الأمير نواف بن فيصل طلب من الفيفا التأكد من سلامة البنية التحتية
آخر تحديث GMT14:22:52
 العرب اليوم -

تفقد استاد الفيصل عقب حادث سقوط المظلة واعتبره "خطأ بشري"

الأمير نواف بن فيصل طلب من الفيفا التأكد من سلامة البنية التحتية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الأمير نواف بن فيصل طلب من الفيفا التأكد من سلامة البنية التحتية

الأمير نواف بن فيصل خلال تفقده استاد الأمير عبدالله الفيصل في جدة
جدة ـ عبد الوهاب الكبيسي

تفقد الرئيس العام لرعاية الشباب، الأمير نواف بن فيصل بن فهد بن عبدالعزيز، فجر الثلاثاء استاد الأمير عبدالله الفيصل في جدة عقب الحادث العرضي الناتج عن سقوط جزء من مظلة الاستاد، والذي لم يسفر عن إصابة أحد . واطلع الأمير نواف على مكان الحادث، واستمع إلى شرح مفصل من المهندسين القائمين على المشروع، ثم اجتمع بالمهندسين والمنفذين لبحث موضوع  الحادث. وقال الأمير نواف بن فيصل في تصريح صحافي عقب الجولة " نحمد الله على كل شيء وحقيقة فإنه لحظة وصول المعلومة لي عن الحادث طلبت من المهندسين في الرئاسة العامة لرعاية الشباب والشركة المنفذة والاستشاري ضرورة وجودهم وتزويدي بتقرير متكامل عن ما حدث من أجل اطلاع الجميع ولاسيما الجماهير التي ستحضر إلى الملعب على ذلك".
وأضاف"أن ماحدث هو حادث بشري لوجود خلل في التنسيق بين المسؤول عن الرافعة التي تحمل المظلة، وبين المهندس المسؤول من حيث وضع المظلة في مكانها، فكان هناك خلل في الوزنية، فسقطت المظلة، وهذا خطأ بشري والمهم أنه لم يؤثر على المشروع أو على سلامته أو وجود أي ضرر على القائمين على المشروع، ونحمد الله أنه تم في هذا الوقت الذي يجري العمل فيه في الاستاد ".
وأشار  الأمير نواف إلى أنه "اجتمع ساعات طويلة بالمهندسين وراجع بالتفصيل الحادثة"، مبينًا أن "جميع ما اطلع عليه مطمئن، إذ أن الحادث بشري وسيتم تأمين كل ما يلزم لعدم وقوع مثل ذلك مستقبلاً، مع اتخاذ الإجراءات اللازمة لوضع الأمور كافة في محلها إن شاء الله ".
وقال "إنه طلب حضور المصممين والمنفذين والاستشاريين لكي يقوموا بمراجعة جديدة لتأمين السلامة في الملعب، وهذا سيكون زيادة على ما يقومون به من مراجعات مستمرة  للمشروع ".
 
وأشار الأمير نواف بن فيصل إلى أنه "بناء على الدراسات فإن 14 % من الأخطاء التي تقع أثناء تنفيذ المشروعات تكون بالتركيب أو غيره لكن بحمد الله هذا لم يؤثر على المشروع بأي شكل من الأشكال، وحسب العقد مع الشركة المنفذة فإنها ستتحمل تكاليف التلفيات البسيطة الناتجة عن سقوط المظلة فالمشروع قائم وسينتهي في وقته".
وأوضح "إنه ليس هناك كلام ممكن أن يوفي أهل جدة حقهم، فهم يستحقون العمل ليل نهار، وهو ما نقوم به بفضل الله في هذا المشروع ونحن حريصون على إعطاء هذا المشروع الأولوية من أجل إنفاذ توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - بالشكل اللائق وبحمد الله فالتوسعة للاستاد زادت حيث سيصل استيعاب الاستاد إلى 40 الفًا.
وقال " إنه وجميع المهندسين والمنفذين لهذا المشروع سيحضرون مع أبنائهم في المدرجات الجديدة التي تم إنشاؤها في الاستاد، لثقته بالله سبحانه وتعالى ثم بالتنفيذ المميز من قبل الشركة المنفذة، مع مراعاة وسائل السلامة كافة بشكل متكامل ".
وأشار سمو الرئيس العام لرعاية الشباب إلى "أنه وبشكل احترازي، طلب من الجهات المختصة في الاتحاد الدولي لكرة القدم ( الفيفا ) أن يرسلوا شركة متخصصة يتكفل بها، لتعطي رأيها النهائي فيما حدث، وللتأكد من سلامة التصاميم والبنية التحتية للاستاد"، مبينًا  أن "هذا الإجراء من أجل زيادة الاطمئنان على المشروع".
واختتم تصريحه بالقول  " أؤكد للجميع أن الأمور مطمئنة ولله الحمد لكن أقول إنها خيرة، وإن شاء الله هذا حادث بشري عرضي، وقد طلبت توجيه الدعوة إلى المسؤولين في أندية المنطقة، وبالذات أندية جدة وروابط المشجعين للاطلاع على المشروع منذ الآن، ويوافونا بملاحظاتهم وأفكارهم ليطمئن الجميع أن مسار هذا المشروع هو المسار الصحيح، وسيتم وضع الجماهير بالصورة ومن خلال وسائل الإعلام بالتقارير عن المشروع أولاً بأول".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأمير نواف بن فيصل طلب من الفيفا التأكد من سلامة البنية التحتية الأمير نواف بن فيصل طلب من الفيفا التأكد من سلامة البنية التحتية



حضرت عرضًا خاصًّا على مسرح "نويل كوارد"

كيت ميدلتون تخطف الأنظار بإطلالة ساحرة في غاية الأناقة

لندن - العرب اليوم

GMT 05:31 2020 الأربعاء ,26 شباط / فبراير

مرسى مينا في أبوظبي وجهة بحرية للترفيه العائلي
 العرب اليوم - مرسى مينا في أبوظبي وجهة بحرية للترفيه العائلي

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 13:34 2020 الثلاثاء ,25 شباط / فبراير

تعرف علي أول تعليق من إسرائيل على وفاة مبارك

GMT 18:05 2017 الأحد ,02 إبريل / نيسان

رفع أسعار خدمة الإنترنت "تراسل ADSL" في سورية

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 00:20 2017 الأربعاء ,31 أيار / مايو

8 أشياء غريبة يُمكن حدوثها بعد ذروة الجماع

GMT 09:39 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 أشكال شبابيك حديد خارجية للمنازل

GMT 21:54 2015 الأحد ,30 آب / أغسطس

نصائح للتخلص من صوت الكعب العالي

GMT 09:24 2015 الثلاثاء ,29 أيلول / سبتمبر

فوائد الزبادي لتقليل ضغط الدم المرتفع

GMT 16:03 2020 السبت ,22 شباط / فبراير

الصين تفجر مفاجأة بشأن فترة حضانة كورونا

GMT 20:00 2018 الخميس ,20 كانون الأول / ديسمبر

بريانكا شوبرا ونيك جوناس يحتفلان بزفافهما للمرة الثالثة

GMT 03:20 2018 الأربعاء ,20 حزيران / يونيو

حقائق اسطورية لا تعرفها عن حوريات البحر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab