وائل جسار يكشف عن زعيم الفن في لبنان ومصر ورأيه في المهرجانات
آخر تحديث GMT19:21:54
 العرب اليوم -

وائل جسار يكشف عن زعيم الفن في لبنان ومصر ورأيه في "المهرجانات"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - وائل جسار يكشف عن زعيم الفن في لبنان ومصر ورأيه في "المهرجانات"

الفنان وائل جسار
بيروت - العرب اليوم

حَلّ الفنان المطرب وائل جسار، ضيفاً ببرنامج «ليالي المحور» المذاع على قناة «المحور»، وصرح بالعديد من التصريحات عن رأيه في فن أغاني المهرجانات المنتشر حالياً، وانتقد إطلاق بعض الأشخاص على أنفسهم «نمبر واحد»، كما كشف عن رأيه في زعامة الفن بمصر ولبنان، كما كشف عن حلمه في الفترة القادمة.

قال النجم وائل جسار إنه تميز لأنّه يختار من الأغاني ما يناسب ذوق الناس ويلمس قلوبهم، لافتاً إلى أنّ الجمهور على ما يبدو أنّه وَجَد فيه الشخص المنقذ للون الغنائي الحزين.

حلم وائل جسار

وأضاف خلال لقائه: «كان حلمي إني أتعرف على الشعب المصري وعلى مصر منذ أن كنت صغيراً لذلك أصبحت واحداً وعاشقاً لهم لأني لم أرِ منهم إلا كل خير ومحبة واحترام وأنا أعتبر من أكثر الفنانين الذين قدموا أغاني لمصر وتترات لأفلام مصرية».

وائل يكشف عن رايه في لقب نمبر 1

وكشف وائل جسار عن رأيه في لقب نمبر واحد قائلاً: «لا يوجد فنان (ينفع) يقول على نفسه نمبر 1 للجمهور، ولكن في واقع في الحياة من الصعب إزاحته بالشعارات والكلام، ومن فترة بعيدة كانوا أجروا إحصائيات عن أكثر فنان محبوب في مصر وطلعت أنا أكثر واحد محبوب في مصر ولكن لم أظهر وأتكلم».

زعيم الفن في لبنان ومصر

كشف المطرب اللبناني وائل جسار، خلال لقائه ببرنامج «ليالي المحور» المذاع على قناة «المحور»، عن زعيمي الفن في لبنان ومصر، مؤكداً أنّ زعيم الفن في لبنان كان الفَنّان الراحل وديع الصافي الذي حَكَىَ عن صوته موسيقار الأجيال محمد عبد الوهاب، قائلاً: «لو أنا عود مثل فريد الأطرش وعندي صوت مثل وديع الصافي وإحساس مثل عبد الحليم حافظ لكنت ملكت العالم».

وأضاف جسار أنّ زعيم الفن في مصر هو الفنان عادل إمام، معقباً: «تحية كبيرة له لأنّه عملاق نفتخر به في الوطن العربي وأسأل الله أن يطيل عمره».

وأحيا الفنان وائل جسار حفلا غنائياً الشهر الماضي بأحد الفنادق الكبرى بمنطقة التجمع الخامس، للإعلان عن المشروع العقاري الذي يشارك في إنشائه النجم محمد فؤاد، حيث حضر الحفل عدد كبير من النجوم والشخصيات العامة.

ومازح وائل جسار النجم محمد فؤاد، وهو يقدم فقرته الغنائية على المسرح، حيث قال له: «أنا لم أر محمد فؤاد من حوالي عشر سنين، لكن كلما أراه أجده يصغر.. يعني أنا شعري أصبح أبيض وفؤاد ما شاء الله يصغر»، كما قَدّم وائل التهنئة لمحمد فؤاد على مشروعه الجديد، متمنياً له النجاح دائماً في جميع خطواته داخل وخارج الفن.

الجمهور يحب الأغاني الحزينة

قال المطرب وائل جسار، إنّه كان يحلم بالتَعَرّف على الشعب المصري وعلى مصر، والآن أصبح واحداً منهم، مضيفاً: "أعشق الشعب المصري، لأنني لم أر منهم إلا كل خير ومحبة واحترام». وأضاف «جسار»، أنه تميز باختيار الأغاني التي ترضي أذواق الجماهير، معقباً: «تميزت باختياري الأغاني التي ترضي ذوق الناس»، متابعاً: «أختار الأغنية التي تصل للقلب مباشرة، وأشعر بأن الناس تحب النكد والعذاب في الغناء». وأوضح جسار: «أنا من أكثر الفنانين الذين قدموا أغاني وطنية لمصر... وربنا يقدرني وأكون عند حسن ظنهم».

أفضل الأغاني

وكشف المطرب اللبناني وائل جسار، عن أكثر أغنية يحبها هي «مشيت خلاص» لأنها قربته من الجمهور المصري. وأضاف أن من أجمل الأغاني التي قدمها ويعتز بها: «خليني ذكرى» و«غريبة الناس» و«نخبي ليه».

جسار يكشف عن رأيه بأغاني المهرجانات

وعن رأيه في أغاني المهرجانات، قال وائل جسار: «كل زمان فيه مثل هذا النوع حتى في زمن العمالقة كان فيه هذا النوع لكن كانت الناس تقابلهم بالطوب لأنهم لم يكونوا ليتقبلوا مثل هذا النوع من الغناء المتدني، ونحن حالياً في زمن نتقبل اللون المتدني من الأغاني».
موجة الأغاني الجديدةوأكد أنّ الموجة الجديدة من أغاني المهرجانات تُؤَثِّر بشكل كبير في الفَنّ الحقيقي، مشيراً إلى أنّه لا يمكنه مطلقاً غناء أيّ أغنية من أغاني المهرجانات لأنّها لا تليق به.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

رسالة رومانسية من زوجة المطرب وائل جسار له بمناسبة عيدميلاده

وائل جسار يتعرض لموقف محرج أثناء غنائه خليني ذكرى في حفل الأوبرا

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وائل جسار يكشف عن زعيم الفن في لبنان ومصر ورأيه في المهرجانات وائل جسار يكشف عن زعيم الفن في لبنان ومصر ورأيه في المهرجانات



سيرين عبد النور تتألق في فساتين مميزة وجذّابة

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 06:45 2022 الثلاثاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سلمى أبوضيف الوجه الإعلاني لـ"Valentino" في الشرق الأوسط
 العرب اليوم - سلمى أبوضيف الوجه الإعلاني لـ"Valentino" في الشرق الأوسط

GMT 12:48 2022 السبت ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

"ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023
 العرب اليوم - "ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023

GMT 06:26 2022 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لإقامة حفل زفاف صديقاً للبيئة
 العرب اليوم - نصائح لإقامة حفل زفاف صديقاً للبيئة

GMT 09:01 2022 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

إلغاء قرار قضائي بتعيين خبير لمراجعة وثائق ترامب
 العرب اليوم - إلغاء قرار قضائي بتعيين خبير لمراجعة وثائق ترامب
 العرب اليوم - الحرس الثوري الإيراني يعتقل مسؤولا في قناة إيران إنترناشونال

GMT 16:37 2022 الإثنين ,17 تشرين الأول / أكتوبر

السيدات لا يدركن علامات الإصابة بسرطان الثدي العدوانى

GMT 04:42 2017 السبت ,07 تشرين الأول / أكتوبر

كاري موليغان تعود لفنها بعد إنجاب الطفل الثاني

GMT 14:32 2019 الخميس ,03 كانون الثاني / يناير

المصريون يتفوقون في بطولة بريطانيا المفتوحة للإسكواش

GMT 21:55 2018 السبت ,22 أيلول / سبتمبر

30 موقعاً للأسر المنتجة في "مهرجان صفري بيشة "

GMT 12:23 2018 الجمعة ,05 كانون الثاني / يناير

الفهداوي يؤكد أن العراق تتخبط في سياستها الاقتصادية

GMT 04:55 2014 الأحد ,21 كانون الأول / ديسمبر

"الإسكان" تنجز 55% من وحدات شرق مطار نجران

GMT 07:34 2017 الجمعة ,05 أيار / مايو

خلية النحل بالقرفة والشوكولاتة

GMT 03:48 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تفسير ظاهرة الموت المفاجىء لـ 20 ألف "غلموت" في هولندا

GMT 11:06 2019 الجمعة ,11 كانون الثاني / يناير

مارين سيليتش يتقدم في بطولة كويونغ الكلاسيكية للتنس

GMT 12:30 2020 الثلاثاء ,14 كانون الثاني / يناير

"فورد" تعتزم إطلاق نماذج مُعدّلة من مركبات "Focus"

GMT 01:04 2018 الإثنين ,29 تشرين الأول / أكتوبر

داليا البحيري تكشف عن سعادتها بنجاح "يوميات زوجة مفروسة"

GMT 15:50 2018 الأربعاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

أسطورة فورمولا1 النمساوي لاودا يغادر المستشفي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab