تصاميم الديكور الاسكندنافية تسيطر على المجتمع البريطاني
آخر تحديث GMT12:54:42
 العرب اليوم -

زار 40 ألف شخص معرض الأثاث في ستوكهولم

تصاميم الديكور الاسكندنافية تسيطر على المجتمع البريطاني

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - تصاميم الديكور الاسكندنافية تسيطر على المجتمع البريطاني

الديكور الإسكندنافي
لندن - ماريا طبراني

تتخلل ديكورات الدول الاسكندنافية أركان الحياة البريطانية، وظهر ذلك من خلال شاشات التلفزيون، من حيث الخزائن والقصص والمحال التجارية وغيرها من أشكال الحياة في بريطانيا.

ومن الواضح أن كوبنغاهن لها تأثيرها إذ تقع في الصدارة على مدى السنوات الماضية، من حيث الأشياء الجديدة التي أثرت على الحياة البريطانية.

ويجد الديكور الاسكندنافي طريقه مرة أخرى إلى غرف المعيشة البريطانية بلمسات الخمسينات والستينات، من حيث الكراسي الكلاسيكية وكرة الييرو والبيض الجاكوبسن والتوليب والقائمة الطويلة، كما أن البريطانيين متحمسون جدًا لهذه الديكورات التي تتجه إلى خط الإنتاج السابق منذ نحو 57 عامًا، ففي شباط/ فبراير الماضي زار أكثر من 40 ألف شخص معرض الأثاث في ستوكهولم.

ويتميز الأثاث في الدول الاسكندنافية بالطابع الجميل والهادئ، ربما نتيجة للثقافة العقلية التي تقدر الجماعة على الفردية، بالإضافة إلى المسحة الخاصة التي هي في متناول الجميع، من حيث الأثاث والمواد الخام الطبيعية والحرف اليدوية التقليدية.

ومن جانبها، تؤكد المؤسس المشارك لسكاندويوم كرستينا شيميت: لفترة من الوقت كان التصميم الاسكندنافي هو الرادار في بريطانيا، إذ حشد المهندسون المعماريون والمصممون على نحو متزايد لجذب جمهور أوسع".

ويبدو أن الخطوط الاسكندنافية في تزايد داخل بريطانيا من حيث ارتفاع خطوط الإنتاج ودفع المواد التكنولوجية التي تشكل تعاونا خلافا عن فكرة إعادة تشكيل وتعريف الثقافة والتراث الخاص بهذه البلدان للجمهور المعاصر.

وتصنع شركة اتالا الأواني الزجاجية والفخارية، وهي علامة تجارية ذات جودة ممتازة، تم إنشاؤها العام 1936، وتصنع المزهريات الألماس، وفي الوقت نفسه  تتعاون مع شركة ماريمكو الفلندية الخاصة بأدوات المائدة والمنسوجات وحتى فرش الطائرات التي توضح جمال الريف الفنلندي.

وجمع المصمم البريطاني الدنمركي السي كراوفورد بين مزيج المعادن الصفراء وهو جزء من الثقافة الدنمركية.

وتتباهى هذه الدول بأن لديها أفضل التصاميم في العالم والأكاديميات التعليمية مثل أكاديمية بيرغن للفنون والتصميم في النرويغ، وجامعة التو في فنلندا، وكونسفاكت في السويد.

ويذكر مصمم ومطور المنتج لموتو نينا بروون: ازداد الاهتمام بالتصاميم الاسكندنافية؛ نظرًا إلى طاقتها الخلاقة حيث المصممين الشباب، وابتكارتهم الإبداعية، فيعملون بصدق مع أعلى معايير الجودة والحرفية.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تصاميم الديكور الاسكندنافية تسيطر على المجتمع البريطاني تصاميم الديكور الاسكندنافية تسيطر على المجتمع البريطاني



 العرب اليوم - إسرائيليون ينعشون السياحة المغربية بأعداد كبيرة

GMT 15:49 2021 الثلاثاء ,27 تموز / يوليو

موديلات ورق جدران فخم لغرف نوم أنيقة
 العرب اليوم - موديلات ورق جدران فخم لغرف نوم أنيقة

GMT 07:27 2021 الأحد ,25 تموز / يوليو

طرق تنسيق البلوزات الستان مع ملابسك
 العرب اليوم - طرق تنسيق البلوزات الستان مع ملابسك
 العرب اليوم - جبل فوجي يجذب محبي شروق الشمس عند «سقف اليابان»

GMT 07:41 2021 الأحد ,25 تموز / يوليو

أفكار بسيطة لتجديد غرفة الضيوف
 العرب اليوم - أفكار بسيطة لتجديد غرفة الضيوف

GMT 17:49 2021 السبت ,03 تموز / يوليو

أفضل 8 أماكن سياحية في محافظة ينبع السعودية

GMT 08:44 2018 الثلاثاء ,03 إبريل / نيسان

أوكرانيا تشهد افتتاح فندق لممارسة الحب في "كييف"

GMT 07:13 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

عادل إمام يقتحم رقصة أحمد حلمي ومني ذكي أثناء حفل زفافهما
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab