استمرار الإشتباكات داخل مخيم اليرموك وجيش الإسلام يتعهد بالقضاء على داعش
آخر تحديث GMT07:40:37
 العرب اليوم -

استمرار الإشتباكات داخل مخيم اليرموك وجيش الإسلام يتعهد بالقضاء على "داعش"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - استمرار الإشتباكات داخل مخيم اليرموك وجيش الإسلام يتعهد بالقضاء على "داعش"

مخيم اليرموك
دمشق ـ ميس خليل

تتواصل الاشتباكات لليوم الثاني على التوالي، في مخيم اليرموك جنوبي دمشق، بين كتائب "أكناف بيت المقدس" وتنظيم "الدولة الإسلامية"، الذي لا يزال متمركزًا في المقرات التي سيطر عليها أمس، حسب ما أفادت مصادر داخل المخيم. 

ونفت المصادر ما تداولته مواقع إخبارية وصفحات التواصل الاجتماعي، حول انسحاب تنظيم "الدولة" من المنطقة، موضحًا أن الاشتباكات لا تزال جارية في المنطقة، وتتركز قرب جامع فلسطين وسط المخيم.

وشوهدت تعزيزات من المدرعات، وجنود المشاة التابعين للقوات الحكومية تتجمع في أطراف مخيم اليرموك لتأمين المنطقة المحاذية لأحياء الزاهرة والميدان لمنع أي تسلل لعناصر تنظيم "داعش" واستهدفت القوات الحكومية مناطق سيطرة التنظيم في الحجر الأسود، وجنوب مخيم اليرموك بقذائف مدفعية ثقيلة، ولم تعرف حصيلة الضحايا  في صفوف عناصر التنظيم.

وأعلن "جيش الإسلام" الأربعاء، دخوله على خط المواجهة ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" في مخيم اليرموك جنوبي دمشق، حسب ما نشر على حسابه الرسمي في موقع "تويتر".

وأكد الناطق الرسمي باسم "جيش الإسلام" النقيب إسلام علوش، أن جيش "الإسلام" يؤازر الكتائب المقاتلة في أحياء جنوب دمشق للتصدي للتنظيم الذي اقتحم مخيم اليرموك، مشيرًا إلى أن المعركة مستمرة حتى القضاء على التنظيم.

وأفادت مصادر داخل الغوطة الشرقية أنّ بوادر خلاف بدأت تظهر بين جيش الإسلام وجبهة النصرة على خلفية إعلان الأخيرة إنسحابها من هيئة القضاء الموحد في الغوطة.

وتوعد قائد جيش "الإسلام" زهران علوش برد قوي إذا ما حاولت الجبهه انشاء  هيئة قضاء خاصة بها.

وحسب المواقع الإعلامية التابعة للفصائل المتقاتلة فإن عدد قتلى تنظيم "داعش" خلال المعارك الأخيرة بلغ 11 عنصر، و8 قتلى في صفوف أكناف بيت المقدس، و6 قتلى في صفوف أبابيل حوران، وسقط 12 مدني داخل المخيم برصاص قناصة وجرح 6، فيما يبقى مصير المحتجزين في مشفى فلسطين مجهولًا حتى الآن.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

استمرار الإشتباكات داخل مخيم اليرموك وجيش الإسلام يتعهد بالقضاء على داعش استمرار الإشتباكات داخل مخيم اليرموك وجيش الإسلام يتعهد بالقضاء على داعش



ياسمين صبري تتألَّق باللّون الأحمر المميّز

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 08:50 2022 الأربعاء ,28 أيلول / سبتمبر

تنسيق السراويل باللون البني لخريف 2022
 العرب اليوم - تنسيق السراويل باللون البني لخريف 2022

GMT 07:40 2022 الخميس ,29 أيلول / سبتمبر

أجمل الأماكن السياحية في مودينا الإيطالية
 العرب اليوم - أجمل الأماكن السياحية في مودينا الإيطالية

GMT 09:03 2022 الأربعاء ,28 أيلول / سبتمبر

كيفية توظيف المرايا في الديكور الداخلي
 العرب اليوم - كيفية توظيف المرايا في الديكور الداخلي

GMT 06:28 2022 الثلاثاء ,27 أيلول / سبتمبر

بلينكن يؤكد التزام بلاده بدعم شعب باكستان
 العرب اليوم - بلينكن يؤكد التزام بلاده بدعم شعب باكستان

GMT 10:58 2022 الثلاثاء ,27 أيلول / سبتمبر

أنغام وسميرة سعيد تتألقان في أزياء باللون الأخضر
 العرب اليوم - أنغام وسميرة سعيد تتألقان في أزياء باللون الأخضر

GMT 10:13 2022 الثلاثاء ,27 أيلول / سبتمبر

أفضل المدن السياحية الصديقة للبيئة في العالم
 العرب اليوم - أفضل المدن السياحية الصديقة للبيئة في العالم

GMT 09:36 2022 الثلاثاء ,27 أيلول / سبتمبر

اكسسوارات للمنازل كفيلة لتجميل الديكورات
 العرب اليوم - اكسسوارات للمنازل كفيلة لتجميل الديكورات

GMT 00:59 2022 الأربعاء ,21 أيلول / سبتمبر

ثمانية علامات مبكرة لاكتشاف الخرف منها تقلب المزاج

GMT 13:47 2022 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

مكملات الحمل قد تحمي من خناق النوم لدى الأطفال

GMT 01:13 2022 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

دراسة مرضى الحساسية أقل عرضة للإصابة بكورونا

GMT 14:03 2022 الإثنين ,11 تموز / يوليو

تناول المكسرات مرتبط بانخفاض أمراض الكلى

GMT 05:51 2013 الثلاثاء ,26 آذار/ مارس

دبلوماسية الجغرافية المائية

GMT 12:32 2022 الجمعة ,02 أيلول / سبتمبر

قلة النوم تُصيب الأطفال والمراهقين بالسمنة

GMT 07:59 2019 الأربعاء ,13 آذار/ مارس

محمود مرسي

GMT 12:08 2021 الإثنين ,21 حزيران / يونيو

ياسمين صبري تخطف الأنظار في فستان أسود اللون

GMT 12:00 2018 الأحد ,16 أيلول / سبتمبر

مرتجي يراهن على "العمومية" في كتابة الدستور

GMT 01:34 2013 الإثنين ,28 تشرين الأول / أكتوبر

رواية "العاصي" للكاتبة الشابة ميادة أبو يونس
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab