المنتخب الموريتاني يحتج بشدة على قرارات الحكم المغربي جيد
آخر تحديث GMT23:06:24
 العرب اليوم -

بعد تعامله بصرامة مع اللاعبين وطرد الحارس أبوبكر

المنتخب الموريتاني يحتج بشدة على قرارات الحكم المغربي جيد

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - المنتخب الموريتاني يحتج بشدة على قرارات الحكم المغربي جيد

الحكم الدولي رضوان جيد
الدار البيضاء - محمد إبراهيم

أبلغ أعضاء الوفد الموريتاني الاتحاد المغربي  لكرة القدم ،استياءهم من قرارات الحكم الدولي رضوان جيد ،والذي قاد ودية المغرب وموريتانيا، التي جرت مساء الأحد في مركب محمد الخامس، وانتهت بفوز المغاربة بخمسة أهداف نظيفة.كان المنتخب الموريتاني احتج بشدة قبل بداية المباراة على تعيين حكم مغربي، وكادوا يقاطعون المباراة لولا تدخل نائب رئيس الاتحاد المغربي لكرة القدم ورئيس لجنة المنتخبات المغربية نور الدين البوشحاتي.وازداد غضب أعضاء الوفد الموريتاني بعد طرد الحارس  أبوبكر تراروري مما تحول إلى اعتراض لاسيما وأن الحارس البديل قد تعرض لإصابة أجبرته على مغادرة الملعب،ليرضخ بعد دلك الحكم بتدخل من أعضاء في الإدارة الوطنية للتحكيم من أجل عودة الحارس المطرود إلى الملعب.

وأكد مدرب المنتخب الموريتاني صال مصطفى في الندوة الصحافية التي أعقبت المباراة أنه "من العيب أن يعين الاتحاد المغربي، حكمًا مغربيًا لمباراة ودية ذات طابع دولي،  وحمل الحكم مسؤولية الهزيمة الثقيلة"، مضيفًا "لقد كانت مجمل قراراته مستفزة، ما أثر سلبًا على مستوى تركيز لاعبيه".وأشار إلى أن الحكم لم يكن محايدًا في أغلب قراراته.ودافع مدرب المنتخب المغربي، محمد فاخر، عن الحكم جيد، مضيفًا أنه من خيرة الحكام وأنه قاد للرجاء مباراة ضد برشلونة انتهت بثمانية أهداف دون أن يشكك أحد في قدراته.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المنتخب الموريتاني يحتج بشدة على قرارات الحكم المغربي جيد المنتخب الموريتاني يحتج بشدة على قرارات الحكم المغربي جيد



تعرف على أجمل إطلالات الفنانات العرب مع نهاية الأسبوع

القاهرة - العرب اليوم

GMT 00:17 2021 الثلاثاء ,23 شباط / فبراير

تعرف على تأثير تغريدات ماسك على أسواق الأسهم

GMT 10:32 2021 السبت ,13 شباط / فبراير

"فيسبوك" تعمل على تصميم ساعات ذكية

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 04:40 2017 الأربعاء ,11 تشرين الأول / أكتوبر

سكودا أوكتافيا vRS سيارة حديثة بمواصفات قديمة

GMT 09:41 2018 الأربعاء ,27 حزيران / يونيو

مجموعة من النصائح لاختيار ألوان دهانات الحوائط
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab