وفاء عامر ترفض الاشتراك في لجان تحكيم  برامج المسابقات
آخر تحديث GMT10:49:36
 العرب اليوم -

بيّنت لـ"العرب اليوم" أنّ "شطرنج" يتميز بالإثارة

وفاء عامر ترفض الاشتراك في لجان تحكيم برامج المسابقات

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - وفاء عامر ترفض الاشتراك في لجان تحكيم  برامج المسابقات

وفاء عامر
القاهرة - ملك يوسف

أبدت الفنانة وفاء عامر ترحيبها بالمشاركة في أعمال درامية جديدة، مؤكدة أنها لا تتحفظ على الدراما الطويلة التي انتشرت في الفترة الأخيرة في الوطن العربي، لكنها تتحفظ على وجود التطويل والملل الذي ينتاب المشاهد دون وجود أحداث ساخنة في بعض الأعمال، مشددة على أنه من الضروري أن يجذب العمل الفني المشاهدين.

وأوضحت عامر، في تصريحات لـ"العرب اليوم"، أنّ زوجها المنتج محمد فوزي سبق ودعا إلى فتح مواسم درامية جديدة خارج رمضان، بسبب الظلم الذي يقع على كثير من الأعمال المعروضة خارج السباق السنوي.

وبيّنت أنه من الضروري انتقاء الأعمال التي تُعرض على المشاهدين للحفاظ على المستوى اللائق الذي يُقدم للجمهور. وأشادت بمسلسل "شطرنج" التي تشارك في بطولته، موضحة أن العمل يتميز بالجاذبية والإثارة وأحداثه المتعاقبة وشخصياته المتنوعة التي تحمل الكثير من الألوان الفنية.

وعن مشاركتها في الموسم الدرامي الرمضاني، لفتت إلى أنها لم تجد عملًا مناسبًا، وفضلت متابعة الأعمال المعروضة.

وذكرت وفاء عامر أنها انتهت أخيرًا من تصوير دورها في فيلم "الليلة الكبيرة" الذي يشارك فيه عدد كبير من نجوم الفن في مصر، ومن تأليف أحمد عبد الله وإخراج سامح عبد العزيز.

وأشارت إلى أنها تلقت عدة عروض للمشاركة في تحكيم برامج المسابقات لكنها اعتذرت عنها، لأنها لا تمتلك الوقت الكافي كما تهتم بتربية ابنها البالغ من العمر 12 عامًا، ولا يمكنها تركه ثلاثة أشهر متواصلة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وفاء عامر ترفض الاشتراك في لجان تحكيم  برامج المسابقات وفاء عامر ترفض الاشتراك في لجان تحكيم  برامج المسابقات



الفساتين الصيفية تنبض أناقة وتمنحكِ لوكًا مريحًا

إطلالات أنيقة لعيد الأضحى مستوحاة مِن كيت ميدلتون

لندن - العرب اليوم

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 08:08 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

خبراء يكشفون عن الفرق بين مشاعر الحب والشهوة

GMT 11:15 2015 الجمعة ,27 آذار/ مارس

تعرفي على أبرز أضرار الإندومي على الحامل

GMT 19:56 2018 الإثنين ,17 أيلول / سبتمبر

قصة اغتصاب 5 أشخاص لسيدة أمام زوجها أسفل كوبري
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab