الجميّل يؤكد ضرورة التمثيل العادل لكل أطياف لبنان
آخر تحديث GMT23:09:44
 العرب اليوم -

الجميّل يؤكد ضرورة التمثيل العادل لكل أطياف لبنان

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الجميّل يؤكد ضرورة التمثيل العادل لكل أطياف لبنان

بيروت ـ جورج شاهين

أعلن رئيس حزب "الكتائب اللبنانية" الرئيس أمين الجميّل أن الاتصالات قائمة بين مجموعة من القادة، بغية الوصول إلى قاسم مشترك وتسوية بشأن قانون الانتخاب، لتأمين التمثيل العادل لكل مكونات المجتمع اللبناني، وتعزيز الانصهار الوطني. وأشار الجميّل إلى أن هناك اتجاهًا لاعتماد قانون انتخابي مختلط، يتوافق عليه الجميع، وأوضح قائلاً "كما يقال الشيطان في التفاصيل، وهذا ما نحاول تفاديه، ومن مصلحة الجميع الوصول إلى توافق، أما عدم الاستقرار فليس من مصلحة أحد". ورأى الرئيس الجميّل، في حديث لقناة "الجزيرة" الفضائية، أن توقيع رئيس الجمهورية ميشال سليمان، ورئيس الحكومة نجيب ميقاتي مرسوم دعوة الهيئات الناخبة، هو تدبير دستوري، حيث قال "المهل تتسارع، ومن واجباتهما دعوة هذه الهيئات، وأمامنا متسع من الوقت للتفاهم بشأن قانون انتخابي يسهّل إجراء الانتخابات في موعدها". وشدد الجميّل على أن الاعتراضات كثيرة على قانون "الستين"، والتمسك بهذا المشروع لن يؤدي إلى نتيجة، مضيفًا أن "مشروع اللقاء الأرثوذكسي ليس مشروعنا، بل كان لدينا مشروعًا أساسيًا تقدّمنا به، والنائب سامي الجميّل تقدّم بخمسة اقتراحات للوصول إلى توافق، لكن حال وصلنا إلى مجلس النواب، فالإنسان يختار أحيانًا الأقل سوءًا، ونحن يهمّنا حصول الانتخابات في موعدها، والمحافظة على ثقافة الديمقراطية في لبنان، وإجراء الانتخابات بأي ثمن"، وأكد قائلاً "إذا لم يكن هناك سوى الخيار الأرثوذكسي، فنحن يهمنا إجراء الانتخابات في موعدها". وبشأن تصريح الرئيس سليمان أنه سيحيل المشروع الأرثوذكسي إلى المجلس الدستوري، قال الجميّل "نحن نحترم موقف رئيس الجمهورية ونقدره، إنما ليس من صلاحية الرئيس البت بدستورية قانون ما، بل هناك مجلس دستوري يبتّ بدستورية أو عدم دستورية القانون"، وأردف قائلاً "مشروع اللقاء الأرثوذكسي وُضع جانبًا، ونركّز الأن على التسوية، لكن لا أحد يذكر ما هو القانون الأخر، بل يتبيّن أن هناك استحالة للوصول إلى توافق بشأن أي قانون انتخابي غير الأرثوذكسي، ومن يعتبر أن هذا القانون هرطقة، فعليه أن يقترح قانونًا قابلاً للإقرار في مجلس النواب، إذ لا يمكن أن ننسف كل المشاريع، ونقول أن هذا القانون هرطقة". وأشار الجميّل، في حديثه مع قناة "الجزيرة"، إلى أنه "في 1992 قاطع المسيحيون الانتخابات النيابية، إلا أن الفريق الأخر أصرّ على إجرائها، وبعض النواب المسيحيين انتُخبوا بخمسين صوتًا، ولم يتضامن أحد معنا آنذاك"، وأضاف قائلاً "ليتفضلوا كي نتفاهم على قانون جديد يحقق الشراكة الحقيقية بين كل مكونات الشعب، وأن يكون التمثيل المسيحي صحيح والمسلم كذلك، وأن يعزز هذا القانون الوحدة الوطنية". وفي شأن لقائه بالسفيرة الأميركية مورا كونيللي، أوضح الرئيس الجميّل أن "الاجتماع مع كونيللي لم يدخل في التفاصيل بشأن ما سنقوم به، حال دعوة الهيئة العامة للتصويت على مشروع اللقاء الأرثوذكسي، وأن ما يهمها هو الاستقرار الدستوري والسياسي والأمني اللبناني". كما تطرق الرئيس الجميّل إلى الوضع في سورية، حيث قال "قلبي يدمى على كل الشهداء والدمار الحاصل"، معتبرًا أن "ما يجري في سورية غير مقبول، وعلى الرئيس السوري بشار الأسد أن يفهم ذلك، إذ لا يمكن بعد ثورات الربيع العربي أن يبقى ديكتاتور في موقعه". وأكد الجميّل أنه بقدر ما يتعاطف حزب "الكتائب" مع الثورة السورية، وكل الحركات التي تطالب بالحرية والديمقراطية والتعددية، إلا أنه ضد إقحام لبنان في الصراع الدموي الدائر في سورية، مشددًا على أن مطلب "الكتائب" في الأساس هو "الحياد الإيجابي الذي أُقر في بعبدا"، أضاف قائلاً "كنت السباق في المطالبة بالحياد الإيجابي، خوفًا من استيراد الثورة السورية إلى لبنان، وتحويلها إلى حرب أهلية في الداخل، وإلى صراع بين اللبنانيين، و سنقوم بما في وسعنا لإقناع الجميع بإيقاف تدخلهم الميداني في سورية، لأنه يجب النظر إلى المصلحة اللبنانية، التي تحتم علينا عدم إقحام لبنان في الصراع الدموي في سورية". هذا، وقد أكد الجميّل على أن لبنان يقوم بواجباته الإنسانية تجاه اللاجئين، معتبرًا أن "لا حل لهذا الموضوع إلا الحل السياسي والدولي والسوري، لأنه أيًا كانت التدابير والمساعدات التي ستأتينا من الخارج لتأمين حاجات النازحين، فهذا الأمر لا يكفي، لأن مخاطر النزوح كبيرة، ولا يمكن للبنان أن يتحمّلها".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الجميّل يؤكد ضرورة التمثيل العادل لكل أطياف لبنان الجميّل يؤكد ضرورة التمثيل العادل لكل أطياف لبنان



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الجميّل يؤكد ضرورة التمثيل العادل لكل أطياف لبنان الجميّل يؤكد ضرورة التمثيل العادل لكل أطياف لبنان



نسّقت مع الجمبسوت شالًا مِن الفرو المُنسدل بطبقات متعدّدة

إطلالة ساحرة لجينيفر لوبيز باللون الأبيض في نيويورك

نيويورك - العرب اليوم

خطفت النجمة جينيفر لوبيز الأنظار باللون الأبيض خلال خروجها في شوارع نيويورك، وتألقت بإطلالة ساحرة كالملكات مع الأقمشة الفاخرة والقطع الحيوية التي تليق كثيرا ببشرتها السمراء، وانطلاقا من هنا واكبي من خلال الصور إطلالات النجمة جينيفر لوبيز الأخيرة، وشاركينا رأيك بتصاميمها. موضة الجمبسوت الأبيض نجحت جينيفر لوبيز بخطف عدسات الكاميرا في نيويورك، بجمبسوت أبيض واسع من ناحية الأرجل مع الخصر المحدّد من الأعلى، والجيوب البارزة على الجانبين، فأتى التصميم ساحرا مع القصة الفضفاضة من توقيع Stephane Rolland والياقة العالية والمترابطة مع البكلة الفضية، لتنسدل مع قصة الصدر المكشوفة والجريئة من الأمام. موضة الكاب الحريري والبارز أن جينيفر لوبيز نسّقت مع هذا الجمبسوت الشال الفرو الناعم والمنسدل بطبقات متعدّدة وعريضة من الأمام مع الشراريب، بكثير من الفخامة والأنوثة، وما أضفى المزيد من الرقي على هذه التصاميم موضة الكاب الحريري والواسع، والمنسدل خلفها…

GMT 02:18 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

"لوتي موس تكشّف عن جسدها أثناء تواجدها في "باربادوس
 العرب اليوم - "لوتي موس تكشّف عن جسدها أثناء تواجدها في "باربادوس

GMT 08:38 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

أفضل الوجهات السياحية لقضاء عطلة في البحر الكاريبي
 العرب اليوم - أفضل الوجهات السياحية لقضاء عطلة في البحر الكاريبي

GMT 07:38 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

الجداوي تكشف عن لمسات بسيطة لتغيير ديكور المنزل
 العرب اليوم - الجداوي تكشف عن لمسات بسيطة لتغيير ديكور المنزل

GMT 01:18 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

رحيل الكاتب الكبير إبراهيم سعدة بعد صراع مع المرض
 العرب اليوم - رحيل الكاتب الكبير إبراهيم سعدة بعد صراع مع المرض

GMT 10:40 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

سيلين ديون تتحدَّث عن سبب إلهامها لإطلاق خط ملابس للأطفال
 العرب اليوم - سيلين ديون تتحدَّث عن سبب إلهامها لإطلاق خط ملابس للأطفال

GMT 04:38 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

"ليه مينوير" الفرنسي يقدّم متعة التزلّج بأسعار مناسبة
 العرب اليوم - "ليه مينوير" الفرنسي يقدّم متعة التزلّج بأسعار مناسبة

GMT 04:56 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على فندق "إميرالد بالاس كمبينسكي دبي"
 العرب اليوم - تعرف على فندق "إميرالد بالاس كمبينسكي دبي"

GMT 16:03 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

آل الشيخ يعتمد المجلس الجديد لإدارة نادي الاتحاد

GMT 09:08 2018 السبت ,08 أيلول / سبتمبر

الرحيل في الغربة

GMT 17:41 2018 الخميس ,19 إبريل / نيسان

​عبدالرحمن الأبنودي شاعر الغلابة

GMT 10:55 2017 الخميس ,06 إبريل / نيسان

فوائد زيت الزيتون للعناية بالبشرة

GMT 14:07 2018 الجمعة ,23 شباط / فبراير

ارتداء الحضيض

GMT 10:52 2018 الثلاثاء ,25 أيلول / سبتمبر

اندلاع حريق هائل ودوي انفجارات بمصنع في القنيطرة

GMT 15:52 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

الموقف القانوني من زواج القاصرات

GMT 12:39 2017 الخميس ,06 تموز / يوليو

رؤيتك للحياة

GMT 08:34 2018 الأحد ,08 إبريل / نيسان

المُعلم الكشكول!

GMT 21:18 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

مضاعفات تعاطي الحشيش

GMT 12:32 2016 الجمعة ,16 كانون الأول / ديسمبر

برج الثور.. محب ومسالم يحب تقديم النصائح للأصدقاء

GMT 12:28 2018 الأربعاء ,11 إبريل / نيسان

شوقي يكشف استعدادات تطبيق النظام التعليمي الجديد
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab