دراسة على القرود تكشف أنّ الإصابة بـكورونا تخلق مناعة ضده
آخر تحديث GMT21:36:13
 العرب اليوم -

يمكن أنّ تكون النتائج علامة إيجابية على نجاح اللقاحات المحتملة

دراسة على القرود تكشف أنّ الإصابة بـ"كورونا" تخلق مناعة ضده

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - دراسة على القرود تكشف أنّ الإصابة بـ"كورونا" تخلق مناعة ضده

القرود
واشنطن - العرب اليوم

توصّلت دراستان حديثتان إلى ما يمكن اعتباره أول دليل علمي على أن الإصابة بفيروس كورونا المستجد تؤدي إلى خلق مناعة تمنع من الإصابة به مرة أخرى.

وخلال الدراسة، أصاب الباحثون 9 قرود بكوفيد-19، المرض الناجم عن فيروس كورونا، وبعد التعافي، تم تعريض القرود مرة أخرى للإصابة بالفيروس الفتاك، إلا أن القرود التسعة لم تظهر أي إصابة جديدة بالمرض.

ويأمل العلماء في جامعة هارفارد الأميركية أن تكون تلك النتائج علامة إيجابية على نجاح اللقاحات قيد التطوير لكبح تفشي الفيروس القاتل.

وقال الدكتور دان باروش، الباحث في مركز أبحاث الفيروسات واللقاحات في هارفارد بمدينة بوسطن، والذي نشرت دراساته في مجلة "ساينس"، إن النتائج تشير إلى أن الحيوانات "تطوّر مناعة طبيعية تحمي من إعادة التعرض للإصابة"، وأضاف معلقا "إنها أنباء جيدة جدا"، وفق ما نقل موقع "إندبندنت".

ورغم أن العلماء افترضوا أن الأجسام المضادة، المنتجة استجابة للفيروس، تقي من الإصابة به، إلا أنه لا تزال هناك أدلة قليلة علمية صارمة لدعم ذلك.

وأصدرت العديد من فرق البحث دراسات في هذا الشأن، لم يراجعها العديد من العلماء الآخرين، تشير إلى أن لقاحا ضد الفيروس سيكون فعالًا عند الحيوانات، تمهيدا لنقل الأمر إلى البشر.

وفي الدراسة الثانية، اختبر الدكتور باروش وزملاؤه 25 قردًا تلقت نماذج من 6 لقاحات، لمعرفة ما إذا كانت الأجسام المضادة المنتجة توفر الحماية من الإصابة بالفيروس.

ثم قام فريق البحث بتعريض هذه القرود، و10 حيوانات أخرى "ضابطة لنتائج التجربة"، للفيروس.

وقال الدكتور باروش إن جميع "الحيوانات الضابطة" في التجربة، أظهرت درجات عالية من الفيروس في أنوفها ورئتيها، لكن الحيوانات الملقحة أظهرت "درجة كبيرة من الحماية (ضد الفيروس)".

وهذه الدراسات ، التي تمت مراجعتها، لا تثبت حتى الآن بشكل نهائي أن البشر يطورون مناعة أو إلى متى قد تستمر، لكن العلماء يعتقدون أنهم على طريق التوصل إلى تأكيد ذلك، وقد قال الدكتور باروش: "ستُعتبر هذه البيانات تقدما علميا مرحبا به".

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا : 

تقرير يرصد طريقة عبور القرود المصرية للمحيط إلى أميركا اللاتينية قبل 35 مليون سنة

مئات القرود تهاجم المتاجر والمطاعم بسبب كورونا

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة على القرود تكشف أنّ الإصابة بـكورونا تخلق مناعة ضده دراسة على القرود تكشف أنّ الإصابة بـكورونا تخلق مناعة ضده



اعتمدها سيرين عبد النور باللون الزهري ونسقت معها توب

إطلالات مميزة للنجمات بالبدلة الرسمية استوحي منها الأفكار

بيروت ـ العرب اليوم

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 14:50 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

فريق بايرن ميونخ يعلن تحقيق حجم أعمال قياسي

GMT 20:50 2014 الخميس ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

أضرار الفيمتو على جسم الإنسان

GMT 03:36 2020 الإثنين ,18 أيار / مايو

كيا Optima 2021 الجديدة تنافس Camry الشهيرة

GMT 22:29 2019 الأحد ,16 حزيران / يونيو

بوفون يُوضِّح سبب رحيله عن باريس سان جيرمان

GMT 17:26 2016 الأحد ,06 آذار/ مارس

أعراض تقلصات الرحم في الشهر الرابع

GMT 11:35 2020 الإثنين ,25 أيار / مايو

وفاة جدة أوس أوس نجم "مسرح مصر"

GMT 01:46 2017 الثلاثاء ,04 إبريل / نيسان

الكافيين يساعد على النوم في حالة واحدة

GMT 21:54 2015 الأحد ,30 آب / أغسطس

نصائح للتخلص من صوت الكعب العالي

GMT 13:54 2014 الثلاثاء ,29 تموز / يوليو

عبارات حماسية فعالة تحفزك لأداء تمارين اللياقة

GMT 02:38 2017 الأربعاء ,17 أيار / مايو

مناديل تخدير لعلاج سرعة القذف عند الرجال
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab