تكريم الفائزين بمسابقة  التسامح في صورة
آخر تحديث GMT20:32:45
 العرب اليوم -

تكريم الفائزين بمسابقة " التسامح في صورة"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - تكريم الفائزين بمسابقة " التسامح في صورة"

مسابقة " التسامح في صورة"
دبي - العرب اليوم

كرمت جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للتسامح على هامش القمة العالمية للتسامح أمس، الفائزين بالمراكز الـ 3 الأولى في مسابقة «التسامح في صورة»، التي أطلقتها الجائزة بالشراكة مع صحيفة «البيان» في يوليو الماضي، وذلك في فندق مينا السلام بدبي، بحضور الدكتور حمد بن الشيخ أحمد الشيباني العضو المنتدب للمعهد الدولي للتسامح واللواء أحمد المنصوري الأمين العام للجائزة، وآمنة البنا مديرة تحرير الإعلام الرقمي في صحيفة «البيان».

وفاز بالمركز الأول خالد طلعت من جمهورية مصر العربية، وذهب المركز الثاني لمنصور المناعي من دولة الإمارات العربية المتحدة، وفازت علا اللوز من دولة الإمارات العربية المتحدة بالمركز الثالث، كما جرى تكريم اثنين من المشاركين في المسابقة وهما: أسماء المزروعي من الإمارات، ونياز أحمد من الهند.

منجزات

وأكد الدكتور حمد الشيباني: «أن التعاون مع صحيفة «البيان»، يأتي في إطار السعي لتعزيز المنجزات في مجال تعميق قيم التسامح والإخاء، ونشر وتأصيل القيم الإنسانية المشتركة نحو السلام والتسامح، والتعايش والحوار واحترام التعددية الثقافية وقبول الآخر».

وأضاف: «إن التعاون مع «البيان» من خلال مسابقة «التسامح في صورة»، يؤكد دعم المعهد للمشروعات التي تعنى بتنمية فكر الإنسان، وإبراز روح التسامح، وتعزيز التعايش، وتمكين المفهوم الحقيقي للمجتمع المتسامح، وذلك تنفيذاً لتوجيهات ورؤى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، الداعم الأول للتطوير والبناء».

توزيع

ومن جهته أوضح اللواء أحمد المنصوري الأمين العام للجائزة: «أن المسابقة تعتبر واحدة من مبادرات «جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للتسامح» والتي تنقسم إلى 5 فروع، ثلاثة منها تكريماً لجهود رموز التسامح في الفكر الإنساني والإبداع الأدبي والفنون الجمالية، وفرعان في مجال مسابقات تنظمها الجائزة في مجال المشاريع الشبابية والإعلام الجديد».

وأوضح: «أن المسابقة استقبلت 1900 صورة، و55 ألف متفاعل عبر موقعها الإلكتروني، وتعتبر حلقة ضمن سلسلة مبادرات سيتم إطلاقها بالتعاون مع صحيفة «البيان»، مؤكداً إيمان الجائزة بالقوة الكامنة في الشباب، ورغبتها في استغلال وتوجيه قدراتهم من خلال منح الموهوبين منهم فرصة تجسيد نظرتهم للتسامح في عمل إبداعي».

وقال: «إن المزج بين الإبداع والتسامح ليس غريباً، فكلاهما يودي إلى الآخر، إذ إن الثقافة الفنية تجعلنا أكثر تسامحاً، كما أن التسامح يجعلنا راغبين في الانفتاح على الآخر ومشاركته والتفاعل معه بكل الوجوه».

قد يهمك أيضًا

محمد بن راشد يؤكد أن أبطال تحدي القـراءة هم أمل البلاد والمنطقة العربية

نهيان بن مبارك آل نهيان يفتتح اليوم الثاني للقمة العالمية للتسامح

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تكريم الفائزين بمسابقة  التسامح في صورة تكريم الفائزين بمسابقة  التسامح في صورة



تعتمد بين الحين والآخر هذه الصيحة وفي كل مرة تنسّقها بأناقة

الملكة ليتيزيا بـ "البلايزر الكاب" خلال مؤتمرًا في مدريد

مدريد - لينا العاصي

GMT 02:51 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

إليِكِ أجمل تنانير الدوقة ميغان ماركل من دار "بوس"
 العرب اليوم - إليِكِ أجمل تنانير الدوقة ميغان ماركل  من دار "بوس"

GMT 02:58 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على المواقع الخلابة للاستكشاف في ألبانيا
 العرب اليوم - تعرف على المواقع الخلابة للاستكشاف في ألبانيا

GMT 03:30 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

بومبيو يحذر إيران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى
 العرب اليوم - بومبيو يحذر إيران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى

GMT 02:11 2019 الجمعة ,13 كانون الأول / ديسمبر

أغرب الرحلات في عام 2019 منها "راكب يفتح باب الطوارئ"
 العرب اليوم - أغرب الرحلات في عام 2019 منها "راكب يفتح باب الطوارئ"

GMT 15:03 2019 الإثنين ,29 إبريل / نيسان

حقيقة عرض نادي "ريفر بليت" لضم باولو دياز

GMT 00:08 2019 الثلاثاء ,26 شباط / فبراير

مودم 5G من إنتل لن يصل للهواتف الذكية قبل 2020

GMT 01:33 2014 الأربعاء ,18 حزيران / يونيو

افتتاح مطعم "المصريين" في خليج "نعمة" في شرم الشيخ
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab