أردوغان ينفي استمرار العمليات العسكرية التركية شمالي سورية
آخر تحديث GMT05:19:00
 العرب اليوم -

أكد أن المقاتلين الأكراد السوريين قد بدأوا في الانسحاب

أردوغان ينفي استمرار العمليات العسكرية التركية شمالي سورية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - أردوغان ينفي استمرار العمليات العسكرية التركية شمالي سورية

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان
أنقرة - العرب اليوم

نفى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان صحة تقارير عن استمرار الاشتباكات اليوم الجمعة شمالي سورية، وقال إن المقاتلين الأكراد السوريين قد بدأوا في الانسحاب.

كانت وسائل إعلام دولية قد رصدت أصوات إطلاق نار في مدينة راس العين الحدودية في صباح اليوم الجمعة، لكن يبدو أنها مناوشات محدودة.

وقال الرئيس التركي إن قوات بلاده ستبقى في شمال شرقي سوريا ضمانا لمغادرة القوات الكردية.

ونقلا عن وكالة رويترز للأنباء، فإن دوي إطلاق نيران مدافع رشاشة سمع من مدينة تركية متاخمة لمدينة راس العين السورية، وتصاعد الدخان في سماء المدينة.

تصريحات ترامب

وأثنى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على الاتفاق بين الجانبين الأمريكي والتركي، قائلا إنه كفيل بإنقاذ ملايين الأرواح".

وقال ترامب يوم الخميس أمام حشد لأنصاره في دالاس: "بلا إراقة قطرة دم أمريكية واحدة، ولا قطرة واحدة، توصلنا جميعا إلى اتفاق لوقف الهجمات، أو وقف إطلاق النار، في المنطقة الحدودية السورية"

وشبّه ترامب الصراع القاتل بين القوات التركية والكردية شمال شرقي سوريا بمشاجرة بين طفلين.

وقال: "كطفلين في فناء، تتركهما يتقاتلان لبرهة قبل أن تفصل بينهما".

وأضاف ترامب: "أحيانا يتعين عليك تركهما يتقاتلان، وعندئذ سيدركون مدى صعوبة ذلك".

وتوصل نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس إلى الاتفاق بعد محادثات في أنقرة مع الرئيس التركي رجب طيب اردوغان، وافق فيها الأخير على وقف الهجمات مدة خمسة أيام للسماح لقوات سوريا الديمقراطية ذات القيادة الكردية بالانسحاب من "منطقة آمنة" تنشد أنقرة السيطرة عليها.

وأوضحت تركيا أنها ستنهي العملية التي سمتها "نبع السلام" إذا اكمل المقاتلون الأكراد انسحابهم خلال خمسة أيام من منطقة بعمق 32 كيلومترا داخل الحدود السورية.

وقال بنس، إن الهدف من "وقف إطلاق النار" هو السماح للمقاتلين الأكراد بالانسحاب من المنطقة، وفي المقابل ستقوم واشنطن بإلغاء العقوبات التي فرضتها على تركيا مؤخرا ولن تفرض عقوبات جديدة.

هل ارتكبت جرائم حرب؟

سقط منذ اندلاع العملية العسكرية نحو 500 قتيل، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان الذي يتخذ من بريطانيا مقرا له.

بين هؤلاء القتلى 224 من عناصر قوات سوريا الديمقراطية ذات القيادة الكردية، و183 من المسلحين المدعومين من تركيا، لكن سقط أيضا نحو 72 قتيلا مدنيا.

وقالت منظمة العفو الدولية إنها جمّعت "دليلا دامغا على وقوع جرائم حرب وانتهاكات أخرى على أيدي القوات التركية وحلفائها".

وتحدثت المنظمة الدولية عن عمليات إعدام بلا محاكمات، فضلا عن هجمات بلا تمييز ضد مدنيين.

وقال الأمين العام لمنظمة العفو الدولية، كومي نايدو، إن "الجيش التركي وحلفاءه من المليشيات أظهروا وحشية في التعامل مع المدنيين، وشنوا هجمات قاتلة في مناطق آهلة أسفرت عن مقتل وإصابة مدنيين".

وحذر متحدث باسم مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان في وقت سابق من وقوع "انتهاكات خطيرة" للقانون الدولي لحقوق الإنسان قد ترقى لأن تكون جرائم حرب.

على الجانب الآخر، لقي ما لا يقل عن عشرين شخصا مصرعهم في تركيا جراء قصف من سوريا، ثمانية من هؤلاء القتلى سقطوا جراء قذيفة هاون واحدة أطلقها مسلحون أكراد، بحسب وكالة رويترز للأنباء نقلا عن مسؤولين أتراك.

قـــد يهمــــــــك أيضــــــاُ :

رجب طيب أردوغان يؤكد أن دخول الجيش السوري مدينة منبج ليس سلبيًا

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أردوغان ينفي استمرار العمليات العسكرية التركية شمالي سورية أردوغان ينفي استمرار العمليات العسكرية التركية شمالي سورية



أثارت جدلاً بعدما قدّمت أغنية "الوتر الحسّاس"

تعرفي على تكلفة فستانُ شيرين عبد الوهاب في السعودية

الرياض - العرب اليوم

GMT 05:34 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

حقائب تُسيطر على موضة ربيع عام 2020 لإطلالة حديثة ومميَّزة
 العرب اليوم - حقائب تُسيطر على موضة ربيع عام 2020 لإطلالة حديثة ومميَّزة

GMT 02:23 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

البوسنة تعيد بناء نفسها وتتحول إلى واحة سياحية
 العرب اليوم - البوسنة تعيد بناء نفسها وتتحول إلى واحة سياحية

GMT 17:51 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

طريقة رائعة لعرض شاشتك البلازما بطريقة تناسب ديكور المنزل
 العرب اليوم - طريقة رائعة لعرض شاشتك البلازما بطريقة تناسب ديكور المنزل

GMT 10:34 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

فجر السعيد تكشف عن مؤامرة تُحاك ضدها للتخلص من حياتها
 العرب اليوم - فجر السعيد تكشف عن مؤامرة تُحاك ضدها للتخلص من حياتها

GMT 13:00 2018 الأحد ,30 كانون الأول / ديسمبر

قطر ترحب بالجواز الإسرائيلي خلال كأس العالم

GMT 21:56 2018 الإثنين ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"الرئيس مفقود" تتصدر قائمة "نيويورك تايمز" للأعلى مبيعًا

GMT 08:56 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرّف على مميزات سياراتي "سوبارو فورستر" و"مازدا CX-5 2019"

GMT 01:33 2019 الجمعة ,20 أيلول / سبتمبر

تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى

GMT 12:35 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

جنيفير لوبيز تتألّق بفستان أسود مثير من "فالنتينو"

GMT 05:40 2014 الخميس ,24 إبريل / نيسان

فندق "الأمراء" يتيح الرقي والفخامة في مراكش
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab