إسرائيل تهدّد القيادة الفلسطينيّة لقبولها عضوًا في الجنايات الدوليّة
آخر تحديث GMT14:19:47
 العرب اليوم -

إسرائيل تهدّد القيادة الفلسطينيّة لقبولها عضوًا في "الجنايات الدوليّة"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - إسرائيل تهدّد القيادة الفلسطينيّة لقبولها عضوًا في "الجنايات الدوليّة"

القيادة الفلسطينية
القدس المحتلة – وليد ابوسرحان

لوحت مصادر إسرائيلية، الثلاثاء، بملاحقة القيادة الفلسطينية ، أمام القضاء الدولي ، بتهمة المسؤولية عن جرائم "متطرفة"، في إشارة لعمليات المقاومة الفلسطينية ، وذلك بعد قبول فلسطين كعضو مراقب في محكمة الجنايات الدولية.

واعتبرت مصادر سياسية إسرائيلية، الثلاثاء، أنّ السلطة الفلسطينية "تلعب بالنار، وأصبحت عرضة للمحاكمة الدولية، لتورطها بهجمات متطرفة "، على حد قولها.

ونقلت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية عن المصادر قولها، تعقيبًا على انضمام فلسطين كدولة مراقب في محكمة الجنايات الدولية، أنَّ "على السلطة أن لا تنفعل، وهذا التغير في مكانتها فقط إجرائي وليس هامًا"، مضيفة "إذا ما واصل الفلسطينيون عملية التحول الكامل للمنظمات الدولية كافة فإنهم يلعبون بالنار، ثم سيكونون عرضةً لمطالبات من إسرائيل والإسرائيليين لتورط السلطة في هجمات إرهابية ومسؤوليتها عن إطلاق الصواريخ من أراضيها".

وكانت الجمعية العامة للدول الأطراف في المحكمة الجنائية الدولية وافقت، الإثنين، تحت البند 94 من بنود المسائل الإجرائية، على حضور فلسطين ومشاركتها في اجتماعاتها، بصفتها دولة مراقبة، بعد أن كانت تحضرها ككيان مراقب.

ويعني هذا القرار أنّ فلسطين هي دولة مقبولة ومعترف بها من طرف الجمعية، علمًا أنها دولة غير عضو في المحكمة الجنائية الدولية، وغير موقعة على اتفاق روما.  

وأبرزت السلطة الفلسطينية أنّ "هذا القرار يمهد للاعتراف بفلسطين كعضو كامل في المحكمة الجنائية، ما سيتيح لها ملاحقة إسرائيل قانونيًا بتهمة ارتكابها جرائم حرب".

وأوضح مراقب دولة فلسطين الدائم لدى الأمم المتحدة السفير رياض منصور ، أن "هذه الخطوة تضيف نصرًا آخر للفلسطينيين على الساحة الدولية، وتقربهم أكثر من استرداد حقوقهم، وتفتح الباب واسعًا لسحب رموز وقادة الاحتلال الإسرائيلي إلى قفص الاتهام في هذه المحكمة، لترقد أرواح الضحايا بسلام بعد طول عذاب".

وأضاف منصور أن "من شأن هذه الخطوة أيضًا أن تعزز بشكل أكبر دعائم وركائز الدولة الفلسطينية"، مشيرًا إلى أنّ "فلسطين جلست، حسب الترتيب الأبجدي ضمن الدول العشرين، التي قبلت الجمعية العامة لهذه المحكمة مشاركتها بصفة دول مراقبة".

 





 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إسرائيل تهدّد القيادة الفلسطينيّة لقبولها عضوًا في الجنايات الدوليّة إسرائيل تهدّد القيادة الفلسطينيّة لقبولها عضوًا في الجنايات الدوليّة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إسرائيل تهدّد القيادة الفلسطينيّة لقبولها عضوًا في الجنايات الدوليّة إسرائيل تهدّد القيادة الفلسطينيّة لقبولها عضوًا في الجنايات الدوليّة



ارتدت فستانًا طويلًا دون أكمام بلون الـ"بيبي بلو"

داكوتا جونسون أنيقة خلال حفلة ختام مهرجان مراكش

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 01:53 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

إليك تصاميم عباءات مستوحاة من دور الأزياء العالمية
 العرب اليوم - إليك تصاميم عباءات مستوحاة من دور الأزياء العالمية

GMT 03:04 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

مُصوِّر يقضي 17 عامًا لالتقاط صور الحياة في منغوليا
 العرب اليوم - مُصوِّر يقضي 17 عامًا لالتقاط صور الحياة في منغوليا

GMT 02:33 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

استخدمي اللونين الأبيض والأزرق في ديكور منزلكِ
 العرب اليوم - استخدمي اللونين الأبيض والأزرق في ديكور منزلكِ

GMT 10:14 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

الكشف عن علاقة تربط ما بين محمد بن سلمان وصهر ترامب
 العرب اليوم - الكشف عن علاقة تربط ما بين محمد بن سلمان وصهر ترامب

GMT 03:47 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

استمتع بجمال الطبيعة والحياة البرية في ولاية "داكوتا"
 العرب اليوم - استمتع بجمال الطبيعة والحياة البرية في ولاية "داكوتا"

GMT 03:34 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

بعض الحقائق عن قصر بيل غيتس البالغ قيمته 127 مليون دولار
 العرب اليوم - بعض الحقائق عن قصر بيل غيتس البالغ قيمته 127 مليون دولار

GMT 14:43 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"سامسونغ" تنوي طرح هاتفها "الوحش" المزوّد بـ 6 كاميرات

GMT 07:26 2018 الأربعاء ,05 أيلول / سبتمبر

إبداع أحمد فهمي الفنان والمؤلف

GMT 17:50 2016 الثلاثاء ,02 شباط / فبراير

Atelier Versace For Spring/Summer 2016

GMT 03:06 2016 الأحد ,14 آب / أغسطس

روبرت غرينت يحضر عرض "هاري بوتر" الجديد

GMT 13:39 2017 الجمعة ,10 آذار/ مارس

الكاتب في مواجهة الناقد

GMT 04:08 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

الكشف عن لقاح الورم الحليمي الذي يقي من السرطان
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab