كريستيانو رونالدو يؤكد أن ثلاثية أتليتكو مدريد ليست حاسمة
آخر تحديث GMT08:32:16
 العرب اليوم -

طالب الجماهير بأن تكف عن صافرات الاستهجان

كريستيانو رونالدو يؤكد أن ثلاثية "أتليتكو مدريد" ليست حاسمة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - كريستيانو رونالدو يؤكد أن ثلاثية "أتليتكو مدريد" ليست حاسمة

كريستيانو رونالدو لاعب ريال مدريد
مدريد - لينا العاصي

عاد النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو إلى ارتداء ثوب "البطل الخارق" مرة أخرى، في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، مع ناديه ريال مدريد، بعدما سجل ثلاثة أهداف "هاتريك" في شباك غريمه أتلتيكو مدريد، في ذهاب الدور قبل النهائي للبطولة، في ليلة ستبقى خالدة في ذكريات ملعب "سانتياغو بيرنابيو"، معقل النادي الملكي.

وحطم رونالدو في المباراة رقم اللاعب الراحل ألفريدو دي ستيفانو، كأكثر اللاعبين تسجيلا للأهداف في الدور نصف النهائي لبطولة دوري أبطال أوروبا، ليدفع النادي الملكي خطوة كبيرة نحو المباراة النهائية. وبفضل الأهداف الثلاثة، التي سجلها في مباراة الثلاثاء، في الدقيقة العاشرة، برأسية، والدقيقة 73، بتصويبة صاروخية بالقدم اليمنى، والدقيقة 85، بتصويبة أخرى متقنة، أصبح رونالدو نجمًا فوق العادة في مباراة "ديربي مدريد".

وأعلن النجم البرتغالي عن نفسه مجددًا، بثلاثة أهداف أمطر بها شباك الجار اللدود أتلتيكو مدريد، ليصل رونالدو بكامل لياقته الفنية والبدنية إلى الأمتار الأخيرة من الموسم الجاري، كما وصل رونالدو بأهدافه الثلاثة الأخيرة إلى الهدف رقم 103 له في مسيرته، في دوري أبطال أوروبا، سجل 13 هدفًا منها في الدور نصف النهائي، محطمًا الرقم القياسي لدي ستفانو، برصيد 11 هدفًا، وهو الرقم الذي حققه اللاعب الراحل قبل أكثر من 50 عامًا، في حقبتي الخمسينات والستينات من القرن الماضي.

كما يعد رونالدو الهداف الأكبر لدور الثمانية والدور نصف النهائي لدوري أبطال أوروبا، برصيد 34 هدفًا، أي ضعف ما سجله الأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم برشلونة، في الدورين. وفي حالة وصول ريال مدريد إلى المحطة الأخيرة للبطولة، فإن رونالدو سيكون على موعد مع مباراته النهائية الخامسة في دوري الأبطال، التي فاز بها في 2008 و2014 و2016، وخسرها مرة واحد في 2009 مع مانشستر يونايتد، قبل أشهر قليلة من الانتقال إلى صفوف النادي الملكي.

ولعب نجم منتخب البرتغال ثمانية مواسم في دوري أبطال أوروبا، ومنذ أن انتقل إلى ريال مدريد، وصل خلالها سبع مرات متتالية إلى الدور قبل النهائي. ويعود الفضل في هذه الأرقام القياسية إلى سرعة بديهة رونالدو، وتعلمه من أخطائه، وإدراكه أهمية الوصول إلى الأشهر الحاسمة من الموسم متمتعًا بلياقة بدنية عالية.

وشارك رونالدو في 26 من أصل 34 مباراة لعبها ريال مدريد في الدوري الإسباني، هذا الموسم، بالإضافة إلى مباراتين من أصل ست مباريات في بطولة كأس ملك إسبانيا، و11 مباراة من المباريات الـ12 التي خاضها الفريق في دوري أبطال أوروبا، حتى الآن، بالإضافة إلى غيابه عن مباراة السوبر الأوروبي، للإصابة، كما خاض مباراتين في مونديال الأندية. ولعب رونالدو 41 مباراة هذا الموسم، من أصل 55 مباراة خاضها ريال مدريد.

ومن جانبه، قال كريستيانو، في تصريحات صحافية عقب المباراة: "كانت مباراة متكاملة للفريق، لعبنا بشكل رائع، هذه النتيجة تمنحنا أفضلية رائعة، لكنها ليست حاسمة، علينا العمل بصورة أكبر، الأربعاء المقبل، لأن أتلتيكو فريق كبير، ولم يتأهل إلى نصف النهائي بالصدفة".

وأضاف اللاعب البرتغالي: "يجب تقديم التهنئة إلى الفريق، لعبنا بشكل مذهل، أنا من سجلت الأهداف لكن الفريق لعب بصورة رائعة من البداية إلى النهاية، والأهداف تأتي بشكل عفوي وطبيعي، وبالتأكيد أنا سعيد لتسجيلي هدفي رقم 400 مع ريال مدريد".

وأكمل حديثه قائلاً: "في مرات أخرى كنا قريبين من الفوز، لكن لم نحقق هذا، مثل آخر مواجهة بيننا في الدوري، في مرات أخرى كان أوبلاك، حارس أتلتيكو، رائعًا، واليوم لحسن الحظ استفدنا من الفرص، ثلاثة أهداف تمنحك أفضلية كبيرة، لكن الأمر لم ينته". وأعرب كريستيانو عن رغبته في أن لا يتعرض مجددا لصافرات استهجان من قبل جماهير الريال، في ملعب "سانتياغو بيرنابيو"، حيث قال: "سأقدم كل ما لدي دائمًا".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

كريستيانو رونالدو يؤكد أن ثلاثية أتليتكو مدريد ليست حاسمة كريستيانو رونالدو يؤكد أن ثلاثية أتليتكو مدريد ليست حاسمة



ياسمين صبري تتألَّق باللّون الأحمر المميّز

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 08:17 2022 الخميس ,29 أيلول / سبتمبر

فساتين سهرة خريفية من وحي النجمات
 العرب اليوم - فساتين سهرة خريفية من وحي النجمات

GMT 07:40 2022 الخميس ,29 أيلول / سبتمبر

أجمل الأماكن السياحية في مودينا الإيطالية
 العرب اليوم - أجمل الأماكن السياحية في مودينا الإيطالية

GMT 09:03 2022 الأربعاء ,28 أيلول / سبتمبر

كيفية توظيف المرايا في الديكور الداخلي
 العرب اليوم - كيفية توظيف المرايا في الديكور الداخلي

GMT 06:28 2022 الثلاثاء ,27 أيلول / سبتمبر

بلينكن يؤكد التزام بلاده بدعم شعب باكستان
 العرب اليوم - بلينكن يؤكد التزام بلاده بدعم شعب باكستان

GMT 08:50 2022 الأربعاء ,28 أيلول / سبتمبر

تنسيق السراويل باللون البني لخريف 2022
 العرب اليوم - تنسيق السراويل باللون البني لخريف 2022

GMT 10:13 2022 الثلاثاء ,27 أيلول / سبتمبر

أفضل المدن السياحية الصديقة للبيئة في العالم
 العرب اليوم - أفضل المدن السياحية الصديقة للبيئة في العالم

GMT 09:36 2022 الثلاثاء ,27 أيلول / سبتمبر

اكسسوارات للمنازل كفيلة لتجميل الديكورات
 العرب اليوم - اكسسوارات للمنازل كفيلة لتجميل الديكورات

GMT 00:59 2022 الأربعاء ,21 أيلول / سبتمبر

ثمانية علامات مبكرة لاكتشاف الخرف منها تقلب المزاج

GMT 13:47 2022 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

مكملات الحمل قد تحمي من خناق النوم لدى الأطفال

GMT 01:13 2022 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

دراسة مرضى الحساسية أقل عرضة للإصابة بكورونا

GMT 14:03 2022 الإثنين ,11 تموز / يوليو

تناول المكسرات مرتبط بانخفاض أمراض الكلى

GMT 05:51 2013 الثلاثاء ,26 آذار/ مارس

دبلوماسية الجغرافية المائية

GMT 12:32 2022 الجمعة ,02 أيلول / سبتمبر

قلة النوم تُصيب الأطفال والمراهقين بالسمنة

GMT 07:59 2019 الأربعاء ,13 آذار/ مارس

محمود مرسي

GMT 12:08 2021 الإثنين ,21 حزيران / يونيو

ياسمين صبري تخطف الأنظار في فستان أسود اللون

GMT 12:00 2018 الأحد ,16 أيلول / سبتمبر

مرتجي يراهن على "العمومية" في كتابة الدستور

GMT 01:34 2013 الإثنين ,28 تشرين الأول / أكتوبر

رواية "العاصي" للكاتبة الشابة ميادة أبو يونس
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab