متحف الغردقة يستطيع جذب السياحة الثقافية إلى شرق مصر
آخر تحديث GMT00:17:01
 العرب اليوم -

على مساحة تقدر بنحو 10 آلاف متر مربع

متحف الغردقة يستطيع جذب السياحة الثقافية إلى شرق مصر

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - متحف الغردقة يستطيع جذب السياحة الثقافية إلى شرق مصر

وزير السياحة والآثار المصري خالد العناني
القاهرة ـ العرب اليوم

على مساحة تقدر بنحو 10 آلاف متر مربع، شُيد أول متحف أثري مصري بالتعاون مع القطاع الخاص بمحافظة البحر الأحمر (شرق مصر)، ليصبح بوابة جذب لحركة السياحة الثقافية إلى مدينة الغردقة المصرية.وفي نهاية فبراير/شباط الماضي، افتتح رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي وخالد العناني وزير السياحة والآثار المصرية، متحف الغردقة الواقع بالقرب من مطار الغردقة الدولي جنوب المدينة، بهدف جذب مزيد من السائحين إلى المدينة، والجمع بين السياحة الترفيهية والثقافية.

وتستهدف الوزارة من تدشين المتحف الأثري الأول في الغردقة على تشجيع زيارة المتاحف ومنح الفرصة للسائحين الذين يفضلون السياحة الشاطئية، للتعرف على تاريخ مصر بمختلف العصور. المتحف الذي تم بناؤه بالشراكة بين القطاعين العام والخاص، متوقع أن يضم بداخلة أكثر من 1000 قطعة أثرية، لتؤرخ لفترات وعصور مختلفة من الحضارة المصرية القديمة. وخلال الافتتاح، أكد وزير السياحة والآثار المصري خالد العناني أن جميع القطع الأثرية المعروضة داخل قاعات المتحف كانت ضمن قطع المخازن، إضافة لمجموعة أخرى كانت معروضة داخل بعض المتاحف المصرية.

ويضم المتحف نحو 1191 قطعة أثرية تسجل جميع الحقائب المصرية المختلفة، وينقسم إلى 3 مناطق ما بين قاعات العرض بالمتحف ومنطقتين الترفيه والتسوق. وتضم قاعات عرض المتحف قطعاً فريدة تحكي مراحل الفن عبر التاريخ المصري، وتشمل المعروضات الأدوات التي اعتاد المصري القديم على استخدامها في حياته اليومية بداية من أدوات الطهي والطعام وأدوات الزينة والصيد وصولاً إلى الآلات الموسيقية والأدوات المستخدمة في الألعاب الرياضية مثل الصيد النيلي أو الصيد البري ومجموعة من الحلي الفريدة.

وعن طريقة عرض المقتنيات، أشاد عالم المصريات زاهي حواس بسيناريو العرض المستخدم داخل متحف الغردقة، ما يسهم في إبراز تفاصيل الحياة اليومية للمصري القديم، واصفاً متحف الغردقة بـ"نموذج جيد" بدمج الأنماط السياحية المختلفة في مصر. وأسندت الحكومة المصرية مهمة البناء والتشييد للقطاع الخاص والمستثمرين، بينما تصبح مهمة إدارة المتحف وتحديد سيناريو العرض للمقتنيات ونقل المقتنيات من المخازن إلى المتحف، من اختصاص الحكومة المتمثلة في وزارة السياحة والآثار المصرية.

وبلغت تكلفة تأسيس مبنى المتحف المقدر مساحته نحو 10 آلاف متر مربع، بينها 3 آلاف متر لعرض القطع الأثرية، نحو 160 مليون جنيه مصري، إضافة لمنطقة ترفيهية وأخرى تجارية. وتعود محافظة البحر الأحمر إلى عصر الدولة القديمة الفرعونية، وتضم بداخلها مجموعة من المناطق الأثرية مثل وادي الحمامات وطريق مرسى علم وأم الفواخير، إضافة لعناصر تنتمي للعصر البطلمي من بينها منطقة جبل أوب دخان، ومناطق أثرية أخرى تنتمي لعصور إسلامية مختلفة.

قد يهمك ايضـــًا :

وزير السياحة والآثار المصري يبحث تعزيز التعاون مع مسئولي "تيوي" العالمية

مصر تدرس مقترحًا لمنح تأشيرات سياحية تسمح بالزيارة لسنوات عدّة

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

متحف الغردقة يستطيع جذب السياحة الثقافية إلى شرق مصر متحف الغردقة يستطيع جذب السياحة الثقافية إلى شرق مصر



بلقيس تخطف الأنظار بأناقة استثنائية في "الجمبسوت"

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 08:17 2022 الخميس ,29 أيلول / سبتمبر

أفضل فساتين السهرة الخريفية من وحي النجمات
 العرب اليوم - أفضل فساتين السهرة الخريفية من وحي النجمات

GMT 06:10 2022 السبت ,01 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل الأماكن السياحية التي يمكن زيارتها في مصر
 العرب اليوم - أفضل الأماكن السياحية التي يمكن زيارتها في مصر

GMT 06:20 2022 السبت ,01 تشرين الأول / أكتوبر

عناصر فخمة لتكسية جدران المنزل العصري
 العرب اليوم - عناصر فخمة لتكسية جدران المنزل العصري

GMT 14:46 2022 السبت ,01 تشرين الأول / أكتوبر

بايدن يصف بوتين ب "المتهوّر" ويقول إن تهديداته لن تخيفنا
 العرب اليوم - بايدن يصف بوتين ب "المتهوّر" ويقول إن تهديداته لن تخيفنا
 العرب اليوم - بي بي سي تُقرّر إغلاق إذاعتها العربية بعد 84 عاماً

GMT 08:50 2022 الأربعاء ,28 أيلول / سبتمبر

تنسيق السراويل باللون البني لخريف 2022
 العرب اليوم - تنسيق السراويل باللون البني لخريف 2022

GMT 07:40 2022 الخميس ,29 أيلول / سبتمبر

أجمل الأماكن السياحية في مودينا الإيطالية
 العرب اليوم - أجمل الأماكن السياحية في مودينا الإيطالية

GMT 09:03 2022 الأربعاء ,28 أيلول / سبتمبر

كيفية توظيف المرايا في الديكور الداخلي
 العرب اليوم - كيفية توظيف المرايا في الديكور الداخلي

GMT 06:55 2022 الجمعة ,23 أيلول / سبتمبر

5 طرق لمساعدة شخص مصاب بمرض السكري من النوع 2

GMT 20:19 2022 السبت ,10 أيلول / سبتمبر

اكتشاف ارتباط جديد بين مرض السكري والاكتئاب

GMT 02:54 2022 الأربعاء ,21 أيلول / سبتمبر

أميركا تطلب أكثر 25 مليون جرعة معززة من كورونا

GMT 21:20 2012 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

فلنتعلم من الطبيعة

GMT 12:45 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

الماكياج البنفسجي يسيطر على موضة سهرات العيد هذا العام

GMT 17:32 2019 السبت ,30 آذار/ مارس

آمال وحظوظ وآفاق جديدة في الطريق إليك

GMT 14:28 2018 الأحد ,22 تموز / يوليو

حركات بيديك لعلاقة حميمة مثيرة

GMT 02:23 2018 الجمعة ,05 كانون الثاني / يناير

جدل في السعودية بسبب تصرفات شاذة لممرضات بطفل رضيع
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab