باتريك غرانت يعيد الأزياء التقليدية إلى الساحة ليضع نهاية عصر الموضة السريعة
آخر تحديث GMT08:06:20
 العرب اليوم -

مصنوعة من أقمشة فاخرة وتُباع بأسعار تنافسية ولها أسلوبها الخاص

باتريك غرانت يعيد الأزياء التقليدية إلى الساحة ليضع نهاية عصر "الموضة السريعة"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - باتريك غرانت يعيد الأزياء التقليدية إلى الساحة ليضع نهاية عصر "الموضة السريعة"

الملابس التقليدية ذات لمسة ساحرة جذابة
لندن - كارين إليان

قدم مصمم الأزياء باتريك غرانت، علامة جديدة للأزياء في معرض "كوميونيتي للملابس"، إذ تصنع من أقمشة فاخرة وتُباع بأسعار تنافسية ولها أسلوبها الخاص لكنها ليست رائجة وذات جودة عالية لكنها ليست باهظة، وتقليدية وليست مملة وتُصمم كل قطع الملابس في بريطانيا. وتحرص تلك الماركة على أن تكون ملابس المجتمع البريطاني التي يعتمد عليها بشكل أساسي، فهي ذات حياكة بسيطة ونسيج من الجينز، ومعاطف وجواكت هارينتجون باللون الكاكي والبحري.  ويحظى "كوميونيتي" بدعم يُقدر بنحو 88 ألف يورو من قبل شركة "كيك ستارتر". ويعتبر المعرض علامة تجارية جديدة للأزياء.

باتريك غرانت يعيد الأزياء التقليدية إلى الساحة ليضع نهاية عصر الموضة السريعة

ورصد أحد مصممي الأزياء وجود فجوة في السوق، بين الملابس التقليدية وأزياء الموضة بعد أن أصبح من الصعب الحصول على الأزياء، وتشهد أسعار ملابس "الموضة السريعة" تراجعًا منقطع النظير. 

وتدخل الملابس ذات اللون الرمادي في كل مرة معرض "كوميونيتي للملابس" وتعطي الفرصة لرجوع الملابس التقليدية. فهي ذات لمسة ساحرة جذابة، كما هي الحال مع المقهى الذي يقع في أحد أركان متجر بلاكبورن المشهور بعصير الفيمتو الساخن والبارد، وهو عصير محلي مشهور ورائج، وتنتج هذه الشركة كل ما هو محلي.

وجاءت علامة غرانت لتقدم حلًا للمشكلة الأزلية التي يعاني منها المصنع المحلي، مثل كوكسن آند كليج، وهو مصنع في بلاكبورن ينتج أغلب ملابسه، وكان نشاطه مرتفعًا للغاية خلال ذروة الموسم لكنه تراجع دون ضجيج خلال فترات التوقف الدورية. وقدم غرانت الإبداعات الموسمية لمجتمع الملابس كبديل عن نموذج التوظيف الموسمي أو عدم وجود تعاقدات، يمكن أن تنتج خلال فترات الركود على مدار العام.

كرو نيك جبمبر للجنسين، 59 يورو، كوميونيتي للملابس
صممه فريق غرانت في لندن، يضمن المعطف المُعدل بشكله الجمالي أن المصنع يعمل بأقصى كفاءته. لا يحتوي جاكيت هارينجتون على جيوب ولا أزرار ولا عراوي، التي تعيق الآلات ووقت الإنتاج وتزيد من التكاليف. لن يتم إضافة تصميمات أخرى على المعطف. ويأتي التصميم للجنسين. ويأتي الخيط من أسكوتلندا وهاويك مما يضيف تميزًا للمعطف وللماركة. الجوارب والصوف للتيشيرتات مصنعة من قبل شركات ليسترشير، والقماش من قبل روتشديل في مدينتي برادفورد وتودموردن في يوركشاير.

 جينز سيلفيج للرجال والنساء 65 يورو
ارتفعت وتيرة شراء المنتجات البسيطة ذات الجودة العالية عندما تنافست المتاجر وكانت التصاميم المحلية باهظة، ويوضح غرانت أن المعرض يحرص على إثراء السوق بالملابس التقليدية الكلاسيكية التي كانت شائعة منذ 30 عامًا، مشيرًا إلى أن الملابس الكلاسيكية ذات الجودة أصبحت نادرة في السوق، بل على النقيض، الموجود منها فقط رخيص وذو جودة رديئة لكن أصبح الطلب عليها منخفضًا. هناك رغبة لدفع أموال إضافية من أجل جودة أفضل، وهو ما أثبتته ردود الفعل على حملة كيك ستارتر، والتي جمعت أكثر من 75 ألف يورو في شهر واحد.

باتريك غرانت يعيد الأزياء التقليدية إلى الساحة ليضع نهاية عصر الموضة السريعة

3-بلوفر للجنسين من معرض كوميونيتي 79 يورو
يبلغ غرانت 44 عامًا وهو مالك مصنع خياطة سافيل رو نورتون وأولاده، لكنه معروف بظهوره ضمن لجنة التحكيم في برنامج "سوينغ بي" على شبكة بي.بي.سي البريطانية.

 استحوذ على شركة نورتن وأولاده عام 2005، في الوقت الذي كان يدرس فيه ماجستير في إدارة الأعمال في كلية إدارة الأعمال في جامعة أوكسفورد. كما عكف في تلك الآونة على زيادة خط إنتاج ماركة إي توتز آند هاموند آند كولينز.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

باتريك غرانت يعيد الأزياء التقليدية إلى الساحة ليضع نهاية عصر الموضة السريعة باتريك غرانت يعيد الأزياء التقليدية إلى الساحة ليضع نهاية عصر الموضة السريعة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

باتريك غرانت يعيد الأزياء التقليدية إلى الساحة ليضع نهاية عصر الموضة السريعة باتريك غرانت يعيد الأزياء التقليدية إلى الساحة ليضع نهاية عصر الموضة السريعة



خلال احتفالها مع زوجها جاي زي بعيد الحب في ماليبو

بيونسيه تتألّق بفستان "لاتيكس" قصير باللون الأحمر

ماليبو ـ ريتا مهنا

تألقّت المغنية بيونسيه ,البالغة من العمر 37  عامًا,بفستان لاتيكس باللون الأحمر ضيق وقصير,أثناء حفلة عشاء رومانسية مع زوجها في ماليبو احتفالًا بعيد الحب . وتمكنت النجمة من اختيار فستان يتناسب مع جسمها الذي يشبه الساعة الرملية، حيث أظهرت منحنيات جسدها الرائعة، وقد حملت حقيبة لامعة باللون الأحمر مناسبة لعيد الحب، وحذاء لامع بالكعب العالي,وفقًا بصحيفة "ديلي ميل" البريطانية وتركت شعرها المُجعّد والطويل منسدلًا خلفها، وفي الوقت نفسه، اعتمد زوجها مظهرًا غير رسمي حيث ارتدى قميصًا وسترة وبنطالًا باللون الأسود. وقضت بيونسه الليلة السابقة لعيد الحب وهي مستمتعة بافتتاح معرضDreamweavers للفنون مع جاي، وقد شاركت العديد من صورها ببدلة باللون الأصفر المسطردة بنقشة الكاروهات، وقبعة مطابقة لقمشة البدلة، أثناء خروجها في المساء. وتميّزت البدلة بفتحة من عند الصدر منحت بيونسيه جاذبية وإثارة أكثر، ويبدو أنها استوحت الإطلالة من موضة سبعينات القرن الماضي،…

GMT 17:26 2019 الخميس ,14 شباط / فبراير

قرود ضخمة تُهاجم جامعة سعودية بحثًا عن الطعام

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 20:00 2018 الجمعة ,24 آب / أغسطس

الضعـف الجـنسـي عند النسـاء

GMT 12:07 2018 السبت ,01 كانون الأول / ديسمبر

العنف ضد المرأة حاجزا فى سبيل المساواة والتنمية

GMT 15:36 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

السبسي يكشف أن الجهاز السري لـ "النهضة" خطط لاغتياله

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 11:05 2018 الخميس ,09 آب / أغسطس

التضخم …آفة مهلكة

GMT 11:18 2018 السبت ,01 كانون الأول / ديسمبر

جيب تكشف عن سيارتها "جلاديتور" أقوى بيك أب

GMT 15:51 2018 الإثنين ,17 كانون الأول / ديسمبر

تركي آل الشيخ يُطلق بطولة عربية للمنتخبات الكبار

GMT 11:05 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

حقل الفيل الليبي يضخ 70 ألف برميل يوميًا من الخام

GMT 19:17 2018 الإثنين ,16 إبريل / نيسان

رجل يبيع جسد زوجته لصديقه ويموت أثناء معاشرتها
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab