قوات الأمن الأفغانية تحبط هجومًا انتحاريًا في كابول
آخر تحديث GMT20:26:04
 العرب اليوم -
مايك بومبيو يؤكد ان إدارة دونالد ترامب احترمت التصويت في مجلس الشيوخ مندوب فرنسا فرانسوا ديلاتر يؤكد أن الاتفاق خطوة هامة وقد توصلت المشاورات اليمنية إلى نتائج محورية في ثلاث قضايا فرنسا تعتزم نشر الآلاف من الشرطة غدًا استعدادًا لـ "السترات الصفراء" أرتفاع أعداد المصابين خلال مواجهات مع الاحتلال شرق غزة إلى 17 مروان محسن يسجل الهدف الثاني للأهلي المندوبة الأميركية نيكي هايلي تؤكد أن اتفاق السويد بارقة أمل لحل الأزمة اليمنية خاصة في ظل الأوضاع المأساوية ‎مندوب السويد في الأمم المتحدة أولوف سكوغ يؤكد استغلال اتفاق الوصول إلى حل شامل في اليمن مندوب الكويت منصور العتيبي يُعلن أن اتفاق الحديدة سيسهم بشكل كبير في التخفيف من حدة الأزمة اليمنية المندوبة الأميركية نيكي هايلي تُشدد على وجوب وقف الاعتداءات الإيرانية وعلى مجلس الأمن عدم إغفال النزاع في اليمن مارك لوكوك يسعى لاعتماد تدابير لمنع المجاعة وتوفير الحماية لإمدادات الغذاء في اليمن
أخر الأخبار

قوات الأمن الأفغانية تحبط هجومًا انتحاريًا في كابول

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - قوات الأمن الأفغانية تحبط هجومًا انتحاريًا في كابول

كابول ـ أعظم خان

نجحت قوات الأمن الأفغانية في إحباط هجوم انتحاري، عندما تمكنت من قتل شخص قبل أن يفجر نفسه صباح الأحد خارج مقر مديرية الأمن القومي الأفغانية، وذلك في الوقت الذي شهدت فيه البلاد ثلاث هجمات أخرى. وأكدت مصادر أمنية رسمية أن "أحد جنود الحرس عند مدخل مقر قيادة الأمن القومي، قام بإطلاق النار على رجل بعد أن رفض أن يخرج من سيارته بالقرب من منطقة وزيرأكبر في العاصمة الأفغانية". وفي اليوم نفسه وقعت ثلاث هجمات انتحارية منفصلة في اثنين من محافظات المنطقة الشرقية، أسفرت عن مقتل ثلاثة جنود وإصابة سبعة مدنيين. وقد أعلنت حركة طالبان "مسؤوليتها عن تلك الهجمات"، ولكنها ذكرت أنه "لا علم لها بحادثة مقر الأمن في كابول".  يذكر أن محاولة الهجوم التي جرت الأحد في كابول، هي ثاني محاولة تستهدف مقر قيادة الأمن في كابول خلال الشهرين الماضيين. ففي كانون الثاني/يناير الماضي، قام ستة رجال بمهاجمة المبنى، وقتلوا اثنين من جنود الحرس. وجاء ذلك الهجوم في أعقاب فشل محاولة اغتيال رئيس قيادة الأمن القومي في كانون الأول/ ديسمبر العام 2012 الماضي. وفي حوالي الساعة التاسعة من صباح الأحد، اقتربت سيارة من طراز "تويوتا برادوا"، من مقر قيادة الأمن القومي القريب من مقر الكثير من البعثات الدبلوماسية والوزارات الحكومية والقواعد العسكرية في العاصمة الأفغانية. وقال نائب قائد الشرطة الإقليمي في كابول، داود أمين إن "أحد أفراد الحرس عند البوابة اشتبه في الرجل، وطلب منه النزول من السيارة، ولكنه رفض الأمر الذي اضطر الجندي إلى إطلاق النار على الانتحاري". وأضاف أن "السلطات عثرت على متفجرات حول جسم الانتحاري وداخل سيارته". وكانت تقارير صحافية سابقة قد أشارت إلى أن "ثلاثة من الانتحاريين كانوا في السيارة، وأن أحدهم هرب وخرجت الشرطة لملاحقته، إلا أن داود أمين أنكر صحة تلك التقارير". وقد تزامن هذا الهجوم في كابول مع الهجمات الانتحارية الثلاث التي وقعت في المنطقة الشرقية في أفغانستان القريبة من الحدود الباكستانية. ففي السابعة صباحًا شهد إقليم نانغارهار الشرقي، قيام شخص انتحاري داخل سيارة بقتل اثنين من الجنود، وإصابة ثلاثة أفراد آخرين عندما قام بتفجير نفسه في منطقة جلال آباد عاصمة الإقليم. جاء ذلك على لسان متحدث رسمي باسم الإقليم. وفي الوقت نفسه تقريبًا، وفي حي بول العلم المجاور لإقليم لوغار، قام انتحاري داخل سيارة ميني باص صغيرة بتفجير عبوة ناسفة، أسفرت عن إصابة ثلاثة من رجال الشرطة. وقال مصدر رسمي إنه "بعد ما يقرب من ساعتين من ذلك الحادث، وفي حي باراكي بارك في لوغار، قام انتحاري ثالث، حاول دخول مكتب الحي الحكومي مشيًا على الأقدام، بتفجير نفسه، مما أصاب حارس أمن". وقد أكد المتحدث باسم طالبان، ظبي الله مجاهد أن "الحركة كانت وراء تلك الهجمات التي وقعت في لوغار ونانغارهار، ولكنه نفى علمه بهجوم كابول". وكان أخر هجوم كبير وقع في العاصمة كابول خلال كانون الأول/ديسمبر الماضي، وقد شارك فيه عدد من الانتحاريين والرجال المسلحين الذين اشتبكوا مع قوات الأمن في معركة استمرت ثماني ساعات في مقر قيادة شرطة المرور. وقد أسفر الهجوم عن مقتل ثلاثة من الضباط. 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قوات الأمن الأفغانية تحبط هجومًا انتحاريًا في كابول قوات الأمن الأفغانية تحبط هجومًا انتحاريًا في كابول



GMT 16:52 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

أردوغان وترامب يناقشان هاتفيًا الوضع في شمال سورية

GMT 01:27 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

كابل تعلن إلحاق خسائر فادحة بقوات "طالبان"

GMT 01:17 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

الحكومة السودانية ترحب بتعديل خريطة الطريق الأفريقية

GMT 01:02 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

ملك الأردن يأمر بإصدار قانون عفو عام لـ"تخفيف التحديات"

GMT 00:35 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

الرئيس الإريتري يزور الصومال بعد قطيعة 20 عامًا

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قوات الأمن الأفغانية تحبط هجومًا انتحاريًا في كابول قوات الأمن الأفغانية تحبط هجومًا انتحاريًا في كابول



ارتدت فستانًا ماكسيًّا منقوشًا بطبعة "البولكا دوت"

إطلالة ساحرة لـ"مارغوت روبي" خلال افتتاح فيلمها

لندن - العرب اليوم

ركّزت أخبار الموضة على إطلالات النجمات في حفلة توزيع جوائز الموضة البريطانية والإطلالة المفاجئة لدوقة ساسكس ميغان ماركل، لكن في الليلة نفسها أقيم العرض الافتتاحي لفيلم "ماري ملكة أسكتلندا"، وظهرت نجمة الفيلم مارغوت روبي على السجادة الحمراء بإطلالة مميزة خطفت اهتمامنا. ارتدت الممثلة فستانا ماكسيا منقوشا بطبعة "البولكا دوت"، من توقيع "رودارتيه" في العرض الأوّلي لفيلم "ماري ملكة أسكتلندا" في بريطانيا، مزيّنا بوردة مطرزة عند الخصر، ويأتي خط العنق مقلما بقماش شفاف رقيق، فبدت إطلالتها رومانسية وحديثة. وشهدت ساحة الموضة عودة طبعة "البولكا دوت" بثبات على مدار الموسم الماضي، إذ ارتدت كيت موس فستانا بطبعة البولكا وسترة أنيقة إلى حفلة الزفاف الملكية للأميرة يوجيني وجاك بروكسبانك في أكتوبر/ تشرين الأوَّل الماضي، واختارت داكوتا جونسون فستانا أسود اللون قصيرا، جاء مُطبعًا بالبولكا دوت الأبيض للظهور على السجادة الحمراء مؤخرا، كما قدّمت علامة…

GMT 02:18 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

"لوتي موس تكشّف عن جسدها أثناء تواجدها في "باربادوس
 العرب اليوم - "لوتي موس تكشّف عن جسدها أثناء تواجدها في "باربادوس

GMT 02:20 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

"لايدن" الهولندية ضمن أفضل مناطق التسوق في العالم
 العرب اليوم - "لايدن" الهولندية ضمن أفضل مناطق التسوق في العالم

GMT 02:32 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

اتجاهات ترميم المنزل التي تحتاج معرفتها لعام 2019
 العرب اليوم - اتجاهات ترميم المنزل التي تحتاج معرفتها لعام 2019

GMT 08:04 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

مجلة "نيويورك" تحذف مقالًا عن بريانكا شوبرا ونيك جوناس
 العرب اليوم - مجلة "نيويورك" تحذف مقالًا عن بريانكا شوبرا ونيك جوناس

GMT 10:40 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

سيلين ديون تتحدَّث عن سبب إلهامها لإطلاق خط ملابس للأطفال
 العرب اليوم - سيلين ديون تتحدَّث عن سبب إلهامها لإطلاق خط ملابس للأطفال

GMT 08:38 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

أفضل الوجهات السياحية لقضاء عطلة في البحر الكاريبي
 العرب اليوم - أفضل الوجهات السياحية لقضاء عطلة في البحر الكاريبي

GMT 07:38 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

الجداوي تكشف عن لمسات بسيطة لتغيير ديكور المنزل
 العرب اليوم - الجداوي تكشف عن لمسات بسيطة لتغيير ديكور المنزل

GMT 16:03 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

آل الشيخ يعتمد المجلس الجديد لإدارة نادي الاتحاد

GMT 09:08 2018 السبت ,08 أيلول / سبتمبر

الرحيل في الغربة

GMT 17:41 2018 الخميس ,19 إبريل / نيسان

​عبدالرحمن الأبنودي شاعر الغلابة

GMT 10:55 2017 الخميس ,06 إبريل / نيسان

فوائد زيت الزيتون للعناية بالبشرة

GMT 14:07 2018 الجمعة ,23 شباط / فبراير

ارتداء الحضيض

GMT 10:52 2018 الثلاثاء ,25 أيلول / سبتمبر

اندلاع حريق هائل ودوي انفجارات بمصنع في القنيطرة

GMT 15:52 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

الموقف القانوني من زواج القاصرات

GMT 12:39 2017 الخميس ,06 تموز / يوليو

رؤيتك للحياة

GMT 08:34 2018 الأحد ,08 إبريل / نيسان

المُعلم الكشكول!

GMT 21:18 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

مضاعفات تعاطي الحشيش

GMT 12:32 2016 الجمعة ,16 كانون الأول / ديسمبر

برج الثور.. محب ومسالم يحب تقديم النصائح للأصدقاء

GMT 12:28 2018 الأربعاء ,11 إبريل / نيسان

شوقي يكشف استعدادات تطبيق النظام التعليمي الجديد
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab