قرقاش يؤكد أن تصفية قيادات حزب المؤتمر ستوضح ملامح النهب الحوثي
آخر تحديث GMT01:41:08
 العرب اليوم -

قرقاش يؤكد أن تصفية قيادات حزب المؤتمر ستوضح ملامح النهب الحوثي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - قرقاش يؤكد أن تصفية قيادات حزب المؤتمر ستوضح ملامح النهب الحوثي

الدكتور أنور قرقاش
دبي ـ العرب اليوم

أكد وزير الدولة للشؤون الخارجية، الدكتور أنور قرقاش، أن تمسك ميليشيات الحوثي بالسيطرة على سلطات ومقدرات الدولة اليمنية في صنعاء، يهدف إلى الإمساك بالأموال، ورأى أنه مع التصفيات الحالية لقيادات وعناصر في حزب «المؤتمر الشعبي»، ستتضح أكثر ملامح النهب الحوثي لمقدرات الدولة اليمنية.

وقال قرقاش، في سلسلة تغريدات نشرها، أمس، في حسابه على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، إن «الحوثي في تمسكه بالسلطة في صنعاء يتمسك بسيطرته على دخل الدولة، الذي يقدر بما بين 3.5 إلى خمسة مليارات دولار سنوياً، أموال تنفق على محازبيه فقط، وعلى دعم ميليشياته الإرهابية، المال جزء أساسي في المشهد»، وأضاف في تغريدة أخرى: «تشير الدراسات إلى أنه وبرغم الحرب إلا أن استيراد السيارات في مناطق سيطرة الحوثي وبناء المساكن لمحازبيه، يشهدان طفرة كبيرة، التمويل بطبيعة الحال من خزينة الدولة المنهوبة».

إلى ذلك، رأى أنه «مع التصفيات الجارية للمؤتمر وعناصره في مناطق سيطرة الحوثي، ستغدو ملامح النهب الواسع لمقدرات الدولة واضحة»، معتبراً أن غطاء الشراكة السابق انكشف، وستتضح الكلفة المالية لانقلاب الميليشيات الإرهابية.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قرقاش يؤكد أن تصفية قيادات حزب المؤتمر ستوضح ملامح النهب الحوثي قرقاش يؤكد أن تصفية قيادات حزب المؤتمر ستوضح ملامح النهب الحوثي



اعتمدها سيرين عبد النور باللون الزهري ونسقت معها توب

إطلالات مميزة للنجمات بالبدلة الرسمية استوحي منها الأفكار

بيروت ـ العرب اليوم

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 14:22 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

تواصل مفاوضات الأهلي مع اللاعب دا كوستا

GMT 01:09 2018 الأحد ,24 حزيران / يونيو

حكايات قرآنية ومعجزات من سورة "الإنسان"

GMT 19:56 2018 الإثنين ,17 أيلول / سبتمبر

قصة اغتصاب 5 أشخاص لسيدة أمام زوجها أسفل كوبري

GMT 15:59 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

تواجهك عراقيل لكن الحظ حليفك وتتخطاها بالصبر

GMT 02:44 2013 الخميس ,19 كانون الأول / ديسمبر

الخس والجرجير لمرضى القولون العصبي

GMT 00:28 2015 الخميس ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

منة فضالي ترفض عمليات التجميل وتبحث عن رجل يحتويها

GMT 10:08 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

وكيل ميتسوبيشي في السعودية يطرح أتراج سيدان الصغيرة

GMT 09:17 2014 الخميس ,11 كانون الأول / ديسمبر

السعوديّة ليلى سلمان تبدأ تسويق مسلسل "زنوبيا والمصرقع"

GMT 21:07 2015 الخميس ,22 كانون الثاني / يناير

وزيرة خارجية موريتانيا تتوجه إلى أديس أبابا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab