أردوعان يهدّد المحكمة العليا بالاقفال لاطلافها سراح صحافيي جمهوريت
آخر تحديث GMT23:34:20
 العرب اليوم -

أعلن أنه لا يلتزم بقرارها ولا يحترمه

أردوعان يهدّد المحكمة العليا بالاقفال لاطلافها سراح صحافيي "جمهوريت"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - أردوعان يهدّد المحكمة العليا بالاقفال لاطلافها سراح صحافيي "جمهوريت"

الرئيس أردوغان يوضح أنه لا يجب أن تحصل وسائل الاعلام على حرية غير محدودة
أنقرة - جلال فواز

هدّد الرئيس التركى رجب طيب أردوغان المحكمة العليا فى بلاده يالاقفال بسبب حكمها الأخير ياطلاق  سراح اثنين من الصحفيين المعتقلين بتهمة محاولة قلب نظام الحكم، موضحا أن مستقبل المحكمة بات  موضع شك إذا أقرت مثل هذا الحكم مرة أخرى، ونقلت وكالة "فرانس برس" عن أردوغان قوله السبت " أتمنى آلا تحاول المحكمة الدستورية تكرار هذا الحكم بطريقة من شأنها التشكيك في وجودها وشرعيتها".

وأطلقت المحكمة الدستورية العليا سراح المحرر العام لصحيفة جمهوريت "كان دوندار" ومدير مكتب أنقرة أرديم غول فى فبراير/ شباط، حيث قضت  بأن إبقاء الرجلين رهن الاعتقال قبل المحاكمة بعد انتهاكا لحقوقهم وحرية التعبير، ولا يزال الرجلان يواجهان محاكمة فى 25 مارس/ أذار بتهمة إفشاء أسرار
الدولة ومحاولة قلب نظام الحكم بعد أن نشرت جريدة جمهوريت فى مايو/ أيار تحقيقا" بأن تركيا قدّمت أسلحة للتنظيمات المتطرّفة  فى سورية، وطالبت النيابة العامة بتطبيق عقوبة السجن مدى الحياة على الصحفيين.

وأعلن أردوغان أن قرار المحكمة الدستورية بالإفراج عن الرجلين يعدّ حكما"  ضد هذا البلد وضد شعبها، وقال أردوغان بعد حكم المحكمة فى فبراير / شباط الماضي " أنا لا ألتزم بهذا القرار أو أحترمه، ويجب آلا تحظى وسائل الإعلام بحرية غير محدودة، ولا توجد حرية مطلقة لوسائل الاعلام في أى
مكان حتى في الصحافة العالمية أيضا".

وجاءت محاكمة الصحفيين في إطار هجمة على حرية الصحافة من قبل حكومة أردوغان، حيث سيطرت الحكومة على صحيفة زمان التركية الأسبوع الماضي وأقالت رئيس تحريرها وأخبرت موظفيها أنه سيتم تعديل السياسة التحريرية لها، واتهمت الحكومة جريدة زمان بدعم رجل الدين المقيم فى الولايات
المتحدة فتح الله غولن الذي وجهت إليه تهمة التآمر للإطاحة بالحكومة.

وسيطرت الحكومة أيضا على مجموعة بوغون الإعلامية التي تدير محطتين تليفزيونيتين معارضتين بأمر من المحكمة في أكتوبر/ تشرين الأول واتهمتها بأنها على صلة بالشيخ غولن، وتأتي تركيا في المرتبة 149 من بين 180 دولة في مؤشر حرية الصحافة العالمية 2015 لمؤسسة مراسلون بلا حدود، حيث تراجعت  بعد أن كانت فى المرتبة 98 منذ 10 سنوات.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أردوعان يهدّد المحكمة العليا بالاقفال لاطلافها سراح صحافيي جمهوريت أردوعان يهدّد المحكمة العليا بالاقفال لاطلافها سراح صحافيي جمهوريت



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أردوعان يهدّد المحكمة العليا بالاقفال لاطلافها سراح صحافيي جمهوريت أردوعان يهدّد المحكمة العليا بالاقفال لاطلافها سراح صحافيي جمهوريت



ارتدت قميصًا باللون البيج وبنطالًا أسود

كاتي برايس في إطلالة بسيطة أثناء قيامها بالتسوق

باريس ـ مارينا منصف

GMT 01:46 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

دوقة كامبريدج تعتمد ارتداء ربطة الرأس في المُناسبات الخاصّة
 العرب اليوم - دوقة كامبريدج تعتمد ارتداء ربطة الرأس في المُناسبات الخاصّة

GMT 06:32 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

جولة روتينية تكشف الوجه الآخر لضواحي جنوب أفريقيا
 العرب اليوم - جولة روتينية تكشف الوجه الآخر لضواحي جنوب أفريقيا

GMT 00:58 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

شقة عائلية صغيرة تتميّز بالحداثة والدفء تقع في موسكو
 العرب اليوم - شقة عائلية صغيرة تتميّز بالحداثة والدفء تقع في موسكو

GMT 03:53 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

كوربين يرفض فكرة الدعوة الى إجراء استفتاء جديد حول "بركسيت"
 العرب اليوم - كوربين يرفض فكرة الدعوة الى إجراء استفتاء جديد حول "بركسيت"

GMT 01:43 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

جيجي حديد تكشف طريقة تعاملها مع ضغوط الشهرة
 العرب اليوم - جيجي حديد تكشف طريقة تعاملها مع ضغوط الشهرة

GMT 08:07 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

أماكن تدفعك إلى زيارة مرسيليا عاصمة الثقافة
 العرب اليوم - أماكن تدفعك إلى زيارة مرسيليا عاصمة الثقافة

GMT 17:17 2018 الإثنين ,02 إبريل / نيسان

رجيم سحري للتخلص من الكرش في ليلة واحدة

GMT 06:04 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

سلمى أبو ضيف تؤكّد أن عام 2017 "وش السعد"

GMT 23:22 2017 الأحد ,29 تشرين الأول / أكتوبر

حنان ترك تُشارك في جنازة طليقها بالرغم من غياب ذويه
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab