بالم سبرينغ تدب فيه الحياة بعد عرض تصميمات لوي فيتون
آخر تحديث GMT21:14:34
 العرب اليوم -

أزياء تعود إلى فترة الخمسينيات تتتألق في فندق العشرينات

"بالم سبرينغ" تدب فيه الحياة بعد عرض تصميمات "لوي فيتون"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "بالم سبرينغ" تدب فيه الحياة بعد عرض تصميمات "لوي فيتون"

تصميمات "لوي فيتون"
واشنطن ـ رولا عيسى

عاد منتجع "بالم سبرينغ" الفاخر الرائع، ليصبح محط أنظار الجميع، سواء وسائل الإعلام أو كبار مصممي الأزياء حول العالم أو الجمهور، بعد أن استضاف عرض أزياء البيت الفرنسي الشهير "لوي فيتون" الذي عرض مجموعته الجديدة "كروز" لعام 2016.

ويشتهر المنتجع الصحراوي في منطقة ريفرسايد كاليفورنيا في وادي كوتشيلا، بتصميماته المعمارية الرائعة التي تعود إلى منتصف القرن الـ20، وعادت الحياة معه لتدب في المنتجع، وأصبح يتمتع برواج وشعبية ملحوظين.

بالم سبرينغ تدب فيه الحياة بعد عرض تصميمات لوي فيتون

ويلفت الأنظار عند زيارة المنتجع الفخم؛ المباني التي تتسم بالطراز المعماري الحديث الذي تضع المدينة على أول طريق النجومية الثقافية، الأمر الذي بدى جليًا بعد عرض الأزياء  الذي شجع عشاق عالم الموضة والأزياء على التهافت لزيارة المنتج الرائع.

كما يزهو، بامتلاكه كثيرًا من الروائع المعمارية اللافتة للانتباه التي يعود تاريخها إلى منتصف القرن الـ 20 أكثر من أي مدينة ثانية، كما تشتهر أيضًا على الصعيد الدولي بالمنازل الإسبانية المبهرة ذات الطابق الواحد، وملاعب الغولف.

وسلّطت وسائل الإعلام والصحافة الضوء أخيرًا عليها، عندما قدم "لوي فيتون" عرض أزيائه في الأسبوع الماضي الذي  استضاف أكثر من 800 شخصية عمومية، بما في ذلك الصحافيين والجمهور والمشاهير، مثل: مغنيا "الراب" الشهيرين كاني ويست وميشيل ويليامز، الأمر الذي أثار ضجة واسعة في وسائل التواصل الاجتماعي "انستغرام".

بالم سبرينغ تدب فيه الحياة بعد عرض تصميمات لوي فيتون

وزار المدير الإبداعي، لـ"لوي فيتون" نيكولا غيسكويير، المنتجع للمرة الأولى منذ 15 عامًا، وعلى الرغم من أن أعوام الزهو والمجد لهذا المنتجع كانت تسبق بفترة طويلة هذا التاريخ؛ إلا أنها تركت بصمة قوية على "نيكولا".

وظهر طابع هذا المنتجع الصحراوي على مجموعة أزياء "كروز" التي قدمها "فيتون"، حيث التقت الأنماط الكلاسيكية لأزياء لكاليفورنيا مع الأزياء الباريسية التي تتمتع بالرونق والأناقة، لتنتج مجموعة هائلة من الأزياء الرائعة مثل الفساتين المحتشمة الماكسي، والأحزمة الجلدية بالحافظة، والسترات الجلدية المبطنة ومن الجلود المدبوغة التي أخذت طراز سترات رعاة البقر.

كما أشاد النقاد أيضًا بالأزياء التي تعود الى الخمسينيات وتشبه أزياء ربات البيوت في فيلم "بي إس" الأمريكي، ولم يكن "نيكولا" الأول في عرض أنماط الأزياء الفريدة السريالية التي تجمع بين طابع الحياة البرية الصحراوية والنظام في الضواحي، حيث هناك كثير من مصممي الأزياء في كاليفورنيا الذين اختاروا تقديم مجموعتهم من الأزياء التي تعكس طابع ملابس ربات البيوت في الفيلم نفسه الذي مضى عليه أكثر من عقد من الزمان، حيث انجذبوا بشدة إلى مهرجان موسيقى "كواتشيلا"، الكلاسيكي الخاص بالمنتجع.

ويقدم المنتجع الفاخر جميع سبل الراحة والمتعة والرفاهية للاستمتاع بالإقامة في الفندق الذي يوفر أفخم "الشاليهات" الواسعة ذات الأراضي العشبية الخضراء، التي تتمتع بتصميم  داخلي عتيق بشكل كامل، كما يوفر جميع سبل التسوق المزدهرة، حيث يضم مجموعة من المتاجر التي أصبحت تشبه محلات الموجودة في حي "أببير ديزاين ديستريكت" الأوروبي، حيث تضم مجموعة من الملابس العتيقة، الوحيدة المتوفرة في الولايات المتحدة.

ويحتوي المنتجع أيضًا سلسلة من المتاجر المكتظة بالأثاث الكلاسيكي الذي يميز منتصف القرن الـ20، كما يوجد أيضًا طريق "روتي 66 ويست" الذي يضم مجموعة واسعة من المتاجر التي تبيع "الباكليت": عبارة عن  لدائن التصلب الحراري التي تستخدم في صناعة الكهربائيات وصناعات السيارات، كما يضم الطريق مجوهرات "ميريام هاسكل" الكلاسيكية.

وأصبحت "بالم سبرينغ" على خريطة عالم الأزياء والموضة، بدليل استضافتها لمهرجان "كواتشيلا"، وللحملة الإعلانية لمتاجر "اتش آند مي" الشهيرة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بالم سبرينغ تدب فيه الحياة بعد عرض تصميمات لوي فيتون بالم سبرينغ تدب فيه الحياة بعد عرض تصميمات لوي فيتون



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بالم سبرينغ تدب فيه الحياة بعد عرض تصميمات لوي فيتون بالم سبرينغ تدب فيه الحياة بعد عرض تصميمات لوي فيتون



حملت حقيبة كلاتش خمرية اللون طابقت حزام الخصر

كيت ميدلتون أنيقة خلال "100 سيّدة في عالم التّمويل"

لندن - العرب اليوم

امتلأ جدول أعمال دوقة كامبريدج كيت ميدلتون، الأربعاء، بأكثر من مهمّة رسمية، فبعدما حضرت مؤتمر دعم الصحة العقلية للطلاب خلال النهار، عادت الدوقة إلى قصرها لكي تُبدّل إطلالة بدلة التنورة من دولتشي آند غابانا، بإطلالة الفستان الكلاسيكي. بدت كيت كالوردة الإنجليزية بفُستانها الوردي الذي اختارته من علامة "غوتشي"، فجاءت ياقته بقصة حرف V عميقة، وأكمامه بطولٍ قصير كأنها شالات حريرية لفّت جسدها الرّشيق، لينسدل الفُستان للأسفل ويُلامس الأرض بقماشه المصنوع من التول، امتزجت ألوانه بدرجات الوردي النّاعم. حرصت الدّوقة أن تنسّق ألوان إطلالتها بعناية، فحملت حقيبة كلاتش مُخملية خمرية اللون، طابقت حزام الخصر الذي زمّ فُستانها من المُنتصف، وأضافت لمسة برّاقة لإطلالتها بانتعالها كعبا عاليا فضيا لامعا، اختارته من علامة أوسكار دي لا رينتا، بلغ سعره 729 دولارا. أبقت زوجة الأمير ويليام مكياجها ناعمًا، فاعتمدت أحمر الشّفاه الوردي اللامع مع لمسات…

 العرب اليوم - أفضل المطاعم التي يمكنك زيارتها  في جزيرة جيرزسي

GMT 03:26 2019 الخميس ,14 شباط / فبراير

6 طرق لتحديث مطبخك مع ميزانية منخفضة
 العرب اليوم - 6 طرق لتحديث مطبخك مع ميزانية منخفضة

GMT 17:26 2019 الخميس ,14 شباط / فبراير

قرود ضخمة تُهاجم جامعة سعودية بحثًا عن الطعام

GMT 10:20 2019 الخميس ,31 كانون الثاني / يناير

العلماء يعثرون على جمجمة عمرها 35 ألف عام

GMT 17:24 2018 الثلاثاء ,24 تموز / يوليو

المحكمة الجنائية الدولية وفلسطين

GMT 11:26 2018 الخميس ,26 تموز / يوليو

أوجه النشاط التسويقي

GMT 03:47 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبدالله تكشف عن تصميمها لمجموعة من أزياء شتاء 2019

GMT 05:50 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

مقتل صيدلي مصري على يد "مختل" في السعودية

GMT 01:40 2018 الثلاثاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

سامي هاشم يؤكّد دعمه لقضية تطوير المنظومة التعليمة في مصر

GMT 13:20 2018 الخميس ,06 كانون الأول / ديسمبر

مصر ضمن أكبر دولتين تتلقيان استثمارات

GMT 02:27 2018 الثلاثاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

برونو لومير يؤيد خفض الضرائب لإرضاء "السترات الصفراء"

GMT 08:08 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

خبراء يكشفون عن الفرق بين مشاعر الحب والشهوة
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab