بولندا تنوي فتح غرف بكاء للحوامل بعد تقييد الإجهاض
آخر تحديث GMT21:31:06
 العرب اليوم -

بولندا تنوي فتح "غرف بكاء" للحوامل بعد تقييد الإجهاض

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - بولندا تنوي فتح "غرف بكاء" للحوامل بعد تقييد الإجهاض

تقييد الإجهاض
وارسو - العرب اليوم

اقترحت وزارة العدل البولندية إنشاء "غرف بكاء" للنساء الحوامل لتخفيف الآثار النفسية السلبية وخاصة بعد قرار المحكمة الدستورية بتقييد الإجهاض، حسبما ذكرت مصادر بولندية.وهكذا قررت الوزارة دعم المرأة في العمل بعد دخول قرار المحكمة الدستورية بحظر الإجهاض حيز التنفيذ.وبحسب مؤلفي المبادرة، يمكن للنساء الحوامل زيارة هذه الغرف للبكاء. بالإضافة إلى ذلك، يخططون لتقديم الدعم النفسي والاجتماعي.وبحسب موقع "ملاحظات من بولندا"، تعرضت وزارة العدل البولندية لانتقادات بعد وضع الخطوط العريضة لخطط تدعم النساء اللاتي يجبرن على إنجاب أجنة مصابة بعيوب قاتلة بسبب حظر شبه كامل للإجهاض. وكان من بين الاقتراحات أن تحصل المرأة على "غرفة شخصية" و "فرصة للبكاء"

.وبحسب الموقع، الاقتراح هو من بين عدد من الأفكار التي طرحتها الأحزاب السياسية ردا على نشر الأسبوع الماضي لحكم من قبل المحكمة الدستورية، وبالتالي دخوله حيز التنفيذ. حيث يحظر الحكم الإجهاض بسبب عيوب خلقية للجنين، والتي كانت تشكل في السابق حوالي 98 ٪ من حالات الإجهاض القانونية في بولندا.منذ أيام طلبت قناة "تي في إن 24" من المتحدثة باسم وزارة العدل تفاصيل حول ما سيقدمه مشروع القانون لامرأة تلد جنينًا مصابًا بعيوب قاتلة.أجابت أنيسزكا بوروفسكا: "سيكون لديها، على سبيل المثال، غرفة منفصلة، وفرصة للبكاء". كما أوضحت أنه سيتم تقديم "رعاية خاصة" لهؤلاء النساء، بما في ذلك العلاج النفسي و "المشورة بشأن ما يجب القيام به بعد ذلك".

الإجهاض محظور في بولندا منذ عام 1933. كانت الاستثناءات الوحيدة هي الحالات التي يشكل فيها الحمل تهديدًا لحياة المرأة أو صحتها، أو عندما يكون هناك خطر حدوث اضطرابات نمو جنينية شديدة لا رجعة فيها أو مرض عضال يهدد حياته، أو عندما يكون الحمل ناتجًا عن اغتصاب.أصدرت المحكمة الدستورية البولندية مؤخرًا قرارها الذي قلل من عدد أسباب إنهاء الحمل، واستبعد منها الاضطرابات الخطيرة في نمو الجنين. بعد ذلك، اندلعت احتجاجات واسعة النطاق في وارسو ومناطق أخرى من البلاد، والتي لا تتوقف حتى الآن، على الرغم من جائحة فيروس كورونا وحظر التظاهرات الجماهيرية.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

مُتظاهرون يقتحمون كنائس ويُعطّلون قداديس تنديدًا بقانون "الإجهاض" في بولندا

"الصحة العالمية" تنصح الحوامل بعدم تلقي لقاح "مودرنا" المضاد لكورونا حاليا

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بولندا تنوي فتح غرف بكاء للحوامل بعد تقييد الإجهاض بولندا تنوي فتح غرف بكاء للحوامل بعد تقييد الإجهاض



بلقيس تخطف الأنظار بأناقة استثنائية في "الجمبسوت"

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 08:17 2022 الخميس ,29 أيلول / سبتمبر

أفضل فساتين السهرة الخريفية من وحي النجمات
 العرب اليوم - أفضل فساتين السهرة الخريفية من وحي النجمات

GMT 06:10 2022 السبت ,01 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل الأماكن السياحية التي يمكن زيارتها في مصر
 العرب اليوم - أفضل الأماكن السياحية التي يمكن زيارتها في مصر

GMT 06:20 2022 السبت ,01 تشرين الأول / أكتوبر

عناصر فخمة لتكسية جدران المنزل العصري
 العرب اليوم - عناصر فخمة لتكسية جدران المنزل العصري

GMT 14:46 2022 السبت ,01 تشرين الأول / أكتوبر

بايدن يصف بوتين ب "المتهوّر" ويقول إن تهديداته لن تخيفنا
 العرب اليوم - بايدن يصف بوتين ب "المتهوّر" ويقول إن تهديداته لن تخيفنا
 العرب اليوم - بي بي سي تُقرّر إغلاق إذاعتها العربية بعد 84 عاماً

GMT 08:50 2022 الأربعاء ,28 أيلول / سبتمبر

تنسيق السراويل باللون البني لخريف 2022
 العرب اليوم - تنسيق السراويل باللون البني لخريف 2022

GMT 07:40 2022 الخميس ,29 أيلول / سبتمبر

أجمل الأماكن السياحية في مودينا الإيطالية
 العرب اليوم - أجمل الأماكن السياحية في مودينا الإيطالية

GMT 09:03 2022 الأربعاء ,28 أيلول / سبتمبر

كيفية توظيف المرايا في الديكور الداخلي
 العرب اليوم - كيفية توظيف المرايا في الديكور الداخلي

GMT 06:55 2022 الجمعة ,23 أيلول / سبتمبر

5 طرق لمساعدة شخص مصاب بمرض السكري من النوع 2

GMT 20:19 2022 السبت ,10 أيلول / سبتمبر

اكتشاف ارتباط جديد بين مرض السكري والاكتئاب

GMT 02:54 2022 الأربعاء ,21 أيلول / سبتمبر

أميركا تطلب أكثر 25 مليون جرعة معززة من كورونا

GMT 21:20 2012 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

فلنتعلم من الطبيعة

GMT 12:45 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

الماكياج البنفسجي يسيطر على موضة سهرات العيد هذا العام
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab