ميدو يثير الإنقسام بين جماهير الاهلي والزمالك فيفيس بوك
آخر تحديث GMT07:55:29
 العرب اليوم -

بعد ان احتل صفحات البحث في موقع "غوغل"

ميدو يثير الإنقسام بين جماهير الاهلي والزمالك في"فيس بوك"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - ميدو يثير الإنقسام بين جماهير الاهلي والزمالك في"فيس بوك"

المعتزل احمد حسام " ميدو "
القاهرة ـ حسام السيد

رغم الشهرة الكبيرة التي يتمتع بها نجم الكرة المصرية ونادي الزمالك المعتزل احمد حسام " ميدو " منذ سنوات طويلة نتيجة إحترافه لسنوات في دوريات أوروبا ، إلا أنه تحول الى حديث الشارع الرياضي في مصر بعد توليه مهام المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم في نادي الزمالك ، وأصبحت وسائل الإعلام تتزين بصوره وتصريحاته ، وأصبح من أكثر الشخصيات التي يتم القيام ببحث عن كل ما يتعلق بها من صور واخبار في موقع "غوغل" الشهير خلال الساعات الماضية ، بالإضافة الى تسليط وسائل الإعلام العالمية الضوء على تجربة ميدو الجديدة في عالم التدريب بعدما سبق له اللعب في اندية "جنت" البلجيكي و"أياكس" امسترادم الهولندي ومارسيليا الفرنسي وروما الإيطالي وتوتنهام و"وست هام" و"ويجان" و"ميدلسبراه" في الدوري الإنجليزي .
وأصبح الشارع الرياضي في مصر منقسماً ما بين توقعات بنجاح ميدو في مغامرته الجديدة وما بين من يتوقع لها الفشل لظروف مختلفة ، ويرى المؤيدين لميدو انها مغامرة ستحظى بالنجاح كما  فعلها عندما كان اصغر محترف يلعب لمنتخب مصر  ، وشهدت صفحات مواقع التواصل الإجتماعي صراعاً بين جمهور النادي الأهلي والزمالك وصل الى حد إستخدام رسوم مسيئة للتقليل من اللاعب.
ويعتقد الفريق المدافع عن ميدو أن هناك عوامل سوف تساعده على تقديم تجربة فريدة من نوعها في الملاعب المصرية ، وأهمها تراكم الخبرات من خلال تعامله مع عدد كبير من أبرز وأشهر مدربي كرة القدم في العالم ، وانه سيقوم بنقل خبراته الأوروبية الى الدوري المصري مما ينعكس بالإيجاب على المسابقة بشكل عام ، ويضاف الى ذلك صغر سنه وقربه من لاعبي الفريق بحكم إعتزاله منذ فترة قصيرة وإرتباطه بعلاقات قوية مع معظم لاعبي الفريق .
وجاء تأييد لاعبي الزمالك لتولي ميدو المهمة خلفاً لحلمي طولان ليزيد من تفائل البعض بقدرته على النجاح ، ويرى فيه الكثيرون انه قارئ جيد للامور الفنية بعد ان ظهر ذلك خلال تحليله للمباريات العالمية والقارية في قناة الجزيرة القطرية ، وان هذا سوف يساعده بشكل كبير على الناجح كمدير فني رغم صغر سنه وحداثة عهده بالتدريب .
الفريق الاخر يرى ان فرص نجاح ميدو في التجربة الجديدة قليلة لعدة اسباب أهمها قلة خبراته التدريبية وحاجته للتدرج في المناصب قبل تولي مهام الرجل الاول ، في الوقت الذي يعتقد فيه البعض أن وجود ميدو كأصغر فرد في الجهاز الفني الذي يضم شخصيات أكبر منه في السن سوف يخلق حالة من عدم التوازن وتضارب الرية في القرارات مما قد يؤدي في النهاية الى نتائج عكسية .
والى ذلك يخشى البعض من ان يتحول ميدو الى ازمة جديدة في الدوري المصري ، حيث اشتهر اللاعب بتدوين تغريدات مثيرة للجدل في حسابه الشخي بموقع التواصل الإجتماعي " تويتر " وفي حالة استمر في تصريحاته الغريبة فقد يقحم النادي في ازمات عديدة .
وبعيداً عن ميدو لم ينجح مدرب مصري في بداية مشواره بتحقيق أي نجاح ، حيث اتجه حسام حسن الى تدريب فريق المصري البورسعيدي في بداية مشواره التدريبي ولم يحقق اي بطولة ، وتكرر نفس الأمر مع هاني رمزي الذي درب نادي وادي دجلة بعد غعتزاله بقليل ، فيما فشل محمد جمال مع نفس الفريق وفشل تامر مصطفى مع نادي إلمنيا في ظل صعوبة المنافسة بالدوري الممتاز .

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ميدو يثير الإنقسام بين جماهير الاهلي والزمالك فيفيس بوك ميدو يثير الإنقسام بين جماهير الاهلي والزمالك فيفيس بوك



GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 09:00 2016 الأحد ,31 تموز / يوليو

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 00:09 2016 الإثنين ,20 حزيران / يونيو

فوائد عشبة القلب

GMT 18:11 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

لماذا تبكي كثيرات أثناء ممارسة العلاقة الحميمية أو بعدها

GMT 02:36 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

كاديلاك اسكاليد 2020 تظهر لأول مرة أثناء اختبارها

GMT 23:20 2019 الثلاثاء ,24 كانون الأول / ديسمبر

تطبيق "ToTOk" للمكالمات المجانية مازال متاحا على هذه الهواتف
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab