لست غاضبة من تأجيل أعمالي الدرامية
آخر تحديث GMT13:00:45
 العرب اليوم -

سهير رمزي في حديث لـ"العرب اليوم" :

لست غاضبة من تأجيل أعمالي الدرامية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - لست غاضبة من تأجيل أعمالي الدرامية

الفنانة المصرية سهير رمزي

القاهرة ـ شيماء مكاوي   أعربت في حديث خاص إلى  " العرب اليوم" عن حزنها الشديد لما يحدث في  الشارع المصري الآن، حيث قالت : "على الرغم أنني بعيدة دائمًا عن الحديث في السياسة إلا أننا ناسف نحن الشعب المصري على ما يحدث في وطننا الذي نفتخر به دائمًا، ومازلنا نفتخر به ولكنه للأسف غاب عنه  الأمان بسبب الجماعات المتطرفة، فهم ليسوا مسلمين لأن المسلم لا يفعل ذلك في شقيقه المسلم أبدا، فالدين الإسلامي و الأديان السماوية جميعها نهت عن العنف ونهت عن القتل لذا هم ليسوا مسلمين" .
وأضافت : "لو كانوا استمروا في حكم مصر لكانت مصر انتهت إلى الأبد لذا لاحظنا أن من لا يريدون الخير لمصر غضبوا عندما تم عزل محمد مرسي من منصبه لأنهم كانوا يريدون انهيار مصر بالكامل لكن بفضل الله قام وزير الدفاع بموقف مشرف وأنقذ مصر من الضياع المحتم ".
وعن مقاطعة المسلسلات التركية قالت : "كان لابد من فعل ذلك كأقل رد على الرئيس التركي اردوغان عندما تدخل في شؤون مصر، وفي الحقيقة كان عليه ألا يتدخل في شؤون غيره وينظر إلى بلده أولا" .
أما بالنسبة لحظر التجول وعن ما اذا كان إيجابيًا أم سلبيًا فتقول : "هو إيجابي وسلبي في الوقت ذاته، فهو إيجابي في محاولة حصر المجرمين والقبض عليهم وتأمين المصريين، وأيضًا فهو أعطاني كفنانة مساحة أكبر للتفرغ لأسرتي وعائلتي وللعبادة، أما سلبياته في وقف حال الكثير من المصريين الذين يريدون متابعة أعمالهم واشغالهم" .
و عن تأجيل مسلسل " جداول " ومسلسل " جرح عمري" تقول : ظروف البلد وظروف انتاجية حالت دون استكمالهما ولكن بإذن الله سنستكمل التصوير قريبًا ، ولم اغضب عند تأجيل أي عمل لي فكل شيء بميعاد وأكيد تأخيره به خير .
وتتحدث عن مسلسل جداول قائلة : النص الدرامي لهذا العمل هو الذي جذبني له واقدم شخصية سيدة تدعى " جداول" وهي نموذج لامرأة مصرية تكافح من اجل بناتها بعد انفصالها عن زوجها ، وتضطر للعمل في احدى الدول العربية من اجل الا تحتاج لأي شخص وتربي بناتها جيدا ولا تحرمهما من أي شيء واثناء رحلة الكفاح تقابل رجل اعمال وتتزوجه ، والذي جذبني لهذا النص هو انه يبرز العديد من القضايا الاجتماعية والتي نتعرض لها جميعا .
وتضيف "في الحقيقة أسرة هذا العمل سواء كان المخرج عادل الأعصر الذي يبذل قصارى جهده من أجل أن يظهر هذا العمل على أكمل وجه ، فجميعنا نشعر بالتآلف ، وهذا التآلف فيما بيننا سيظهر في هذا العمل وسيلاحظ ذلك الجمهور."
و بخصوص  مسلسل " جرح عمري" فتقول : "يشاركني في بطولته الفنان حسن يوسف ، وايضا تأجل بسبب ظروف انتاجية ، وفي الحقيقة الظروف الانتاجية خارجة عن إرادتنا نحن الفنانون وهي شائعة في تلك الايام لذا لم نشعر بالضيق لأننا نعرف ان صناعة الفن في مجملها تمر بأزمة في الانتاج وبالأخص بعد قيام ثورة يناير" .
وعن سبب غيابها طوال هذه السنوات عن الدراما التلفزيونية منذ مسلسلها " حبيب الروح" تقول : مسلسل " حبيب الروح" كان عملا قويًا ومميزًا وأعتقد أن مشواري الفني لا يسمح بأن أجازف به لمجرد تواجدي باستمرار على الشاشة ، فلابد ان اقرأ العديد من النصوص الي ان اجد النص الذي يضيف لي كفنانة ، لذا عندما جذبني مسلسل " جداول " ومسلسل " جرح عمري" وافقت على الفور دون أي تردد، فأنا أتمنى أن أتواجد مع جمهوري دائما لكن النص الجيد هو الذي يجبرني على هذا التواجد."
و في الختام أوضحت سبب غيابها عن السينما  قائلة : "اعتقد أن السينما الآن تمر بأزمة كبيرة جدا تتمثل في قلة الانتاج وقلة النصوص الجيدة وانا لم اتعمد غيابي عن السينما ولكن لو وجدت نص يناسبني سأعود".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لست غاضبة من تأجيل أعمالي الدرامية لست غاضبة من تأجيل أعمالي الدرامية



تعرف على أجمل إطلالات الفنانات العرب مع نهاية الأسبوع

القاهرة - العرب اليوم

GMT 10:17 2019 الخميس ,27 حزيران / يونيو

هل للسائل المنوي علاقة بشهوة المرأه

GMT 03:52 2021 الأربعاء ,17 شباط / فبراير

المغرب يواصل ريادته بصناعة السيارات في أفريقيا

GMT 16:00 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

كيفية تعامل الزوجة مع الزوج الخاين الكذاب المخادع

GMT 09:24 2015 الثلاثاء ,29 أيلول / سبتمبر

فوائد الزبادي لتقليل ضغط الدم المرتفع
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab