22 جمعية تونسية تدين استمرار تحريض دول أجنبية على التدخل في تونس وتتهم النهضة بتضليل الرأي العام
آخر تحديث GMT22:55:29
 العرب اليوم -

22 جمعية تونسية تدين استمرار تحريض دول أجنبية على التدخل في تونس وتتهم "النهضة" بتضليل الرأي العام

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - 22 جمعية تونسية تدين استمرار تحريض دول أجنبية على التدخل في تونس وتتهم "النهضة" بتضليل الرأي العام

علم تونس
تونس - العرب اليوم

 دانت 22 جمعية تونسية في بيان مشترك، استمرار "تحريض دول أجنبية على التدخل في الشؤون التونسية وتصاعد الاعتداءات على الصحفيين".وقالت الجمعيات التونسية في بيانها المشترك: "تدين الجمعيات التونسية الموقعة أدناه –بكل شدة - تمادي عدد من الأحزاب والشخصيات السياسية، آخرها الرئيس الأسبق منصف المرزوقي، أثناء مظاهرة في العاصمة الفرنسية في 9 أكتوبر الجاري، في تحريض دول أجنبية على التدخل في شؤون تونس وانتهاك سيادتها، بسبب ما وصفته ﺑ "انقلاب" الرئيس قيس سعيد على الدستور وجُنوحه، الى "الانفراد بالسلطة"، ويجدر التذكير في هذا الصدد بالحملات المتواصلة التي قامت، ولازالت تقوم بها، حركة النهضة وحلفاؤها لتضليل وتأليب الرأي العام العالمي، وخاصة الكونغرس والإدارة الأمريكية ضد تونس".   

وأضاف البيان: "تحذر (الجمعيات) من خطورة هذا التحريض، وإنها تعتبره وصمة عار على جبين هؤلاء السياسيين الذين شارك عدد منهم في الحكم منذ نهاية 2011 ، مشاركة اتسمت بإعلاء مصالحهم الحزبية والشخصية، وتدهور الأوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية، وانتشار الفساد، وتقسيم التونسيين، بشكل لم يسبق له مثيل منذ الاستقلال، وتستغرب من إصرارهم على النسج على منوال  العديد من  السياسيين في مُختلف أنحاء العالم، خاصة في إفريقيا والمنطقة العربية، الذين استنجدوا في الماضي بدول أوروبية وأمريكية للاستقواء على خصومهم، فلم تجن بلدانهم سوى فقدان سيادتها واحتلال أراضيها، والمزيد من العنف والصراعات الدموية، والانحدار في جميع المجالات".

وأكمل البيان: "تشير الجمعيات الموقعة في هذا الصدد، إلى أنها تميز بين حق كل تونسية و تونسي في استعمال آليات الشكاوى والتظلم التي تسمح بها الاتفاقيات الدولية والإقليمية الخاصة بحقوق الانسان - التي صادقت عليها الدولة التونسية - وبين اللجوء إلى الاستقواء بالقوى الأجنبية و دعوتها للتدخل المُباشر كما دأبت عليه تلك الأطراف".
وأطد الجمعيات في بيانها أنها "تدين الاعتداءات الشنيعة على عدد من الصحفيين، خاصة المنتمين الى التلفزة الوطنية، والتهديدات الجسيمة لسلامتهم، التي ارتكبها وتفوه بها – على مرأى ومسمع من نواب مجمدين تابعين لحركة النهضة وحلفائها- مشاركون في المظاهرة المناهضة للرئيس سعيد والمنددة بتعليق العمل بأبواب من الدستور، التي نظمت في 10 أكتوبر بشارع بورقيبة بالعاصمة".

واعتبرت الجمعيات أن "هذه الاعتداءات والتهديدات، خاصة للعاملين بالإعلام العمومي، التي لم تتوقف منذ 2012، دليلا دامغا على عدم اكتراث المعتدين على الصحفيات والصحفيين وقادة أحزابهم، بحرية الإعلام التي يحميها دستور 2014، واستمرارهم في إذكاء الحقد ضد وسائل الاعلام الحريصة على الالتزام بقواعد المهنة الصحفية وأخلاقياتها".

قد يهمك أيضا

الرئيس التونسي قيس سعيد يصدر أمر تسمية رئيسة الحكومة وأعضائها

 

الرئيس قيس سعيد يصدر أمرا بتسمية رئيس الحكومة التونسية وأعضائها

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

22 جمعية تونسية تدين استمرار تحريض دول أجنبية على التدخل في تونس وتتهم النهضة بتضليل الرأي العام 22 جمعية تونسية تدين استمرار تحريض دول أجنبية على التدخل في تونس وتتهم النهضة بتضليل الرأي العام



ميريام فارس بإطلالة بسيطة وراقية في الرياض

الرياض - العرب اليوم

GMT 02:13 2021 الإثنين ,25 تشرين الأول / أكتوبر

منطقة حتا في الإمارات وجهة سياحية بمواصفات عالمية
 العرب اليوم - منطقة حتا في الإمارات وجهة سياحية بمواصفات عالمية

GMT 04:05 2021 الإثنين ,25 تشرين الأول / أكتوبر

5 أفكار لديكورات غرف الجلوس في الخريف
 العرب اليوم - 5 أفكار لديكورات غرف الجلوس في الخريف

GMT 22:11 2021 الثلاثاء ,26 تشرين الأول / أكتوبر

الرئيس العراقي يدعو لحماية السلم الأهلي والمسار الديمقراطي
 العرب اليوم - الرئيس العراقي يدعو لحماية السلم الأهلي والمسار الديمقراطي

GMT 17:07 2021 الأربعاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

الجزائر تُهدد بمنع "فرانس برس" من العمل على أراضيها
 العرب اليوم - الجزائر تُهدد بمنع "فرانس برس" من العمل على أراضيها

GMT 06:12 2021 الثلاثاء ,26 تشرين الأول / أكتوبر

أنجلينا جولي تتألق بفستان فضي في مهرجان روما السينمائي
 العرب اليوم - أنجلينا جولي تتألق بفستان فضي في مهرجان روما السينمائي

GMT 06:10 2021 الأحد ,24 تشرين الأول / أكتوبر

تصميمات عصرية لغرف نوم الأطفال
 العرب اليوم - تصميمات عصرية لغرف نوم الأطفال

GMT 22:22 2021 الإثنين ,25 تشرين الأول / أكتوبر

قيس سعيد يؤكد أن الحوار الحقيقي سيكون مع الشعب التونسي
 العرب اليوم - قيس سعيد يؤكد أن الحوار الحقيقي سيكون مع الشعب التونسي

GMT 22:54 2021 السبت ,23 تشرين الأول / أكتوبر

الحكومة السورية ترفع سعر الديزل إلى 3 أضعاف

GMT 11:16 2021 الثلاثاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الإمارات والعراق توقعان اتفاقية حماية وتشجيع الاستثمار

GMT 18:09 2021 الثلاثاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

وضع السلطة الفلسطينية المالي يقترب من الانهيار

GMT 19:48 2021 الجمعة ,08 تشرين الأول / أكتوبر

مناطق لبنانية يُنصح بزيارتها في فصل الخريف

GMT 08:35 2021 الخميس ,07 تشرين الأول / أكتوبر

أبرز أماكن السياحة في مدينة دهب المصرية 2021

GMT 13:55 2019 الأحد ,01 أيلول / سبتمبر

تبحث أمراً مالياً وتركز على بعض الاستثمارات

GMT 21:05 2021 السبت ,23 تشرين الأول / أكتوبر

مايكروسوفت تصلح مشكلات معالجات AMD عبر ويندوز 11

GMT 01:24 2018 الأربعاء ,03 كانون الثاني / يناير

زعيم جماعة "بوكو حرام" يفتخر بسلسلة من الهجمات المتطرّفة

GMT 14:12 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

"الأمن المغربي" يعفي نائب رئيس شرطة مطار طنجة من منصبه
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab