اللبنانيات تظهر قدرتها القيادية والنضالية فى المظاهرات الشعبية
آخر تحديث GMT01:05:42
 العرب اليوم -

تصدرت الصفوف وافترشن الأرض وتشابكت بالأيدي

اللبنانيات تظهر قدرتها القيادية والنضالية فى المظاهرات الشعبية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - اللبنانيات تظهر قدرتها القيادية والنضالية فى المظاهرات الشعبية

المرأة اللبنانية في المظاهرات
بيروت ـ فادي سماحه

لعبت اللبنانيات دورا رياديا في المظاهرات الشعبية، وأسهمت في إطلاق العديد من المبادرات، لدعم ومساندة المتظاهرين. وشهدت ساحات التظاهر حضورا بارزا للنساء، في مقدمة الصفوف، وفي مواجهة الأجهزة الأمنية.

وتصدت اللبنانيات اللواتي افترشن الأرض وتشابكن بالأيدي في ساحات التظاهرات، لقوة مكافحة الشغب التي أعطيت أوامر بفتح الطرقاتـ، لكن أصرار المرأة وعزيمتها غيرا المعادلة رغم ما نالته من عنف.

ويعد هذا المشهد متكرر بشكل آني في ميادين الاحتجاجات اللينانية، حيث تنسحب القوة الأمنية أمام الفتيات اللواتي يقفن في وجهها في ساحات الاعتصام.

وقالت رندا ياسير وهي ناشطة حقوقية: "المرأة موجودة في الساحات تقف أمام رجال الأمن، أمام أي أنواع من الشغب في لحظات حرجة جدا".

وأضافت ياسير في تصريح لـ"سكاي نيوز عربية" وهي تتوسط بعض المحتجات: "عندما يبدأ العمل على هجوم من قبل أي مجموعة تقوم الفتيات بحاجز بشري لحماية هؤلاء المتظاهرات".

ومنذ اليوم الأول لانطلاقة التظاهرات الشعبية بلبنان في السابع عشر من أكتوبر، والنساء في الصفوف الأمامية في ساحات التظاهر، حيث ساهمن في إطلاق العديد من المبادرات المرافقة للتظاهرات العابرة للمناطق والطوائف.

وتقول الطالبة سارة ميرا، وهي تصدح بعبارات تطالب برحيل الطبقة السياسية: " نحن نساعد بفرز النفايات وأغلبيتنا من النساء. همة قوية جدا وعالية جدا ".

وبجوار سارة تتجمهر العديد من الفتيات اللواتي سجلن حضورا لافتا في التظاهرات اللبنانية، وتقول إحداهن، " نحن نزلنا لنظهر أن بإمكان المرأة تغيير كل شيء"،

ويرى المتخصصون في الشأن للبناني أن وقوف المرأة اللبنانية إلى جانب الرجل في هذه الثورة، أثبت مجددا قدرتها القيادية والنضالية، كما أنه فرصة إضافية للمرأة للمطالبة بحقوق حرمت منها والتأكيد على دورها الريادي في المجتمع.

وتقول نداء مرشد وهي تحمل لافتتة كتبت عليها الثورة أنثى: " أنا كتبت هذا الشيء لان أمي لبنانية ومتزوجة من سوري ولا تستطيع إعطائنا الجنسية".

وتضيف مرشد في تصريح لـ"سكاي نيوز عربية": "بعد 30 سنة ببيت أهلي لم أحصل عليها. مجرد إنو تزوجت لبناني حصلت عليها".

ورسمت النساء ثائرات في ساحات التظاهر مشهدا لم يكن يتوقع يوما في بلد تغلغل فيه الفساد والطائفية. كما تركن بصمة أمل بغد أفضل بعد الخيبات المتكررة في السنوات الماضية.

وقالت المحامية اللبنانية رانية نصرة، " أكيد المرأة سيكون لها دور فاعل في هذه المظاهرة نعتبرها مظاهرة مصيرية لازم تؤدي لتكريس المطالب".

وأظهرت المرأة اللبنانية، المتضررة من قوانين لا تكفل لها كافة حقوقها، ومجتمع قد لا ينصفها، صلابةً لا تضاهى في ميدان الاحتجاجات، ليصبح صوتها أيقونة في ساحات التظاهر، وعزمها ردا على من يحاول الوقوف بوجه مطالب الشعب

قد يهمك أيضا:

احتجاج عشرات اللبنانيات المتزوجات من أجانب على مرسوم التجنيس

الشاعرة المهووسة تطارد الفنانات اللبنانيات بين الدول العربية

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اللبنانيات تظهر قدرتها القيادية والنضالية فى المظاهرات الشعبية اللبنانيات تظهر قدرتها القيادية والنضالية فى المظاهرات الشعبية



دمجت بين الصيحة الكلاسيكية والشبابية في آن واحد

صيحات اتبعتها كارلي كلوس لترسم موضة جديدة خاصة بها

واشنطن - رولا عبسى

GMT 11:55 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

آية مصري: حلمي في الوصول للعالمية تحقق من نيويورك
 العرب اليوم - آية مصري: حلمي في الوصول للعالمية تحقق من نيويورك

GMT 03:51 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

نصائح وأفكار لتنسيق شجرة الكريسماس مع ديكور منزلكِ
 العرب اليوم - نصائح وأفكار لتنسيق شجرة الكريسماس مع ديكور منزلكِ

GMT 01:28 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

فجر السعيد تواصل هجومها على أصالة وتصف جمهورها بـ"الشبيحة"
 العرب اليوم - فجر السعيد تواصل هجومها على أصالة وتصف جمهورها بـ"الشبيحة"

GMT 01:57 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

عرض فستان الأميرة ديانا الشهير للبيع في مزاد علني
 العرب اليوم - عرض فستان الأميرة ديانا الشهير للبيع في مزاد علني

GMT 03:19 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

قائمة بأفضل الأماكن في تايلاند لقضاء رأس السنة 2020
 العرب اليوم - قائمة بأفضل الأماكن في تايلاند لقضاء رأس السنة 2020

GMT 10:24 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

ترامب يفشل في تنفيذ وعوده وصفقاته "في مهب الريح"
 العرب اليوم - ترامب يفشل في تنفيذ وعوده وصفقاته "في مهب الريح"

GMT 09:01 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تربط بين تناول الوجبات السريعة والإصابة بالاكتئاب

GMT 08:12 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : Plantu

GMT 05:55 2019 الأحد ,08 كانون الأول / ديسمبر

"آبل ووتش" تطور قدراتها لعلاج مرض "باركنسون"

GMT 07:37 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : أسامة حجاج

GMT 11:21 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

عارضة الأزياء كارلي كلوس تخطف الأنظار بإطلالة ساحرة
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab