لبنى عبدالعزيز تؤكد سعادتها بعودتها الدرامية في رمضان
آخر تحديث GMT11:05:28
 العرب اليوم -
الاتحاد الأوروبي يرحب بالاتفاق بين الإمارات وإسرائيل ويعتبر أنه يسهم في الاستقرار الإقليمي قوات الأمن العراقية تلقي القبض على 31 سوريا قدموا من منطقة الرقه بحوزتهم مواد متفجرة ألمانيا تدعو إلى خفض التصعيد بين اليونان وتركيا فيما يخص الخلاف بشأن غاز المتوسط وصول جثمان سمير الإسكندراني إلى مسجد السيدة نفسية لأداء صلاة الجنازة ألمانيا تقول إن الاتفاق بين الإمارات وإسرائيل مساهمة مهمة في السلام في المنطقة طائرة تركية مسيرة تستهدف سيارة لحزب العمال الكردستاني شمالي العراق وتقتل 3 من أعضاء الحزب سلطنة عمان تؤيد الإمارات بشأن الإعلان التاريخي المشترك بينها وبين الولايات المتحدة وإسرائيل وزارة الخارجية اليابانية تعتبر الاتفاق بين الإمارات وإسرائيل خطوة مهمة لتخفيف التوتر الإقليمي وتعزيز الاستقرار في المنطقة مبعوث الأمم المتحدة للسلام في الشرق الأوسط يقول أن اتفاق الإمارات ـ إسرائيل يوقف مخطط الضم الإسرائيلي وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش يصرح تطوير العلاقات الطبيعية منحى واقعي تطرحه الإمارات بكل شفافية بعيدا عن المزايدات
أخر الأخبار

كشفت لـ"العرب اليوم" عن مشاركتها في "الضاهر"

لبنى عبدالعزيز تؤكد سعادتها بعودتها الدرامية في رمضان

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - لبنى عبدالعزيز تؤكد سعادتها بعودتها الدرامية في رمضان

لبنى عبدالعزيز
القاهرة - شيماء مكاوي

كشفت الفنانة القديرة لبنى عبدالعزيز عن اشتراكها في دراما شهر رمضان المقبل من خلال مسلسل "الضاهر" ببطولته المطرب محمد فؤاد.

وأعرب الفنانة لبنى، في مقابلة مع "العرب اليوم"، عن سعادتها الكبيرة "لاشتراكي في عمل درامي بعد أن تغيبت لسنوات عديدة، إذ أنني أعجبت كثيرًا بالسيناريو والقصة التي كتبها الفنان تامر عبد المنعم، وهذا أول أسباب اشتراكي في هذا العمل" .

كما أوضحت: "وجدت العمل يناقش مواقف حياتية واجتماعية واقعية، لذا قررت الاشتراك به دون تردد، ومن قبل قراءتي للسيناريو، فقط عندما علمت القصة وافقت على الفور، فضلًا عن اشتراك الفنان القدير حسن يوسف الذي جمعتني به العديد من الأعمال الناجحة، ووافقت أيضا لأن العمل من بطولة المطرب محمد فؤاد فأنا معجبة كثيرًا بتجاربه وأعماله الفنية".

وأضافت  لبنى عبدالعزيز: "أقوم بدور سيدة أجبرتها الظروف على العيش خارج وطنها لفترة طويلة وتريد ان تعود إليه وعندما تعود يحدث لها العديد من المشاكل هي وأسرتها، ولا أريد التحدث عن تفاصيل أكثر للشخصية التي أقدمها ولكنها ستكون مفاجاة لجمهوري".

أما عن أسباب تغيّبها فتقول: "أفضل التغيّب لفترات طويلة، أفضل من أن أقدم عملًا يسيء لمشواري وتاريخي الفني، ولهذا تأخرت في الاشتراك في أعمال درامية منذ سنوات عديدة لأنني لم أجد الدور الذي يناسبني".

وعن ازدحام الأعمال في شهر رمضان، أبرزت أن "هذا الأمر سيء للغاية لأنه يظلم الكثير من الأعمال في العرض الرمضاني، لذا أفضل خلق مواسم درامية أخرى وتوزيع الأعمال عليها".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لبنى عبدالعزيز تؤكد سعادتها بعودتها الدرامية في رمضان لبنى عبدالعزيز تؤكد سعادتها بعودتها الدرامية في رمضان



تمتلك "ستايل" جذابًا وبعيدًا تمامًا عن التكرار والروتين

تنسيق الجمبسوت بإطلالات عصرية على طريقة أوليفيا باليرمو

واشنطن - العرب اليوم

GMT 05:50 2020 الإثنين ,03 آب / أغسطس

فحصان جديدان يكشفان كورونا في 90 دقيقة

GMT 07:41 2020 الأحد ,02 آب / أغسطس

ظاهرة فلكية مبهرة تضيء سماء مصر

GMT 16:00 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

كيفية تعامل الزوجة مع الزوج الخاين الكذاب المخادع

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 00:09 2016 الإثنين ,20 حزيران / يونيو

فوائد عشبة القلب

GMT 01:10 2016 الأحد ,28 آب / أغسطس

الكرفس علاج للمعدة والسمنة

GMT 16:18 2018 الأحد ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على أهمية "جوان كيلاس" في سيارتك

GMT 10:51 2016 الأربعاء ,03 شباط / فبراير

وفاة حرم الأمير ممدوح بن عبد العزيز

GMT 03:13 2019 الإثنين ,23 كانون الأول / ديسمبر

مجموعة ديكورات غرف نوم بالزهري الباستيل مودرن ومميز
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab