شربل يعترف أن الوضع السياسي في لبنان معقد
آخر تحديث GMT22:37:09
 العرب اليوم -

شربل يعترف أن الوضع السياسي في لبنان معقد

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - شربل يعترف أن الوضع السياسي في لبنان معقد

بيروت ـ جورج شاهين

أكد وزير الداخلية اللبناني في حكومة تصريف الأعمال، العميد مروان شربل، أن الوضع السياسي معقد، وأن لبنان لا يُبنى باستبعاد أي فريق، بل بالتوافق، ولا قانون انتخاب إلا بالتوافق، ولا حكومة إلا بالتوافق، وأنه مع إجراء الانتخابات احترامًا لتداول السلطة، وأن حكومة تصريف الأعمال تستطيع الإشراف على الانتخابات. وزار العميد شربل، المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي، في أول زيارة له بعد إحالة مديرها العام السابق أشرف ريفي إلى التقاعد، حيث ترأس اجتماعًا أمنيًا ضم المدير العام بالوكالة العميد روجيه سالم، وقادة الوحدات ورؤساء الشعب، بعدما أدت له سرية من قوى الأمن الداخلي مراسم التشريفات، وخاطب العميد سالم في البداية وزير الداخلية قائلاً "نعاهدكم مع كل الضباط القادة والمسؤولين، الاستمرار بمهماتنا وواجباتنا بوضوح وشفافية وقوة وجرأة وإقدام، ونعدكم بأن نكون عند حسن ظنكم بمتابعة العمل في هذه المؤسسة، بعدما غادرها اللواء أشرف ريفي الذي خدمها 8 سنوات بكل تضحية وأمانة وإخلاص، ونؤكد لكم أن المؤسسة ستكمل عملها وواجباتها بأفضل ما يكون، حتى تبقى على تماس مع المواطنين من أجل خدمتهم ومكافحة كل الجرائم وخلافها والحفاظ على الأمن في هذا البلد الذي هو للجميع". وأشار شربل في رده على أسئلة الصحافيين، إلى أن "مؤسسة قوى الأمن الداخلي تُشكل العمود الفقري للدولة اللبنانية ومؤسساتها، وتتمتع بثلاث صلاحيات أساسية في خدمة المجتمع، أولها صلاحية إدارية بحكم علاقتها مع المحافظين والقائمقامين، وثانيها قضائية باعتبار أن كل ضابط فيها هو مساعد عدلي للنيابة العامة، وثالثها تتصل بالمهمات الأمنية من خلال التبليغات ومطاردة المطلوبين وإقامة الحواجز وإلقاء القبض على المجرمين"، معربًا عن أمله بأن "تبقى قوى الأمن الداخلي مؤسسة تعمل كيد واحدة، بعيدًا عن السياسة والطائفية من أجل خدمة المواطنين كافة"، مؤكدًا أن "الأجهزة الأمنية تقوم بواجباتها في هذه الظروف الدقيقة، وتحديدًا الجيش اللبناني، الذي يؤدي الدور الأهم والأكبر في الحفاظ على الأمن والاستقرار والنظام، لكن الوضع السياسي معقد أكثر مما نعتقد، والبلد لا يبنى باستبعاد أي فريق، بل بالتوافق، ولا قانون انتخاب إلا بالتوافق، ولا حكومة إلا بالتوافق"، لافتًا إلى أنه "مع إجراء الانتخابات احترامًا لتداول السلطة، وأن حكومة تصريف الأعمال تستطيع الإشراف على الانتخابات، وأن مخطوفي اعزاز ليسوا منسيين ولا متروكين، لكن قضيتهم محكومة بظروف سياسية معقدة نأمل تذليلها". ورأى الوزير شربل، أنه "بعد استقالة الحكومة أصبح هناك استرخاء على الأرض، وبعد إصدار قانون جديد يمكن تحديد فترة تأجيل الانتخابات، وأن الوزارة تحضر على أساس القانون الحالي، وفي حال اعتماد القانون المختلط، فإن الفترة تتطلب 6 أشهر من تاريخ صدوره".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شربل يعترف أن الوضع السياسي في لبنان معقد شربل يعترف أن الوضع السياسي في لبنان معقد



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شربل يعترف أن الوضع السياسي في لبنان معقد شربل يعترف أن الوضع السياسي في لبنان معقد



تألّقت ببدلة رماديّة مؤلّفة مِن سروال ومعطف وحقيبة سوداء

جينيفر لوبيز بإطلالات مُختلفة في غضون 48 ساعة فقط

واشنطن - العرب اليوم

GMT 00:57 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

مُصممة الأزياء مريم مُسعد تطرح "كوليكشن" جديد لشتاء 2019
 العرب اليوم - مُصممة الأزياء مريم مُسعد تطرح "كوليكشن" جديد لشتاء 2019

GMT 07:41 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

جزيرة الكنغر في أستراليا للشعور بالاسترخاء والانتعاش
 العرب اليوم - جزيرة الكنغر في أستراليا للشعور بالاسترخاء والانتعاش

GMT 02:40 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

أفنان شريف تكشف مدى عشقها للخط العربي
 العرب اليوم - أفنان شريف تكشف مدى عشقها للخط العربي

GMT 02:18 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

"لوتي موس تكشّف عن جسدها أثناء تواجدها في "باربادوس
 العرب اليوم - "لوتي موس تكشّف عن جسدها أثناء تواجدها في "باربادوس

GMT 02:20 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

"لايدن" الهولندية ضمن أفضل مناطق التسوق في العالم
 العرب اليوم - "لايدن" الهولندية ضمن أفضل مناطق التسوق في العالم

GMT 02:32 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

اتجاهات ترميم المنزل التي تحتاج معرفتها لعام 2019
 العرب اليوم - اتجاهات ترميم المنزل التي تحتاج معرفتها لعام 2019

GMT 13:25 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة تكشف أن الهواتف الذكية تجعل المراهقين غير ناضجين

GMT 08:23 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

ديتوكس العلاقات

GMT 11:07 2017 الإثنين ,17 تموز / يوليو

تنشيط السياحة.. والرياضة المصرية

GMT 09:19 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 16:26 2016 الأربعاء ,13 إبريل / نيسان

اوكسجين الفكر

GMT 12:00 2014 الخميس ,15 أيار / مايو

سُحِقت الإنسانيّة.. فمات الإنسان

GMT 01:59 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

مقتل مُسجّل خطر برصاص الشرطة في مكناس

GMT 09:35 2017 الإثنين ,04 أيلول / سبتمبر

ملفات في الدماغ

GMT 10:46 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

محمد بن راشد يتلقى رسالة من الشيخ جابر مبارك

GMT 09:23 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 23:03 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

مسرحية غنائية عن مايكل جاكسون تعرض في برودواي

GMT 08:07 2018 السبت ,29 أيلول / سبتمبر

ما هي مواصفات الحقيبة والحذاء والزي المدرسي؟

GMT 11:58 2014 الخميس ,15 أيار / مايو

دنيا عجيبة غريبة
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab