي موس تكشّف عن جسدها أثناء تواجدها في "باربادوس

GMT 02:20 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

"لايدن" الهولندية ضمن أفضل مناطق التسوق في العالم
 العرب اليوم - "لايدن" الهولندية ضمن أفضل مناطق التسوق في العالم

GMT 02:32 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

اتجاهات ترميم المنزل التي تحتاج معرفتها لعام 2019
 العرب اليوم - اتجاهات ترميم المنزل التي تحتاج معرفتها لعام 2019

GMT 13:25 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة تكشف أن الهواتف الذكية تجعل المراهقين غير ناضجين

GMT 08:23 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

ديتوكس العلاقات

GMT 11:07 2017 الإثنين ,17 تموز / يوليو

تنشيط السياحة.. والرياضة المصرية

GMT 09:19 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 16:26 2016 الأربعاء ,13 إبريل / نيسان

اوكسجين الفكر

GMT 12:00 2014 الخميس ,15 أيار / مايو

سُحِقت الإنسانيّة.. فمات الإنسان

GMT 01:59 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

مقتل مُسجّل خطر برصاص الشرطة في مكناس

GMT 09:35 2017 الإثنين ,04 أيلول / سبتمبر

ملفات في الدماغ

GMT 10:46 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

محمد بن راشد يتلقى رسالة من الشيخ جابر مبارك

GMT 09:23 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 23:03 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

مسرحية غنائية عن مايكل جاكسون تعرض في برودواي

GMT 08:07 2018 السبت ,29 أيلول / سبتمبر

ما هي مواصفات الحقيبة والحذاء والزي المدرسي؟

GMT 11:58 2014 الخميس ,15 أيار / مايو

دنيا عجيبة غريبة
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab