العدل والإحسان المغربية تنعي مرشدها العام
آخر تحديث GMT20:19:58
 العرب اليوم -

"العدل والإحسان" المغربية تنعي مرشدها العام

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "العدل والإحسان" المغربية تنعي مرشدها العام

الرباط ـ الحسين ادريسي

نعى مجلس إرشاد جماعة العدل والإحسان المغربية، شبه المحظورة، مرشدها العام عبد السلام ياسين، الذي توفي فجر الخميس، عن عمر ناهز 84 عامًا، وسيشيع إلى مثواه الجمعة من مسجد السنة التاريخي في الرباط بعد صلاة الجمعة. وأعلن مجلس إرشاد جماعة العدل والإحسان، أنه "بقلوب يعصرها الحزن والأسى ويملأها السكون إلى قضاء الله والرضا بقدره تنعي جماعة العدل والإحسان إلى كافة الأعضاء والمتعاطفين وإلى الشعب المغربي وإلى أمة رسول الله صلى الله وسلم رجلًا من رجالها العظام وعالمًا من علمائها الأفذاذ". يذكر أن الشيخ عبد السلام ياسين ولد في أيلول/ سبتمبر  1928، وكان قيد حياته موظفًا سابقًا في وزارة التربية المغربية، ثم أستاذًا فمفتشًا وداعية إسلامي. تلقى دروسه التعليمية الأولى في مدرسة في مراكش وسط المغرب أسسها العالم الديني محمد المختار السوسي. كما درس في معهد  بن يوسف وهو في الخامسة عشرة من عمره، وفي 1947 التحق بمدرسة تكوين المعلمين في الرباط. وحصل سنة 1956 في بيروت على دبلوم التخطيط التربوي بامتياز ضمن أول فوج من المغاربة، والتحق سنة 1965 بالزاوية البودشيشية وفيها تتلمذ على يد شيخها العباس. وفي أيلول/ سبتمبر 1987 تم أعلن عن تأسيس جمعية تحمل اسم "جماعة العدل والإحسان" واعتبر المنخرطون فيها عبد السلام ياسين قيد حياته مرشدها العام، وتعرف بتصوفها وفي نفس الوقت بمعارضتها للنظام المغربي لذلك اعتبرتها السلطات المغربية غير قانونية ولم يتم الترخيص لها منذ تأسيسها إلى اليوم، على الرغم من مساهمتها في النقاش السياسي العام بالمغرب من خلال منتديات الحوار، وإصدارات المرشد العام الفقيد عبد السلام ياسين ولعل أهم منشوراته الرسالة التي وججها إلى الملك الراحل الحسن الثاني وحملت عنوان "الطوفان" وكتاب حوار مع الفضلاء الديمقراطيين، ثم الرسالة التي وجهها إلى العاهل المغربي الحالي الملك محمد السادس، بعيد اعتلائه العرش خلفًا لوالده بعنوان "رسالة إلى من يهمه الأمر". فرضت الإقامة الجبرية على بيت عبد السلام ياسين في 30 كانون الأول/ديسمبر 1989حيث مُنع من الخروج كما مُنع أقرباؤه من زيارته. ليخرج بعدها المرشد لصلاة الجمعة في مسجد بنسعيد، يوم 3 آب/ أغسطس 1990  وألقى كلمة في جموع المصلين من عموم الناس وأعضاء الجماعة معلنًا فتح جبهة جديدة "لا قِبَل للعدو بمواجهتها"، وهي القنوت والدعاء على الظالمين.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العدل والإحسان المغربية تنعي مرشدها العام العدل والإحسان المغربية تنعي مرشدها العام



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العدل والإحسان المغربية تنعي مرشدها العام العدل والإحسان المغربية تنعي مرشدها العام



ارتدت فستانًا طويلًا دون أكمام بلون الـ"بيبي بلو"

داكوتا جونسون أنيقة خلال حفلة مهرجان مراكش

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 01:53 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

إليك تصاميم عباءات مستوحاة من دور الأزياء العالمية
 العرب اليوم - إليك تصاميم عباءات مستوحاة من دور الأزياء العالمية

GMT 03:04 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

مُصوِّر يقضي 17 عامًا لالتقاط صور الحياة في منغوليا
 العرب اليوم - مُصوِّر يقضي 17 عامًا لالتقاط صور الحياة في منغوليا

GMT 02:33 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

استخدمي اللونين الأبيض والأزرق في ديكور منزلكِ
 العرب اليوم - استخدمي اللونين الأبيض والأزرق في ديكور منزلكِ

GMT 10:14 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

الكشف عن علاقة تربط ما بين محمد بن سلمان وصهر ترامب
 العرب اليوم - الكشف عن علاقة تربط ما بين محمد بن سلمان وصهر ترامب

GMT 03:47 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

استمتع بجمال الطبيعة والحياة البرية في ولاية "داكوتا"
 العرب اليوم - استمتع بجمال الطبيعة والحياة البرية في ولاية "داكوتا"

GMT 03:34 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

بعض الحقائق عن قصر بيل غيتس البالغ قيمته 127 مليون دولار
 العرب اليوم - بعض الحقائق عن قصر بيل غيتس البالغ قيمته 127 مليون دولار

GMT 14:43 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"سامسونغ" تنوي طرح هاتفها "الوحش" المزوّد بـ 6 كاميرات

GMT 07:26 2018 الأربعاء ,05 أيلول / سبتمبر

إبداع أحمد فهمي الفنان والمؤلف

GMT 17:50 2016 الثلاثاء ,02 شباط / فبراير

Atelier Versace For Spring/Summer 2016

GMT 03:06 2016 الأحد ,14 آب / أغسطس

روبرت غرينت يحضر عرض "هاري بوتر" الجديد

GMT 13:39 2017 الجمعة ,10 آذار/ مارس

الكاتب في مواجهة الناقد

GMT 04:08 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

الكشف عن لقاح الورم الحليمي الذي يقي من السرطان
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab