أبو عرار يدعو لإظهار شخصية منفذ سطو مصرف بئر السبع
آخر تحديث GMT16:15:53
 العرب اليوم -

أبو عرار يدعو لإظهار شخصية منفذ سطو مصرف بئر السبع

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - أبو عرار يدعو لإظهار شخصية منفذ سطو مصرف بئر السبع

رام الله - نهاد الطويل

طالب النائب عن الحركة الإسلامية في "الكنيست" الإسرائيلي طلب أبو عرار في تصريح لـ"العرب اليوم " وزير الإتصالات وحماية الجبهة الداخلية بإتخاذ الإجراءات اللازمة ضد وسائل الإعلام العبرية التي تسرعت وإتهمت العرب بالوقوف وراء حادث السطو الفاشل في بئر السبع، لما لحق من تشويه صورة لهم، والتسبب مشاكل عقب الاعلان الكاذب وقال ان من نفذ عملية السطو هو احد حراس الحدود الإسرائيليين . وإعتبر النائب عن الحركة الإسلامية في " الكنيست" الإسرائيلي طلب أبو عرار تسابق وسائل الإعلام العبرية، الرسمية وغير الرسمية، على إتهام العرب بتنفيذ سطو بئر السبع الذي راح ضحيته أربعة مواطنين، ما هو إلا كشف جديد للوجه المخفي للصحافة الإسرائيلية التي تحرض على العرب ليل نهار،. وأضاف أنها هي نفس الصحافة التي تتجاهل العرب، ولا تعتبرهم جزء من المواطنين، مطالبا وسائل الإعلام الإعتذار، عن ذلك والعمل على إظهار وضع العرب السيء وتقصير الحكومة الإسرائيلية تجاههم، بل وفضح الأبرتهايد الموجه ضدهم،  كما على الجهات الرسمية الإسرائيلية أن تضع ضوابط لمثل هذه الحوادث، وأن تقر آلية للعقوبات في حالة الإساءة إلى مجتمع، او تحرض ضده.  واوضح النائب أبو عرار أن إتهام وسائل الإعلام العبرية للبدو في تنفيذ السطو، أدى الى حدوث نزاعات بين عرب ويهود في منطقة بئر السبع في عدد من الاماكن، كما أن وسائل الإعلام صورت الشاب العربي الذي اُصيب على أنه مجرم علما أن لا ناقة له ولا جمل في كل ما حدث، وأنما كان في الموقع عن طريق الصدفة، وبدل أن يُصور على أنه ضحيه تم تصويره وكأنه مجرم. ويُذكر أن ضابط حرس حدود إسرائيلي سابق، من سكان بئر السبع، في الأربعينات من عمره، قد قام أمس  بقتل أربعة أشخاص في مصرف "هبوعليم" الإسرائيلي في شارع "فيخمان" في حي "نافيه زئيف" قبل أن يقدم على الإنتحار بمسدسه الذي حمله برخصة. وأصيب ثلاثة آخرون بجراح بين طفيفة إلى متوسطة، بينهم رجل أصابته نيران الشرطة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أبو عرار يدعو لإظهار شخصية منفذ سطو مصرف بئر السبع أبو عرار يدعو لإظهار شخصية منفذ سطو مصرف بئر السبع



أنابيلا هلال تخطف الأنظار بإطلالات عملية مثالية

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 10:21 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جمالية وعصرية للشقراوات مستوحاه من جيجي حديد
 العرب اليوم - إطلالات جمالية وعصرية للشقراوات مستوحاه من جيجي حديد

GMT 10:35 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

وجهات سياحية عالمية لقضاء شهر عسل مثالي في شهر تشرين الثاني
 العرب اليوم - وجهات سياحية عالمية لقضاء شهر عسل مثالي في شهر تشرين الثاني

GMT 06:44 2022 الإثنين ,03 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار ذكية لإعادة استخدام ورق الحائط المتبقي لديك
 العرب اليوم - أفكار ذكية لإعادة استخدام ورق الحائط المتبقي لديك

GMT 14:58 2022 الإثنين ,03 تشرين الأول / أكتوبر

ريا أبي راشد تتألق بالفساتين الصيفية
 العرب اليوم - ريا أبي راشد تتألق بالفساتين الصيفية

GMT 06:10 2022 السبت ,01 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل الأماكن السياحية التي يمكن زيارتها في مصر
 العرب اليوم - أفضل الأماكن السياحية التي يمكن زيارتها في مصر

GMT 06:32 2022 الأحد ,02 تشرين الأول / أكتوبر

ألوان تجلب الطاقة الإيجابية في المنزل
 العرب اليوم - ألوان تجلب الطاقة الإيجابية في المنزل

GMT 14:00 2022 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

الأكل ليلاً يُزيد من خطر الإصابة بالسرطان بنسبة 25 ٪

GMT 02:59 2022 الجمعة ,23 أيلول / سبتمبر

زيت الزيتون يَحمي من مرض السكري والسرطان

GMT 14:48 2018 الأحد ,30 كانون الأول / ديسمبر

أبحاث جديدة تكشف فوائد الثوم في علاج التليف الكيسي

GMT 13:47 2022 الأربعاء ,21 أيلول / سبتمبر

أفضل طريقة لمساعدة الرضيع على النوم

GMT 19:31 2021 السبت ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

في متاهات التعليم

GMT 13:19 2022 الثلاثاء ,18 كانون الثاني / يناير

أعراض جَديدة ليست في الجهاز التنفسي تُميز المتحور "أوميكرون"

GMT 00:19 2020 الثلاثاء ,01 أيلول / سبتمبر

أعراض تُنذر بضعف صحة العضلات منها الخمول والكسل

GMT 08:35 2017 الإثنين ,20 آذار/ مارس

​أنا حاولت أنتحر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab