منتخب تونس يلحق بالسنغال إلى ربع النهائي بفوز كبير على زيمبابوي
آخر تحديث GMT14:49:58
 العرب اليوم -
الكاظمي يعلن تسمية 6 مارس يوما وطنيا للتسامح والتعايش في العراق فلسطين تعلن إغلاق محافظة رام الله والبيرة في إطار مكافحة كورونا السيسي يؤكد رفضه سياسة الأمر الواقع بشأن سد النهضة البرهان سؤكد أنه ناقش مع الرئيس المصري الملفات التي تدعم التعاون المشترك الرئيس المصري يؤكد نتمسك باتفاق قانوني ملزم بشأن تشغيل وملء سد النهضة رئيس الوزراء التونسي يرفض مطالبة الرئيس له بالاستقالة ويعتبرها " كلاما لا معنى له" السيسي يؤكد العلاقات الثنائية مع السودان شهدت تطورا كبيرا مؤخرا.. وهناك ارتباط وثيق بين الأمن القومي للبلدين السيسي يؤكد مصر ستظل داعمة للسودان لتحقيق التنمية رئيس مجلس السيادة السوداني يصرح نثمن مواقف مصر الداعمة للسودان في المرحلة الانتقالية الرئاسة المصرية تعلن مصر تدعم المقترح السوداني لتشكيل رباعية دولية تشمل رئاسة الاتحاد الإفريقي والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة للتوسط في ملف سد النهضة
أخر الأخبار

ضمن منافسات الجولة الثالثة والأخيرة من المجموعة الثانية في أمم أفريقيا

منتخب تونس يلحق بالسنغال إلى ربع النهائي بفوز كبير على "زيمبابوي"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - منتخب تونس يلحق بالسنغال إلى ربع النهائي بفوز كبير على "زيمبابوي"

منتخب تونس إلي ربع نهائي الأمم الأفريقية
أوييم ـ العرب اليوم

حجز المنتخب التونسي مقعده في الدور ربع النهائي لكأس الأمم الأفريقية، المقامة في نسختها الـ31 في الغابون، بفوزه الكبير على منتخب زيمبابوي 4-2 الاثنين، في ليبرفيل في الجولة الثالثة الأخيرة من منافسات المجموعة الثانية. وكان المنتخب التونسي الذي يشرف عليه المدرب الفرنسي من أصل بولندي هنري كاسبرجاك، بحاجة إلى نقطة التعادل فقط من أجل بلوغ ربع النهائي.

ونجح أبطال 2004 في تحقيق اكثر من ذلك، رافعين رصيدهم إلى 6 نقاط في المركز الثاني خلف السنغال، التي كانت ضامنة لتأهلها قبل لقاء الاثنين مع الجزائر الذي انتهى بالتعادل 2-2. وتلتقي تونس التي غاب عنها حارسها أيمن المثلوثي للإصابة ولعب رامي الجريدي بدلا منه، في الدور ربع النهائي السبت المقبل، مع بوركينا فاسو بطلة المجموعة الأولى. أما بالنسبة لزيمبابوي، فانتهى مشوارها عند الدور الأول للمرة الثالثة في ثلاث مشاركات، وذلك بعدما تجمد رصيدها عند نقطة حصلت عليها في الجولة الأولى أمام الجزائر (2-2).

واستحق المنتخب التونسي فوزه الثاني، بعد ذلك الذي حققه في الجولة السابقة على الجزائر (2-1)، اذ سيطرت على اللقاء وحسمته في شوطه الأول بعدما سجلت فيه أهدافها الأربعة عبر نعيم سليتي (9) ويوسف المساكني (22) وطه ياسين الخنيسي (35) ووهبي الخزري (45 من ركلة جزاء)، فيما سجل نوليدج موسونا (42) وتنداي ندورو (56) لزيمبابوي.

وكانت تونس قريبة من افتتاح التسجيل منذ الدقيقة الثالثة عندما لعب نعيم سليتي كرة في ظهر الدفاع للخزري الذي عكسها، إلا أن الدفاع قطعها من أمام الخنيسي الذي حظي بعدها بفرصة أخطر، اذ انفرد بالحارس بعد تمريرة من المساكني لكن الكرة طالت عن مهاجم الترجي ما سمح للاخير بالوصول إليها (5).

وواصل منتخب "نسور قرطاج" ضغطه حتى تمكن من افتتاح التسجيل في الدقيقة 9 عبر سيلتي، الذي أطلق الكرة من خارج المنطقة، فتحولت من مدافعين وخدعت الحارس تاتيندا مكوروفا، مسجلًا هدفه الثاني في البطولة. ولم ينتظر التونسيون طويلًا لإضافة الهدف الثاني في الدقيقة 22 عبر المساكني الذي تبادل الكرة مع سليتي قبل أن يسددها بقوة بين ساقي الحارس.

وكادت أن تهتز شباك زيمبابوي للمرة الثالثة، إلا أن الكرة التي اطلقها المساكني من خارج المنطقة ارتدت من القائم ووصلت إلى الخزري الذي تابعها في المرمى لكن الحكم الغى الهدف بداعي التسلل (25). وحصلت تونس على فرصة أخرى من ركلة حرة نفذها الخزري لكن الحارس انقذ بلاده (31)، ثم ردت زيمبابوي باخطر فرصها منذ البداية إلا أن الجريدي تألق في وجه تسديدة صاروخية من نوليدج موسونا (33).

ووجهت تونس الضربة القاضية لمنافستها، عندما عززت تقدمها بالهدف الثالث في الدقيقة 35، عبر الخنيسي الذي وصلته الكرة من حمدي النقاز، فانقض عليها عند القائم الأيسر وحولها مباشرة في الشباك. وعادت الروح إلى لاعبي زيمبابوي بتقليصهم الفارق عبر موسونا الذي تلاعب بشكل رائع بالمساكني، وعلي معلول بعد تمريرة من نياشا موشيكوي قبل ان يسدد في الشباك (42).

الا ان الفرحة لم تدم طويلا لأن الحكم احتسب ركلة جزاء لتونس، بعد خطأ من كوستا نهاموينيسو على الخنيسي، انبرى لها الخزري بنجاح (45). وأصبحت تونس أول منتخب يسجل أربعة أهداف في الشوط الأول من مباراة في البطولة الأفريقية منذ 2012 عندما حققت ذلك غينيا امام بوتسوانا (6-1).

وفي بداية الشوط الثاني، نجحت زيمباوبي في تقليص الفارق مجددا عبر البديل تنداي ندورو الذي استفاد من مجهود فردي مميز لخاما بيليات المتوغل بين المدافعين، من منتصف الملعب التونسي، قبل ان يمرر لموسونا الذي حضرها لبديل داني فيري، فسددها في الشباك (56). وكاد الخنيسي أن يعيد الفارق لثلاثة اهداف مجددا في الدقيقة 65 عندما وصلته الكرة من المساكني، فسددها اولا في الحارس ثم عادت اليه فتابعها برأسه، إلا أنها ارتدت من القائم الأيمن وإلى احضان مكوروفا. وبقيت النتيجة على حالها حتى صافرة النهاية، رغم بعض الفرص للطرفين وابرزها لتونس.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

منتخب تونس يلحق بالسنغال إلى ربع النهائي بفوز كبير على زيمبابوي منتخب تونس يلحق بالسنغال إلى ربع النهائي بفوز كبير على زيمبابوي



تعرف على أجمل إطلالات إيما كورين اليومية بتصاميم عصرية

واشنطن - العرب اليوم

GMT 00:17 2021 الثلاثاء ,23 شباط / فبراير

تعرف على تأثير تغريدات ماسك على أسواق الأسهم

GMT 10:32 2021 السبت ,13 شباط / فبراير

"فيسبوك" تعمل على تصميم ساعات ذكية

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 04:40 2017 الأربعاء ,11 تشرين الأول / أكتوبر

سكودا أوكتافيا vRS سيارة حديثة بمواصفات قديمة

GMT 09:41 2018 الأربعاء ,27 حزيران / يونيو

مجموعة من النصائح لاختيار ألوان دهانات الحوائط

GMT 00:15 2018 الإثنين ,17 أيلول / سبتمبر

الأمير تركي بن طلال يلتقي منسوبي جامعة بيشة

GMT 07:00 2017 الأربعاء ,25 تشرين الأول / أكتوبر

للمحجبات الشابات مجموعة من الملابس الكاجوال لخريف 2017

GMT 09:40 2019 الثلاثاء ,11 حزيران / يونيو

محمد سعد يواصل السقوط ونُقَّاد يكشفون السبب
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab