مشاعر الصداقة بين الرجال والنساء ومدى تحوُّلها إلى انجذاب جنسي
آخر تحديث GMT21:17:18
 العرب اليوم -

يشعر الذكور غالبًا بالميل إلى صديقاتهم بنسبة أكبر من الإناث

مشاعر الصداقة بين الرجال والنساء ومدى تحوُّلها إلى انجذاب جنسي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مشاعر الصداقة بين الرجال والنساء ومدى تحوُّلها إلى انجذاب جنسي

مشاعر الصداقة
القاهرة - العرب اليوم

وردت عبارة "لا يمكن للرجال والنساء أن يصبحوا أصدقاء، لأن الجانب الجنسي دائما ما يعترض طريق هذه الصداقة" على لسان الشخصية التي تحمل اسم هاري برنز في فيلم "وين هاري ميت سالي" (عندما التقى هاري بسالي)، وتفوه بها بعد لحظات قليلة من قول سالي له إنها لا تُكِنُ له سوى مشاعر الصداقة.

وسردت سالي ضمن الأحداث، قائمة أصدقائها الرجال، الذين لا تضمر لهم سوى مشاعر صداقة خالصة. ويتضح لنا من خلال الفيلم، أنها تؤمن بإمكانية قيام علاقة صداقة بين الرجل والمرأة، دون أن يشوب ذلك مشاعر إعجاب جنسي، لكن هاري يختلف مع ذلك بشدة. فمِنْ منهما على حق؟
يقودنا ذلك للحديث عما يُعرف بـ"خانة الصداقة" التي تشكل أحد العوامل التي تساعدنا على فهم ما يحدو بنا إلى مصادقة أشخاص آخرين، وتمثل عنصرا يفيدنا كذلك في التعرف على الطرق التي نحدد من خلالها ما إذا كانت هناك مشاعر اهتمام جنسية الطابع حيالنا من جانب من حولنا أم لا. ويضع المرء في هذه "الخانة" من يحبونه من طرف واحد، وذلك بفعل رفضه لمشاعر الحب هذه ورغبته في الوقت نفسه في الإبقاء على علاقة طيبة مع من يُكِنُها له.

المجازفة والمكافأة
تمثل محاولة إغواء صديق/صديقة للانخراط في علاقة رومانسية معك، أمرا ينطوي على مجازفة كما قد يعود عليك بمكافأة كذلك، ويشعر الرجال غالبا بانجذاب لصديقاتهم، بنسبة أكبر من تلك التي تنجذب بها النسوة إلى أصدقائهن.
وطُلِبَ في إحدى الدراسات، من الرجال والنساء إجراء محادثة مقتضبة، على أن يحددوا بعدها مدى انجذاب كل منهم للآخر من جهة، ومدى الجاذبية التي يتصورون أنهم يتسمون بها في عيون نظرائهم من أبناء الجنس الآخر من جهة أخرى.

وأظهرت النتائج أن الرجال بالغوا في مدى جاذبيتهم في عيون النسوة، بينما بخست بنات حواء من حجم انجذاب الذكور إليهن.

قد يهمك أيضًا

قواعد ذهبية لاستمرار الحب فى علاقتك بشريكك

زوجة تكشف عن طريقة جديدة للاعتراف بالحب لأي شخص دون الوقوع بالحرج

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مشاعر الصداقة بين الرجال والنساء ومدى تحوُّلها إلى انجذاب جنسي مشاعر الصداقة بين الرجال والنساء ومدى تحوُّلها إلى انجذاب جنسي



بفستان ميدي أنثوي بامتياز من ماركة فيليب فاريلا

تألقي باللون الزهري بأسلوب الملكة ليتيزيا الساحر

مدريد ـ لينا العاصي

GMT 02:40 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

"الساحة الحمراء" قلب موسكو النابض بالجمال
 العرب اليوم - "الساحة الحمراء" قلب موسكو النابض بالجمال

GMT 05:22 2015 الخميس ,22 كانون الثاني / يناير

وفود مجلس التعاون تزور عدداً من معالم الرياض التاريخية

GMT 04:04 2018 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

السيفي يكشف انتقال زحل إلى برج الجدي وتأثيره عام 2018

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 12:02 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

مشادات كلامية بين لاعبي برشلونة تحت أنظار ميسي

GMT 11:18 2018 الخميس ,26 تموز / يوليو

ياباني يتغلب على دب شرس بلكمة على الأنف

GMT 12:30 2013 الخميس ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

التوب موديل هايدي كلوم حامل في طفلها الخامس
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab