العين الإماراتي يستضيف فريق مانشستر سيتي الإنكليزيّ ختام الأسبوع
آخر تحديث GMT16:08:59
 العرب اليوم -
أخر الأخبار

نجوم السيتي والخليج والزعيم أكّدوا أن استاد هزاع بن زايد تحفة

العين الإماراتي يستضيف فريق مانشستر سيتي الإنكليزيّ ختام الأسبوع

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - العين الإماراتي يستضيف فريق مانشستر سيتي الإنكليزيّ ختام الأسبوع

فريق العين الإماراتي
أبوظبي ـ جمال المجايدة

استضاف فريق العين الإماراتي، الخميس، ضيفه فريق مانشستر سيتي الإنكليزي في مسك ختام الأسبوع المنصرم الذي شهد بداياته تأهل العين بجدارة واستحقاق ليحتل موقعه بين الثمانية الكبار في القارة الصفراء.
فكان أسبوعاً مفعماً بالأحداث الجميلة للأمة العيناوية، لذلك اتخذت الأجواء الاحتفالية شكلاً من أشكال التعبير العفوي، وإطلاق الهواء الساخن الذي لطالما ظل حبيساً في الصدور بسبب احتقان هذا الموسم المنقضي.
وضاقت جنبات ومدرجات استاد هزاع بن زايد على سعتها بالحضور الجماهيري الكبير، مستمتعاً بتابلوهات العالميين والمحليين.
ولعب فريق العين بتشكيلة أقرب إلى الأساسية، مع غياب بعض العناصر الأساسية، أهمها القائد هلال سعيد والمهاجم الغاني أسامواه جيان الذي تغيب عن المشاركة في المباراة لسببين، أولهما لأن العين أمامه استحقاق مهم للغاية وهو مباراة نهائي كأس رئيس الدولة اليوم السبت، أمام الأهلي، والثاني لتغيبه عن المشاركة هو عدم مشاركة لاعبي مان سيتي الذين سيشاركون مع منتخبات بلدانهم في مونديال البرازيل في حزيران/ يونيو المقبل، فتغيب ليرسل رسالة إلى دوليي الستيزينز أن في صفوف الزعيم أيضاً هناك لاعبين موندياليين.
وكانت المباراة فرصة رائعة استثمرها الكرواتي زلاتكو متيحاً الفرصة لبعض اللاعبين المخضرمين من لاعبي العين الذين لم يشاركوا مع الزعيم في هذا الموسم بصورة فاعلة لظروف مختلفة، فلعب علي الوهيبي قائداً للتشكيلة التي ترتدي قميص العين في جزء من المباراة.
وشهدت المباراة عودة حارس مرمى العين المخضرم وليد سالم لحراسة العرين العيناوي، معيداً إلى شريط الذكريات عند حراسته لعرين الزعيم في المواجهة الاستعراضية بين العين وفريق يوفنتوس الإيطالي التي أقيمت في استاد القطارة قبل عقد ونيّف من الزمان.
وأشرك مدرب مان سيتي تشكيلة غلبت عليها الأسماء الاحتياطية بغياب أسماء مثل حارس المرمى جو هارت الإسباني زباليتا والقائد فنسنت كومباني، وغيرهم من الأسماء التي انتظرتها الجماهير بشوق ولهفة، ولكن لا مجال للعاطفة في عصر الاحتراف، ولكنهم كانوا حضوراً للمباراة، وشاركوا في الاحتفالية التي أعقبتها بفعالية.
وعاد نجوم العين السابقين للمشاركة بقميص الزعيم الذي لطالما أحبوه، وكانت لهم صولات وجولات به، فعلى المستوى المحلي كانت عودة لاعب العين شهاب أحمد، وهو من جيل الإنجاز الآسيوي لزعيم البنفسج في 2003.
وعاد كذلك لاعب العين السابق وأسود العوير الحالي رامي يسلم الذي لعب للمرة الأولى مع شقيقه ريان بقميص العين، وكان هناك محمد السهلاوي، سفيان العلودي، ياسر القحطاني وأبوبكر سانغو، وغيرهم من نجوم زعيم البنفسج السابقين.
كما كان حضوراً نجوم الكرة السعودية الكبار حسين عبدالغني ومحمد الشلهوب، ونجوم الكرة الكويتية والعمانية.
وشَهِدت مشاركة نجوم من دوري الخليج العربي، كنجمي الوحدة إسماعيل مطر وحمدان الكمالي، ونجوم من أندية الشارقة وبني ياس وعجمان والوصل.
وأكّد لاعب فريق مانشستر سيتي، الفرنسي سمير نصري سعادته بالتواجد في احتفالية افتتاح استاد هزاع بن زياد، معبراً في الوقت ذاته عن دهشته وإعجابه بما رأى من شغف كبير بكرة القدم وبفريق مانشستر سيتي في دولة الإمارات.
وأوضح نصري "المؤكد أن وجود هذا الحشد الجماهيري الكبير حملني مسؤولية تقديم أفضل مردود في هذه المباراة أمام فريق العين رغم أنها مباراة استعراضية"، مؤكداً أن الحشد الذي امتلأت به جنبات الاستاد يستحق بذك الجهد كله.
وأبدى المهاجم الفرسي حزنه لعدم اختياره من قبل مدرب المنتخب الفرنسي ديشامب ضمن التشكيلة المشاركة في مونديال البرازيل، مبيناً "بالطبع هو أمر محزن عدم المشاركة ضمن المنتخب الفرنسي في هذه التظاهرة العالمية، ولكن الأمر الجيد أنني سأكون متوفراً لخدمة فريق مانشستر سيتي على الدوام، وسأقضي إجازتي بين أبوظبي ودبي".
وأعلن اللاعب السعودي محمد نور عن عودته إلى اتحاد جدة قريباً، متحدثاً عن الكثير من العروض التي قدمت له خليجياً ومحلياً، منهياً بذلك كل الأحاديث بتأكيده "عائد إلى الاتحاد".
وعبر نور عن فرحته بمشاركة إخوانه الإماراتيين ولاعبي العين، مباركاً لهم افتتاح استاد هزاع بن زايد معتبراً أن ارتداء قميص ناد كبير بحجم العين هو شرف كبير له.
وتحدث نور عن انتقاله من ناديه الاتحاد إلى النصر، معتبراً أنه انتقل من ناد كبير وهو الاتحاد، إلى ناد كبير آخر وهو النصر، مؤكداً أنه عائد الآن إلى ناديه الاتحاد بعد تتويجه ببطولة كبيرة مع النصر، معتبراً أن الفوز بالدوري السعودي أعاده للاتحاد باسم كبير، كما هو ولم يتغير الحال عليه أو تقل نجوميته في أي نادٍ من الناديين.
وعن كابتنية كل من حسين عبدالغني في النصر ومحمد نور، وكيف اجتمعا على الكابتنية في ناد واحد أعلن نور: "كل إنسان كبير بعمله ومكانته، ولن يأخذ شخص مكان الآخر، وكل واحد نجم في مركزه، وطوعنا نجوميتنا لخدمة النصر فكان التتويج باللقب الغائب".
ووصف لاعب الهلال ونجم المنتخب السعودي محمد شلهوب مباراته بالزي العيناوي أمام أبطال الدوري الإنكليزي مانشستر سيتي بالتاريخية، معرباً عن فخره وسعادته بارتداء فنيلة العين النادي الإماراتي الكبير ومشاركة إخوانه اللاعبين من الإمارات والخليج.
وأكد الشلهوب أن المشاركة لوقت قصير في المباراة حرمتهم المتعة الأكبر، لكنه فخور بوجود استاد مثل هزاع بن زايد في دولة خليجية، متمنياً وجود الكثير منها في مختلف دول الخليج أسوة باستاد الملك عبدالله "الجوهرة" في جدة واستاد هزاع بن زايد في العين.
وعبر الشلهوب عن سعادته بالحضور الجماهيري الكبير الذي أسعده كلاعب، متمنياً التواجد الدائم لهم في المدرجات، داعياً إلى العين بالتوفيق في لقائه المقبل أمام الأهلي في نهائي كأس رئيس الدولة لكأس رئيس الدولة.
كشف لاعب الهلال السعودي والعين سابقاً ياسر القحطاني عن شوقه لجماهير العين الذي حالفه الحظ أن يكون لاعباً ضمن صفوفه في فترة من الفترات، معتبراً نفسه لاعباً عيناوياً إلى اليوم، بحكم العلاقات القوية التي تربطه بنادي العين.
وأعرب القحطاني عن سعادته بمشاركة زملائه وإخوانه اللاعبين من السعودية والخليج والعالم العربي، اللعب أمام السيتي في افتتاح استاد هزاع بن زايد الذي يحمل اسم شخصية عزيزة على قلوب الجميع، مضيفاً "إن فرحة تتويج السيتي كأبطال الدوري الإنكليزي هي الفرحة إماراتية وخليجية"، مهنئاً نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة الشيخ منصور بن زايد آل نهيان بفوز السيتي بالدوري الإنكليزي.
وكشف نجم النصر السعودي محمد السهلاوي عن رغبته بالانضمام للدوري الإماراتي، معرباً عن فخره في اللعب على استاد هزاع بن زايد مرتدياً قميص العين وبرفقة نجوم الكرة في الخليج والعالم.
وأعرب السهلاوي عن المتعة الكروية التي يجدها اللاعب بالاحتكاك مع أبطال الدوري الإنكليزي، وبمشاركة أبطال من الدوري الإماراتي والكويتي والسعودي والعربي.
ووصف السهلاوي الحضور الجماهيري بالرائع، والذي يزرع السعادة والحماس داخل كل اللاعبين، متمنياً أن يكون حضوره ورفاقه ساهم في إسعاد أهل العين يوم افتتاح ناديهم استاد هزاع بن زايد هذا الصرح الرياضي الذي يفخر به كل خليجي وليس كل إماراتي فقط.
وأوضح لاعب القادسية الكويتي بدر المطوع أن اللعب أمام أبطال الدوري الإنكليزي ممتع له كلاعب، مشيراً إلى أن ارتداء فنيلة العين شرف لكل لاعب خليجي وعربي.
وأكّد المطوع "أنا محظوظ برتدائي شعار الزعيم مشاركاً الجميع في احتفالية تاريخية"، متمنياً التوفيق للعين الإماراتي في مشواره الآسيوي وفي لقائه المقبل في نهائي كأس رئيس الدولة.
ووصف الحضور الجماهيري بالقوي والجميل، متمنياً أن يتواجد الجمهور في كل ملاعب الخليج وأن نرى مثل استاد هزاع في كل دول الخليج لاستضافة فعاليات رياضية عالمية كبيرة.

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العين الإماراتي يستضيف فريق مانشستر سيتي الإنكليزيّ ختام الأسبوع العين الإماراتي يستضيف فريق مانشستر سيتي الإنكليزيّ ختام الأسبوع



سيرين عبد النور تتألق باللون الأصفر المطبع بالزهور

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 13:52 2021 الأربعاء ,03 آذار/ مارس

جرأة وروعة الألوان في تصميم وحدات سكنية عصرية
 العرب اليوم - جرأة وروعة الألوان في تصميم وحدات سكنية عصرية

GMT 03:02 2021 السبت ,20 شباط / فبراير

سياحة افتراضية على متن مركب شراعي في أسوان

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 01:42 2021 الجمعة ,12 شباط / فبراير

"ماكلارين" تطلق أيقونتها السيارة Elva الخارقة

GMT 12:43 2021 الخميس ,11 شباط / فبراير

تسريب تصميم هاتف Lenovo K13

GMT 05:48 2016 السبت ,30 كانون الثاني / يناير

ببغاء "المكاو" يجذب المشترين في زحام كل جمعة

GMT 19:54 2021 الخميس ,11 شباط / فبراير

سوزوكي" تطرح "2021 SUZUKI SWIFT DZIRE"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab