معرض لحالات إنسانية غرائبية للتشكيلي خالد الحجار بعنوان مع الروح
آخر تحديث GMT12:12:07
 العرب اليوم -

معرض لحالات إنسانية غرائبية للتشكيلي خالد الحجار بعنوان "مع الروح"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - معرض لحالات إنسانية غرائبية للتشكيلي خالد الحجار بعنوان "مع الروح"

معرض الفنان التشكيلي خالد الحجار
دمشق - العرب اليوم

أبرزت لوحات الفنان التشكيلي خالد الحجار في معرضه الفردي الأول مستوى البحث الفني الخاص الذي يشتغل عليه منذ سنوات ضمن محاولة لسبر أغوار الإنسان وما يعتلج بداخله وفق أسلوب تعبيري يحمل غرائبية باشكال الشخوص والألوان المستخدمة.

المعرض الذي تستضيفه صالة لؤي كيالي في الرواق العربي تحت عنوان “مع الروح” تضمن 97 لوحة منها 37 لوحة تنوعت أحجامها ما بين الصغير والمتوسط و 60 لوحة بأحجام صغيرة جداً وبتقنية الإكريليك على خشب وورق مضغوط وقماش وبألوان جريئة تناسبت مع أشكال الشخوص الصادمة وخاصة في الوجوه المتطاولة والمحدقة في عيون المشاهدين لتحكي مئات القصص.

وعن المعرض قال التشكيلي الحجار في تصريح لسانا “لوحات المعرض حصيلة عمل لعدة سنوات خلال ظروف الحرب التي عشناها ضمن تجربة تحكي عن الروح الإنسانية ومشاعرها من ضغوطات وألم وحزن وفرح وحب”.

وتابع الحجار “أحاول من خلال هذه التجربة تقديم بصمة فنية خاصة من خلال الاشتغال على الأسلوبية أكثر من التقنية للوصول إلى الهوية الخاصة التي تشكل حلم أي فنان وهي بذات الوقت بداية الطريق للبحث أكثر”.

وأوضح الحجار أن جرأة اللون في أعماله جاءت لتخاطب روح الإنسان والهدف منها إزالة الأقنعة عن الحالات الإنسانية المتنوعة التي تقدمها اللوحات بعفوية كاملة ابتداء من الرسم وصولا إلى العرض.

ويؤكد الحجار أن الأعمال تخاطب قلب وروح المشاهد قبل العقل وربما يكون عند بعض الأشخاص حالة من الاستغراب للأعمال في بداية الأمر ولكن إعادة مشاهدتها تولد حالة حوار بين روح المشاهد وبينها ما يوصله لاكتشاف الأعمال على حد تعبيره.

ويجب أن يتوافق حجم العمل الفني مع الموضوع المطروح في العمل فكلما تناسبت الفكرة والتقنية مع الحجم يكون الوصول إلى الغاية من العمل أسرع وأفضل.

ويبدي الفنان صاحب المعرض تفاؤله بمستقبل الفن التشكيلي السوري فقال “التفاؤل كبير طالما أن هناك عملا وبحثا دائمين من قبلنا كفنانين تشكيليين وبما أن بلدنا عاد للنبض من جديد فالمستقبل سيحمل كل الخير للفن التشكيلي السوري”.

يذكر أن الفنان خالد الحجار عضو في اتحاد الفنانين التشكيليين السوريين عنده مشاركات في المعارض الجماعية في سورية وفرنسا وفنزويلا وألمانيا كما يعمل كمصمم غرافيك حيث حقق عددا من الإنجازات في هذا المجال.

قد يهمك أيضًا

تنظيم معرض جديد للفنان التشكيلي حسني أبو بكر كانون الأول المقبل

57 لوحة صغيرة تختزل مشاهدات الفنان أسامة دياب الحياتية

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

معرض لحالات إنسانية غرائبية للتشكيلي خالد الحجار بعنوان مع الروح معرض لحالات إنسانية غرائبية للتشكيلي خالد الحجار بعنوان مع الروح



GMT 08:01 2020 الجمعة ,24 كانون الثاني / يناير

رقية أزعوم .. عقود من ورشات التوعية بألمانيا

GMT 07:44 2020 الجمعة ,24 كانون الثاني / يناير

سلطان القاسمي يدشّن طابع بريد تذكارياً لمسجد الشارقة

GMT 07:28 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

فراس سعيد في بيروت لتصوير مسلسل "أسود فاتح"

GMT 06:41 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

أمير سعودي يتوقف لشرب الشاي في إحدى الاستراحات بالمملكة

بدت ساحرة بتنورة ميدي بنقشة الفهد باللونين الأسود والبنيّ

كيت ميدلتون تتألق بإطلالة كلاسيكية بالمعطف البيج

لندن - العرب اليوم

GMT 00:46 2020 السبت ,25 كانون الثاني / يناير

مجموعة زهير مراد لربيع 2020 من وحي ثقافة مصر القديمة
 العرب اليوم - مجموعة زهير مراد لربيع 2020 من وحي ثقافة مصر القديمة

GMT 01:48 2020 السبت ,25 كانون الثاني / يناير

تعرف على أفضل ٥ وجهات عالمية للتخييم في الإمارات
 العرب اليوم - تعرف على أفضل ٥ وجهات عالمية للتخييم في الإمارات

GMT 01:44 2020 الخميس ,23 كانون الثاني / يناير

أجمل نقاط الجذب السياحية في منطقة بريتاني الفرنسية
 العرب اليوم - أجمل نقاط الجذب السياحية في منطقة بريتاني الفرنسية
 العرب اليوم - إليك ديكورات مطابخ صغيرة المساحة وأفكار تساعدك في التصميم

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 19:00 2020 الخميس ,23 كانون الثاني / يناير

منة عرفة تشعل السوشيال ميديا بـمايوه وسيجارة

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 15:21 2020 الأربعاء ,22 كانون الثاني / يناير

حقيقة زواج كاظم الساهر من الفنانة منى ممدوح

GMT 09:27 2020 الإثنين ,06 كانون الثاني / يناير

علامات تكشف اليوسفي الطازج من الفاسد

GMT 20:05 2018 الأحد ,23 أيلول / سبتمبر

خدمات مساج خاصّة في مكاتب عقارية وسط دمشق

GMT 08:31 2016 الإثنين ,06 حزيران / يونيو

مترجم النادي الأهلي "مشاري" الراقي يجيد خمس لغات

GMT 05:18 2019 الثلاثاء ,08 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح تمكنك من اختيار الثريات المناسبة لديكور مدخل المنزل

GMT 22:55 2019 الثلاثاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

وضعيات الجماع الافضل للأرداف وخسارة الوزن
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab