توقعات بنهائي مرعب بين البرازيل والأرجنتين لأول مرة في تاريخ البطولة
آخر تحديث GMT22:36:37
 العرب اليوم -

قبل أيام من إسدال الستار على المونديال الذي يستضيفه ستاد ماراكانا الشهير

توقعات بنهائي مرعب بين البرازيل والأرجنتين لأول مرة في تاريخ البطولة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - توقعات بنهائي مرعب بين البرازيل والأرجنتين لأول مرة في تاريخ البطولة

البرازيل والأرجنتين مواجهات تحمل حالة عداء رهيبة بين مشجعي الفريقين
برازيليا – يونس محمود

تعيش مدينة ريو دي جانيرو البرازيلية حالة من الترقب الشديد والقلق قبل أيام من نهائي المونديال الذي يستضيفه ستاد ماراكانا الشهير.ويأتي مبعث هذا القلق يعود للتخوف من نهائي مرعب يجمع البرازيل والأرجنتين لأول مرة في تاريخ البطولة ، وذلك نظرًا لحالة العداء الرهيبة بين مشجعي الفريقين.فيما عبر مسؤول الإعدادات اللوجيستية في مدينة ريو عن هذا الأمر في إحدى المؤتمرات الصحافية قائلاً " إنه السيناريو الأسوأ بالنسبة لنا".وتلتقي البرازيل مع ألمانيا في الدور قبل النهائي الثلاثاء، بينما تلعب الأرجنتين مع هولندا في الدور نفسهالأربعاء.
ويبدو في حالة وصول المنتخبين للنهائي من المتوقع أن تدخل المدينة في حالة من الطوارئ في ظل التزايد الكبير في أعداد مشجعي الأرجنتين .
ومنذ بداية كأس العالم دخل مشجعو الأرجنتين في الكثير من أعمال العنف مع الجماهير البرازيلية رغم أنهما لم يلتقيا معاً ، وقامت السلطات البرازيلية بترحيل عدد من مثيري الشغب.ويحضر ماراودنا بقوة في المواجهات بين جماهير البلدين، إذ أنه يعد عامل الاستفزاز الأول للبرازيليين من خلال الأغنية الشهيرة " مارادونا هو الأعظم، مارادونا أعظم من بيليه " التي لا يتوقف مشجعو الأرجنتين عن ترديدها في أي مكان يذهبون إليه وفي أي مباراة يحضرونها بكأس العالم ، وهو ما يهدد بوقوع مصادمات كبيرة.وبالطبع من الممكن أن تنتقل هذه الحالة العدائية إلى مباراة المركز الثالث إذا خسر الفريقان في الدور قبل النهائي، لكن في هذه الحالة سترتاح مدينة ريو من هذا الكابوس الذي ستبلى به مدينة برازيليا.
وتعد حالة العداء بين مشجعي الفريقين تاريخية منذ قديم الأزل ،وبدأت على الوجه السياسي عندما دارت حروب بين إسبانيا والبرتغال اللتين كانتا يحتلان البلدين، لكنها انتقلت بعد ذلك للمجال الرياضي في كافة المنافسات بصفة عامة وفي كرة القدم بصفة خاصة.وانتقلت هذه الحالة العدائية بين الفريقين بعد ذلك لدرجة أنهما لم يتقابلا معاً على مدار 10 سنوات بدأت من عام 1946 بسبب رفض كل منهما المشاركة في بطولة يشارك فيها الفريق الأخر.وتعود بدايات حالة العداء الرياضي بين البلدين إلى العام 1920 عندما بدأ المنتخب البرازيلي مواجهة ودية أمام الأرجنتين بثمانية لاعبين فقط بسبب وصف الصحافة الأرجنتينية للاعبي البرازيل بالقرود الصغيرة.
وبعد مرور 76 عادت الصحافة الأرجنتينية وكررت المعنى قبل مواجهة البرازيل ونيجيريا في قبل نهائي الاولمبياد ،حيث كان أحدهما سيواجه الأرجنتين في النهائي ووقتها قالت الصحافة " دعوا القرود يأتون " في إشارة للبرازيليين.وتعود المواجهة الأولى بين منتخبي البرازيل والأرجنتين ، أبرز منتخبين في قارة أمريكا الجنوبية ، إلى عام 1914 عندما فاز المنتخب الأرجنتيني على نظيره البرازيلي 3/صفر وديا في بوينس آيرس كما كانت آخر مواجهة بينهما ودية أيضا وفاز فيها المنتخب الأرجنتيني أيضا بهدف 4-3 .والتقى الفريقان 90 مرة على مدار تاريخهما فكان الفوز من نصيب الأرجنتين في 34 مباراة مقابل 33 فوزا للسامبا البرازيلية و23 تعادلا بين الفريقين.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

توقعات بنهائي مرعب بين البرازيل والأرجنتين لأول مرة في تاريخ البطولة توقعات بنهائي مرعب بين البرازيل والأرجنتين لأول مرة في تاريخ البطولة



نانسي عجرم تخطف الأنظار بـ 4 أزياء أبرزها بـ"الأسود"

بيروت - العرب اليوم

GMT 01:24 2021 السبت ,27 شباط / فبراير

موديلات فساتين جلدية أحدث موضة في ربيع 2021
 العرب اليوم - موديلات فساتين جلدية أحدث موضة في ربيع 2021

GMT 05:40 2021 الأحد ,28 شباط / فبراير

مجموعة من غرف جلوس رائعة لمحبي اللون الأزرق
 العرب اليوم - مجموعة من غرف جلوس رائعة لمحبي اللون الأزرق
 العرب اليوم - ديكورات غرف نوم باللون الرمادي والخشب الطبيعي

GMT 02:50 2021 الأربعاء ,17 شباط / فبراير

الإمارات تتصدر دول "الشرق الأوسط" في حجم الثروات

GMT 01:48 2021 الأربعاء ,17 شباط / فبراير

تعرف على أهم الأماكن السياحية في الغابون 2021

GMT 04:14 2021 الثلاثاء ,23 شباط / فبراير

تعرف على أفضل حدائق للعوائل يجب زيارتها في دبي

GMT 06:27 2021 الأربعاء ,24 شباط / فبراير

أقوى7 سيارات كلاسيكية طرحت بمحركات "تربو تشارج"

GMT 06:43 2021 الأربعاء ,24 شباط / فبراير

نصائح مهمة عند اختيار لون طلاء السيارة تعرف عليها

GMT 13:11 2021 الإثنين ,08 شباط / فبراير

خبراء يرسمون مستقبلا قاتما لـ"أيفون 12 ميني"

GMT 01:28 2017 السبت ,23 كانون الأول / ديسمبر

شيرين رضا تؤكّد أنّ أحمد الفيشاوي لم يعرض عليها الزواج
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab