أغنيةٌ عمرها 11 عامًا تنبّأت بانفصال المطربة أصالة عن العريان
آخر تحديث GMT00:09:55
 العرب اليوم -

تحكي واقعًا لحالها اليوم حيث تعيش حاليًا وحيدة بعيدة عن زوجها

أغنيةٌ عمرها 11 عامًا تنبّأت بانفصال المطربة أصالة عن العريان

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - أغنيةٌ عمرها 11 عامًا تنبّأت بانفصال المطربة أصالة عن العريان

أصالة
القاهرة - العرب اليوم

ربما لو كانت تعلم الفنانة السورية أصالة نصري، أن إحدى أغاني ألبومها "نص حالة" الذي طرحته في سبتمبر من عام 2008، ستتنبّأ فيها بانفصالها عن زوجها المخرج المصري طارق العريان، ما كانت غنتها في يوم من الأيام.

 

الأغنية التي حضّرتها أصالة قبل 11 عامًا تحمل اسم "أوقات"، وتحكي واقعًا لحالها اليوم حيث تعيش حاليًا وحيدة عن زوجها طارق العريان، إذْ إنها دائمة الخوف من الوحدة، ولكن وجود أبنائها وشقيقها بجوارها ربما خفّف من حدّة المأساة.

 

ورغم قصة الحب التي عاشتها أصالة برفقة زوجها طارق العريان خلقت منها إنسانةً تتخوّف من الشعور بالفقدان فهي التي قالت في إحدى لقاءاتها التلفزيونية إن زوجها طارق هو الذي وقف بجانبها وترك لها كامل حريتها في الغناء على كافة الألوان والمشاعر، موضحةً أنه منحها وقته ومجهوده للتطوير من أدائها.

 

وتصفُ أغنية "أوقات" حاليًا حالة أصالة التي تنبأت فيها بأنها تخاف من فكرة انفصالهما أو ابتعاد طارق العريان عنها لأي سبب من الأسباب، خاصةً أن حبها له كان من طرفها حيث اعترفت أنها أحبته من النظرة الأولى وانجذبت إليه بسبب دفئه وركوزه وشخصيته الجيدة.

 

ومن خلال كلمات الأغنية يتم التأكد بأنها تصف شعورها في الوقت الحالي، إذْ تقول كلماتها: "أوقات بخاف فيها وانا لوحدي، وحاجات تجيب في خيالي وتودي وده لما ببقى لوحدي مش وياك مع كل ثانية انا فيها بستناك، قلقانة لتيجي اللحظة وتسيبني، وتملي ده اللي شاغلني وتاعبني علشان معاك الدنيا حبيتها ومشاعري بس انت اللي حسيتها".

 

 

 

وهناك الكثير من المؤشرات التي أكّدت انفصال الثنائي كان آخرها تواصل "فوشيا" مع العريان يوم الأربعاء لتقديم إجابة واضحة بشأن علاقته بأصالة، لكنه طلب معاودة الاتصال به بعد 10 دقائق، ثم "اختفى" ولم يعد يجيب على الاتصالات.

 

وعند انتشار خبر انفصالهما بشكل شبه مؤكّد من قبل الإعلامي المصري تامر أمين الذي صرّح خلال برنامجه التلفزيوني أن سبب بكاء أصالة على المسرح أثناء غنائها "ذاك الغبي" ضمن "موسم الرّياض"، هو انفصالها عن زوجها والأزمة العاطفية التي تمرّ بها في الوقت الحالي.

 

في المقابل، لم تخرج أصالة عن صمتها سوى مرة واحدة لتنفي أمر الطلاق مع تأكيدها على وجود خلاف مع زوجها، ثم انشغلا فيما بعد بأعمالهما وهدأت الأمور، إلا أن موضوع طلاقهما عاد بقوة في الأيام القليلة الماضية، وأصبح حديث الساعة بين الجمهور ووسائل الإعلام، ورغم ذلك لم تخرج أصالة لترد على كل هذه البلبلة المتعلقة بحقيقة طلاقها.

 

وما أثار التساؤلات حول الانفصال أيضًا وجود طارق منذ شهر بأمريكا من دون أصالة من جهة، وتقرُّب الأخيرة من عائلتها بشكل قوي مؤخرًا، وحزنها الواضح في كلماتها التي تكتبها على صفحتها الشخصية على "إنستغرام"، وتلميحاتها على المسرح. قد يهمك أيضاً:

أصالة تشيد بألبوم "الحنين"لنوال الكويتيّه

شام الذهبي تنشر فيديو يجمعها بأصالة وطارق العريان بعد تأكيد انفصالهما

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أغنيةٌ عمرها 11 عامًا تنبّأت بانفصال المطربة أصالة عن العريان أغنيةٌ عمرها 11 عامًا تنبّأت بانفصال المطربة أصالة عن العريان



نجوى كرم تختار الزهري وسيرين عبد النور تفضّل الأحمر

فساتين سهرة مع الأكمام المنسدلة مستوحاه من النجمات

بيروت - العرب اليوم

GMT 03:04 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

تعرف على أفضل الأنشطة السياحية في مدينة نارا اليابانية
 العرب اليوم - تعرف على أفضل الأنشطة السياحية في مدينة نارا اليابانية

GMT 07:33 2016 الأربعاء ,30 آذار/ مارس

طرق علاج تأخر الكلام عند الأطفال بالأعشاب

GMT 00:30 2019 الأحد ,29 كانون الأول / ديسمبر

كبسولة النشاط ورفع الحرق وزيادة المناعة صباحاً ومساءً

GMT 00:23 2019 الأحد ,29 كانون الأول / ديسمبر

10 علاجات منزلية تخفي ندبة الجديري المائي

GMT 00:49 2016 الثلاثاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

أطعمة خاصة لتجنب آثار شرب الكحول في الكريسماس

GMT 05:13 2017 الأربعاء ,11 كانون الثاني / يناير

قرد ذكر يحاول ممارسة الجنس مع سيكا الغزلان في اليابان

GMT 12:53 2019 الأحد ,01 أيلول / سبتمبر

تتحدى من يشكك فيك وتذهب بعيداً في إنجازاتك

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 06:18 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أحدث سعيدة خلال هذا الشهر

GMT 09:44 2015 الثلاثاء ,29 أيلول / سبتمبر

فوائد الفاصوليا الخضراء للعلاج القولون

GMT 17:26 2016 الأحد ,06 آذار/ مارس

أعراض تقلصات الرحم في الشهر الرابع

GMT 05:04 2019 الأحد ,06 كانون الثاني / يناير

جولة سياحية ساحرة داخل مدينة "العلا" السعودية

GMT 14:29 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

وظيفة نظام "ECO" في السيارات وعلاقته بخفض استهلاك الوقود

GMT 02:40 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

جولة مذهلة في جزيرة سانتوريني العالمية في اليونان

GMT 07:30 2015 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

طلاب معهد الجبيل التقني يحصلون على رخصة دولية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab