الغابون المعقل الأخير لفيلة الغابات الإفريقية المهددة بالانقراض
آخر تحديث GMT16:24:27
 العرب اليوم -

الغابون "المعقل الأخير" لفيلة الغابات الإفريقية المهددة بالانقراض

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الغابون "المعقل الأخير" لفيلة الغابات الإفريقية المهددة بالانقراض

الأفيال
ليبرفيل - العرب اليوم

أدى فقدان الموائل والصيد الجائر إلى جعل فيلة الغابات الإفريقية من الأنواع المهددة بشدة بالانقراض.

ومع ذلك، تظل الغابات الكثيفة في الغابون ذات الكثافة السكانية المنخفضة الواقعة في حوض نهر الكونغو "المعقل الأخير" للمخلوقات الرائعة، وفقا لبحث جديد خلص إلى أن عدد الأفيال أعلى بكثير من التقديرات السابقة.

ويعد إحصاء أفيال الغابات من الجو تحديا أكبر بكثير من مسح عدد أفيال السافانا التي تعيش في السهول، حيث يتطلب الأمر عملا صعبا.

وقام الباحثون برحلات طويلة عبر أحراش كثيفة لجمع الروث من أفيال غابات الغابون وتحليل الحمض النووي من آلاف العينات لتحديد عدد الأفيال الفردية في كل قطعة أرض تم فحصها.

وخلص المسح الذي أجرته المتنزهات الوطنية في الغابون و"جمعية المحافظة الحفاظ على الحياة البرية" ومقرها نيويورك، والذي صدر يوم الخميس، إلى أن الدولة الواقعة وسط إفريقيا التي يبلغ عدد سكانها حوالي 2.3 مليون نسمة، تأوي حوالي 95 ألفا من أفيال الغابات.

وتشير التقديرات السابقة إلى أن عدد الأفيال هناك يتراوح بين 50 ألفا و60 ألفا، أو حوالي 60 بالمائة من أفيال الغابات الإفريقية المتبقية في العالم.

ويوجد في وسط إفريقيا أكبر عدد من أفيال الغابات في العالم، على الرغم من إنخفاض الأرقام بأكثر من 86 بالمائة خلال فترة 31 عاما، وفقا للاتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعة، الذي يشير إلى تزايد تهديدات الصيد الجائر وفقدان الموائل.

قد يهمك ايضاً

زيمبابوي تدرس بيع حقوق صيد 500 فيل مهدد بالانقراض

منتخب إثيوبيا تتأهل لأمم أفريقيا رغم الخسارة أمام الأفيال

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الغابون المعقل الأخير لفيلة الغابات الإفريقية المهددة بالانقراض الغابون المعقل الأخير لفيلة الغابات الإفريقية المهددة بالانقراض



سينتيا خليفة بإطلالات راقية باللون الأسود

بيروت ـ العرب اليوم

GMT 06:24 2022 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

روما الوجهة الرئيسية لعُشاق الرومانسية والتاريخ
 العرب اليوم - روما الوجهة الرئيسية لعُشاق الرومانسية والتاريخ

GMT 06:26 2022 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لإقامة حفل زفاف صديقاً للبيئة
 العرب اليوم - نصائح لإقامة حفل زفاف صديقاً للبيئة

GMT 08:44 2022 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

بايدن يحسم أمر ترشحه لولاية ثانية بعد "رأس السنة"
 العرب اليوم - بايدن يحسم أمر ترشحه لولاية ثانية بعد "رأس السنة"

GMT 12:25 2022 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

 بي بي سي قد تغلق التليفزيون الأرضي بحلول عام 2030
 العرب اليوم -  بي بي سي قد تغلق التليفزيون الأرضي بحلول عام 2030

GMT 21:31 2016 الإثنين ,10 تشرين الأول / أكتوبر

لماذا تكره المرأة أحيانا ممارسة العلاقة الحميمية ؟

GMT 08:44 2016 الأحد ,17 كانون الثاني / يناير

كتاب يكشف عمليات جراحية بشعة في القرن التاسع عشر

GMT 20:56 2020 الخميس ,16 كانون الثاني / يناير

تعرَّف إلى رئيس الوزراء الروسي الجديد ميخائيل ميشوستين

GMT 06:20 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

الصين تعتزم افتتاح أطول جسر بحري في العالم على الإطلاق

GMT 10:01 2018 الأحد ,25 شباط / فبراير

عماد أبو اشتية يعلن أنّ الفن هو صياغة الواقع

GMT 06:52 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

حقيقة المصالحة القريبة بين أصالة نصري وشقيقتها ريم

GMT 15:47 2017 الإثنين ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

منظمة "الزوايا" تدعو رئيس الجزائر للترشح لولاية خامسة

GMT 01:05 2017 الإثنين ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

محمد سعد يستعد لصفحة فنية جديدة بعد نجاح "الكنز"

GMT 15:31 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

البدري على أعتاب التاريخ في حالة الفوز على الوداد

GMT 03:41 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

سيارتان قديمتان لـ"مرسيدس" تخرجان إلى المزاد العلني
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab