الأحزاب السياسية الليبية تطالب بوقف فوري للعمليات العسكرية
آخر تحديث GMT13:56:14
 العرب اليوم -

الأحزاب السياسية الليبية تطالب بوقف فوري للعمليات العسكرية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الأحزاب السياسية الليبية تطالب بوقف فوري للعمليات العسكرية

الحوار الليبي في الجزائر
الجزائر – كمال السليمي

طالبت الأطراف الليبية من الأحزاب السياسية والشخصيات المجتمعة في الجزائر الأربعاء بوقف فوري للعمليات العسكرية، وفق ما جاء في وثيقة توجت بعد يومين من الاجتماعات حضرها ممثل الأمم المتحدة في ليبيا برناردينو ليون.

وجاء في الوثيقة التي تم توزيع نسخ منها على الصحافيين أن المشاركين أكدوا "رفضهم التام للتصعيد العسكري بكل أشكاله وطالبوا بوقف فوري للعمليات العسكرية للسماح للحوار بأن يستمر في أجواء مواتية".

وشارك في اجتماع الجزائر الذي بدأ الثلاثاء 15 شخصية يمثلون 6 أحزاب سياسية و5 ناشطين في العمل السياسي، منهم رئيس حزب الوطن عبد الحكيم بلحاج المسؤول العسكري السابق في طرابلس، ومحمد صوان زعيم حزب العدالة والبناء الإسلامي المنبثق من الإخوان المسلمين، بالإضافة إلى سفراء دول جوار ليبيا.

كما أكدّ المشاركون على "تصميمهم على إرسال رسالة قوية وواضحة وموحدة حول التزامهم التام بالحوار كحلّ وحيد للأزمة في ليبيا، وعلى رفض اللجوء إلى العنف لتسوية خلافات سياسية.

وتعهدوا بحسب البيان بـ"حماية وحدة ليبيا الوطنية والترابية وسيادتها واستقلالها، وسيطرتها التامة على حدودها الدولية، ورفض أي شكل من أشكال التدخل الأجنبي".

والتزم الجميع بضرورة تضافر الجهود لمكافحة الإرهاب "بكل أشكاله ومظاهره وبغض النظر عن دوافعه"، و"وضع حد له قبل أن يتمدد ويتوطن بشكل يصعب القضاء عليه". وبالنسبة إليهم فإن التطرف يمثله "أنصار الشريعة" و"داعش" و"القاعدة".

وخلال مؤتمر صحافي لممثل الأمم المتحدة في ليبيا، أكدّ أن "خطوة مهمة تم اجتيازها نحو السلام لأن المجتمعين هنا هم قادة سياسيون، إنهم قادة رأي".

وأشار إلى أن "هذه هي المرة الأولى التي يجتمع فيها ممثلون عن مختلف التوجهات السياسية حول طاولة واحدة"، موضحًا أن "هذا ليس سهلًا أبدًا لكنهم خطوا خطوة صعبة ومهمة".

وكان برناردينو ليون أعلن لدى افتتاح أشغال اجتماع الأحزاب الليبية الثلاثاء، أن أمام الليبيين خيارين، "إما الاتفاق السياسي وإما الخراب»، داعيًا القادة المجتمعين إلى تمهيد طريق السلام أمام الأطراف الأخرى.

 وعاد الأربعاء للتأكيد بأن "كل أولئك الذين يدعون إلى الحل العسكري لن يجدوا أي دعم من المجتمع الدولي".

وفي المقابل تحوم الشكوك حول استئناف المفاوضات بين طرفي النزاع في ليبيا التي كانت أطلقت الخميس في المغرب.

وكان من المقرر أن يلتقي وفدا البرلمانين المتنافسين في طبرق (شرق ليبيا) وطرابلس، لكن وفد برلمان طبرق المعترف به دوليًا طلب الأربعاء من الأمم المتحدة تأجيل المباحثات من أسبوع إلى 10 أيام.

وقال المتحدث باسم البرلمان النائب فرج بوهاشم لوكالة الصحافة الفرنسية: "نحن نريد الحصول على معلومات وافية حول خارطة طريق الحكومة القادمة وصلاحياتها وسقفها الزمني وعلاقتها بمجلس النواب".

وعبّر المشاركون في اجتماع الجزائر عن دعمهم لكل مسارات الحوار وإنجاحه "في أقرب وقت ممكن" بهدف "التوصل إلى اتفاق على حكومة توافقية من الكفاءات وترتيبات أمنية تضمن وقفًا دائمًا لإطلاق النار"، كما أكدوا ضرورة "انسحاب التشكيلات المسلحة من كل المدن الليبية ووضع جدول زمني لجمع السلاح مع آليات مراقبة وتنفيذ واضحة، وصولًا إلى حل جميع التشكيلات المسلحة، وذلك من خلال خطط واضحة تهدف إلى تسريح ودمج وإعادة تأهيل منتسبيها".

وغرقت ليبيا منذ الإطاحة بنظام العقيد معمر القذافي أواخر 2011 في الفوضى والعنف المسلح وتتنازع السلطة فيها اليوم حكومتان وبرلمانان، في طرابلس وفي طبرق.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأحزاب السياسية الليبية تطالب بوقف فوري للعمليات العسكرية الأحزاب السياسية الليبية تطالب بوقف فوري للعمليات العسكرية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأحزاب السياسية الليبية تطالب بوقف فوري للعمليات العسكرية الأحزاب السياسية الليبية تطالب بوقف فوري للعمليات العسكرية



ارتدت فستانًا طويلًا دون أكمام بلون الـ"بيبي بلو"

داكوتا جونسون أنيقة خلال حفلة ختام مهرجان مراكش

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 01:53 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

إليك تصاميم عباءات مستوحاة من دور الأزياء العالمية
 العرب اليوم - إليك تصاميم عباءات مستوحاة من دور الأزياء العالمية

GMT 03:04 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

مُصوِّر يقضي 17 عامًا لالتقاط صور الحياة في منغوليا
 العرب اليوم - مُصوِّر يقضي 17 عامًا لالتقاط صور الحياة في منغوليا

GMT 02:33 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

استخدمي اللونين الأبيض والأزرق في ديكور منزلكِ
 العرب اليوم - استخدمي اللونين الأبيض والأزرق في ديكور منزلكِ

GMT 10:14 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

الكشف عن علاقة تربط ما بين محمد بن سلمان وصهر ترامب
 العرب اليوم - الكشف عن علاقة تربط ما بين محمد بن سلمان وصهر ترامب

GMT 03:47 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

استمتع بجمال الطبيعة والحياة البرية في ولاية "داكوتا"
 العرب اليوم - استمتع بجمال الطبيعة والحياة البرية في ولاية "داكوتا"

GMT 03:34 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

بعض الحقائق عن قصر بيل غيتس البالغ قيمته 127 مليون دولار
 العرب اليوم - بعض الحقائق عن قصر بيل غيتس البالغ قيمته 127 مليون دولار

GMT 14:43 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"سامسونغ" تنوي طرح هاتفها "الوحش" المزوّد بـ 6 كاميرات

GMT 07:26 2018 الأربعاء ,05 أيلول / سبتمبر

إبداع أحمد فهمي الفنان والمؤلف

GMT 17:50 2016 الثلاثاء ,02 شباط / فبراير

Atelier Versace For Spring/Summer 2016

GMT 03:06 2016 الأحد ,14 آب / أغسطس

روبرت غرينت يحضر عرض "هاري بوتر" الجديد

GMT 13:39 2017 الجمعة ,10 آذار/ مارس

الكاتب في مواجهة الناقد

GMT 04:08 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

الكشف عن لقاح الورم الحليمي الذي يقي من السرطان
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab