استمرار المعارك العنيفة في حلب وانفجار في أدلب ومقتل المُنفّذ بمفرده
آخر تحديث GMT04:11:03
 العرب اليوم -

استشهاد طفل وإصابة آخرين في قصف جوي على حمص

استمرار المعارك العنيفة في حلب وانفجار في أدلب ومقتل المُنفّذ بمفرده

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - استمرار المعارك العنيفة في حلب وانفجار في أدلب ومقتل المُنفّذ بمفرده

استمرار المعارك العنيفة في حلب بين جبهة فتح الشام والحزب الإسلامي التركستاني ومقاتلين أوزبك
دمشق - نور خوام

استمرت المعارك العنيفة إلى ما بعد منتصف ليل الخميس - الجمعة بين جبهة فتح الشام والحزب الإسلامي التركستاني ومقاتلين أوزبك وفصائل إسلامية ومقاتلة أخرى من جانب، وقوّات الحكومة والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وعربية وآسيوية من طرف آخر في عدة محاور جنوب وجنوب غرب مدينة حلب وفي ريفها الجنوبي، وسط استمرار القصف الجوي المكثف من قبل طائرات حربية ومروحية بالإضافة للقصف المدفعي العنيف والمتبادل بين الطرفين، حيث تحاول الفصائل من خلال هجومها الجديد الذي بدأ أمس استعادة مناطق كانت قد تقدمت إليها وخسرتها بعد الهجوم المعاكس للحكومة أمس الأول، كذلك تواصلت الاشتباكات في محور مخيم حندرات بشمال مدينة حلب بين الفصائل الإسلامية والمقاتلة من طرف، ولواء القدس الفلسطيني وقوّات الحكومة والمسلحين الموالين لها من طرف آخر، وترافقت مع قصف جوي ومدفعي، وسط معلومات عن تقدم للأخير في المنطقة وسيطرته على منطقة معمل الحديد، فيما ألقت طائرات مروحية بعد منتصف ليل أمس عدة براميل متفجرة على مناطق في أحياء الشيخ سعيد والفردوس بمدينة حلب، بينما ارتفع إلى 8 بينهم  3 أطفال ومواطنة عدد الشهداء الذين قضوا جراء سقوط قذائف أطلقتها الفصائل على مناطق 
في حي الحمدانية ومنطقة شارع النيل ومخيم النيرب في مدينة حلب.

قصفت قوّات الحكومة بعد منتصف ليل الخميس - الجمعة مناطق في بلدتي حربنفسه والزارة الواقعتين بأقصى ريف حماة الجنوبي عند الحدود الإدارية مع ريف حمص الشمالي، وسط قصف الطيران المروحي لمناطق في البلدتين، دون أنباء عن إصابات، في حين قصفت طائرات حربية ومروحية مناطق في بلدة اللطامنة بريف حماة الشمالي بعد منتصف ليل أمس، ولا معلومات عن خسائر بشرية.
 
واستشهد طفل وأصيب آخرون بجراح جراء قصف طائرات حربية لمناطق في مدينة الرستن بريف حمص الشمالي ليل أمس، بينما دارت اشتباكات عند منتصف ليل أمس في محور المحطة بريف حمص الشمالي، بين الفصائل الإسلامية والمقاتلة من طرف، وقوّات الحكومة والمسلحين الموالين لها من طرف آخر، في حين قصفت قوّات الحكومة تمركزات لتنظيم "داعش" في محيط حقل شاعر بريف حمص الشرقي.
 
و تجدّدت الاشتباكات في عدة محاور في جبل الأكراد في ريف اللاذقية الشمالي بعد منتصف ليل الخميس - الجمعة، بين قوّات الحكومة والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الإسلامية والمقاتلة من جهة أخرى، وسط قصف طائرات حربية لمناطق الاشتباك، ولا معلومات عن الخسائر البشرية حتى اللحظة.
 
و سقطت عدة صواريخ بعد منتصف ليل الخميس - الجمعة يعتقد أنها من نوع أرض - أرض أطلقتها قوّات الحكومة على أماكن في بلدة الحميدية بريف القنيطرة الأوسط، دون معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن.
 
و تواصلت الاشتباكات إلى ما بعد منتصف ليل الخميس - الجمعة في حي الحويقة بمدينة دير الزور، بين قوّات الحكومة والمسلحين الموالين لها من طرف، وتنظيم "داعش" من طرف آخر، ولا معلومات عن حجم الخسائر البشرية في صفوف الطرفين، بينما قصفت طائرات حربية مناطق في حي الحميدية بمدينة دير الزور بعد منتصف ليل أمس، دون أنباء عن إصابات.

و قصفت قوّات الحكومة بعد منتصف ليل أمس مناطق في أطراف بلدة الغارية الغربية بريف درعا الشرقي، بينما قضى 3 أشخاص من بلدة تسيل بريف درعا ليل أمس جراء إطلاق النار عليهم من قبل مسلح مجهول، ولم ترد معلومات عن طبيعة الاغتيال حتى اللحظة.
 
وسُمِع دوي انفجار بعد منتصف ليل الخميس - الجمعة في مدينة سلقين بريف إدلب الشمالي، تبيّن أنه ناجم عن تفجير شخص يستقل دراجة نارية لنفسه في منطقة دوار سلقين، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية على خلفية التفجير سوى مقتل المنفذ.
 
و نفذّت طائرات حربية صباح اليوم عدة غارات على مناطق في مدينة عربين وبلدة كفربطنا وأطراف بلدة جسرين والمنطقة الواقعة بين بلدتي عين ترما وحزة وأماكن في بلدة مديرا بغوطة دمشق الشرقية، ما أدى لاستشهاد 5 أشخاص من عائلة واحدة هم رجل وزوجته وابنتهما وطفلاهما، إضافة لسقوط عدد آخر من الجرحى، في حين استمرت إلى ما بعد منتصف ليل الخميس - الجمعة الاشتباكات العنيفة في محوري حوش الفارة والميدعاني بالغوطة الشرقية، بين جيش الإسلام من طرف، وقوّات الحكومة والمسلحين الموالين لها من طرف آخر، وسط قصف من قبل قوّات الحكومة استهدف محاور الاشتباك، بينما قصفت طائرات حربية مناطق في بلدتي الشيفونية وحوش الفارة، دون أنباء عن إصابات.
 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

استمرار المعارك العنيفة في حلب وانفجار في أدلب ومقتل المُنفّذ بمفرده استمرار المعارك العنيفة في حلب وانفجار في أدلب ومقتل المُنفّذ بمفرده



سينتيا خليفة بإطلالات راقية باللون الأسود

بيروت ـ العرب اليوم

GMT 06:24 2022 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

روما الوجهة الرئيسية لعُشاق الرومانسية والتاريخ
 العرب اليوم - روما الوجهة الرئيسية لعُشاق الرومانسية والتاريخ

GMT 06:26 2022 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لإقامة حفل زفاف صديقاً للبيئة
 العرب اليوم - نصائح لإقامة حفل زفاف صديقاً للبيئة

GMT 08:44 2022 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

بايدن يحسم أمر ترشحه لولاية ثانية بعد "رأس السنة"
 العرب اليوم - بايدن يحسم أمر ترشحه لولاية ثانية بعد "رأس السنة"

GMT 12:25 2022 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

 بي بي سي قد تغلق التليفزيون الأرضي بحلول عام 2030
 العرب اليوم -  بي بي سي قد تغلق التليفزيون الأرضي بحلول عام 2030
 العرب اليوم - أماكن سياحية طبيعية مليئة بالسحر والخيال لمُحبي الإثارة

GMT 08:30 2022 الإثنين ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل
 العرب اليوم - طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل

GMT 03:27 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الحوت 15 أكتوبر/ تشرين الأول 2020

GMT 04:45 2014 السبت ,05 إبريل / نيسان

(يوم الأرض).. فرصة لتجديد الوعي بقيمة (الوطن)

GMT 22:00 2018 الجمعة ,05 كانون الثاني / يناير

أغرب 6 قصص عن اغتصاب نساء لرجال بالقوة

GMT 11:39 2021 الثلاثاء ,01 حزيران / يونيو

مقتل المرء بين فكّيه

GMT 05:54 2016 السبت ,30 تموز / يوليو

نحو كيانات لبنانية في الوطن العربي؟!

GMT 06:45 2018 الإثنين ,24 كانون الأول / ديسمبر

دراسات تديرها مزاجات

GMT 21:59 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

قطاع غزة يحتضن بطولة قفز الحواجز بمشاركة 41 فارسًا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab