قناة روسيا اليوم تنشر حوارًا تلفزيونيًا مع المتهمين بشن هجوم ساليسبري
آخر تحديث GMT09:38:29

طالبا السلطات البريطانية بتقدّيم اعتذار بسبب الاتهامات الباطلة

قناة "روسيا اليوم" تنشر حوارًا تلفزيونيًا مع المتهمين بشن هجوم ساليسبري

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - قناة "روسيا اليوم" تنشر حوارًا تلفزيونيًا مع المتهمين بشن هجوم ساليسبري

الروسيان المتهمان بالشروع في القتل في هجوم عميل الأعصاب بساليسبري
موسكو - حسن عمارة

كشفا أسباب تواجدهما في المدينة

ادعى الروسيان المتهمان بالشروع في القتل في هجوم عميل الأعصاب في ساليسبري أنهما كانا يزوران الكاتدرائية "الشهيرة" في المدينة كسائحين، حيث أجرى ألكسندر بتروف وروسلان بوشيروف مقابلة مع رئيس تحرير صحيفة "آر تي" روسيا اليوم الممولة من قبل الحكومة، مارغريتا سيمونيان، والتي قالت إنها "أمضت أمسية رائعة" مع المشتبه بهما،وزعما أنهما يعملان في صناعة اللياقة البدنية، وقالا إن أصدقاء قد اقترحا عليهما زيارة سالسبوري الرائعة والذهاب لمشاهدة معالم المدينة وويلتشير.
قناة روسيا اليوم تنشر حوارًا تلفزيونيًا مع المتهمين بشن هجوم ساليسبري

سبب زيارتهما إلى المدينة

و قال بتروف عندما سئل عن سبب وجودهم في ساليسبري، "أصدقاءنا كانوا يوصوننا بزيارة هذه المدينة الرائعة منذ فترة طويلة"، وأضاف بوشهيروف "هناك كاتدرائية شهيرة هناك، كاتدرائية سالسبوري، إنها مشهورة ليس فقط في جميع أنحاء أوروبا، إنها مشهورة في جميع أنحاء العالم على ما أعتقد. مشهورة بمساحتها وارتفاعها البالغ 123 مترًا، وبساعته، الساعة الأولى التي صنعت في العالم والتي لا تزال تعمل".

طالبا بالاعتذار 

وطلبا باعتذار، وكذلك توقيف الجناة الحقيقيين"، وقالا أيضًا إن الثلوج والطين الموحل تسبب في أنهما قطعا زيارتهما المزمعة إلى ستونهنغ، وأن رحلتهم الأولى إلى سالسبوري استغرقت أقل من ساعة بسبب تأخر القطار.

و قال بتروف في حديثه إلى سيمونيان، الذي كان قد وصف المشتبهين "بالشجاعة"،"جئنا إلى سالسبوري في الثالثة، حاولنا التجول في المدينة، ولكن منذ أن غطيت المدينة بالثلج، تجولنا فقط لنصف ساعة، وبالطبع ذهبنا لزيارة ستونهنغ، وكاتدرائية مريم العذراء، لكن الأمر لم ينجح لأنه كان هناك طين موحل في كل مكان، كما كنا نقول بالروسية، مجموع طين، لقد أصبحنا رطبين، وعدنا إلى محطة القطار وعاد إلى القطار التالي إلى لندن."

وادعى الزوجان أنهما لا يعرفان أين كان منزل سيرغي سكريبال.وقال بوشهيروف "ربما مررنا به، ربما لم نمر به، لا أعرف، لم أسمع هذا اللقب."ونفى المشتبه بهما أيضًا أخذ نوفيشوك أو زجاجة من عطر نينا ريتشي معباة بغاز الأعصاب معهم إلى المملكة المتحدة.

وأضاف بوشهيروف "أليس من السخف أن يحصل العرسان المحترمون على عطور نسائية؟ عندما تمر عبر الجمارك يفحصون كل ما تريدونه."

وقال بتروف "هذا من شأنه أن يثير تساؤلات حتى بين الناس العاديين. لماذا يكون لدى الرجل عطر نسائي. لم يكن لدينا ذلك."

وزعم كلا الرجلين أنهما خائفان من الخروج خوفا على نفسيهما وأحبائهما. وقالا إنهم كثيرا ما سافروا إلى أوروبا للقيام بنشاط تجاري من المفترض أنه يرتبط بالتغذية الرياضية.

وقال بتروف "نود لو تم العثور على الجناة الحقيقيين في يوم من الأيام يعتذروا لنا".

ونشرت "آر تي" المقابلة الكاملة على الإنترنت، وأذاع التلفزيون الرسمي الروسي مقتطفات منها طوال يوم الخميس، بعد يوم من دعوة فلاديمير بوتين للرجلين للتحدث إلى وسائل الإعلام.

وكان على الرغم من أن الأسباب الوهمية أثار تساؤلات بين كثيرين، إلا أن المتحدثة باسم وزارة الخارجية قالت إنها أظهرت أن "البريطانيين يكذبون".

اتهما بمحاولة قتل سيرغي سكريبال  

واتهم بتروف وبوشيروف بمحاولة قتل الجاسوس الروسي السابق سيرغي سكريبال وابنته يوليا في سالسبوري في مارس/آذار عن طريق رش عامل الأعصاب نوفيتشوك على باب منزلهما، وقالت شرطة سكوتلاند يارد إن هذه الأسماء ربما هي أسماء مستعارة.

و قالت سيمونيان إن الرجلين استدعياها وأجرت المقابلة باللغة الروسية قبل ترجمتها إلى الإنجليزية.

وأضافت "لم أكن أبحث عنهما, وبشكل أكثر تحديدًا، كان صحافيونا يبحثون عنهم مثل جميع الصحافيين المحترفين الآخرين، من خلال الشبكات الاجتماعية والمصادر، وما إلى ذلك، حتى وجدنا عددًا قليلًا، لكن ليس الأشخاص المناسبين. ورفضوا إجراء مقابلة مع أي شخص آخر، حتى صحافيينا، لأنهم حسب تعبيرهم، يعرفونني من التلفاز ويقرؤون منشوراتي على وسائل التواصل الاجتماعي، ولهذا السبب، وثقوا بي".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قناة روسيا اليوم تنشر حوارًا تلفزيونيًا مع المتهمين بشن هجوم ساليسبري قناة روسيا اليوم تنشر حوارًا تلفزيونيًا مع المتهمين بشن هجوم ساليسبري



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قناة روسيا اليوم تنشر حوارًا تلفزيونيًا مع المتهمين بشن هجوم ساليسبري قناة روسيا اليوم تنشر حوارًا تلفزيونيًا مع المتهمين بشن هجوم ساليسبري



خلال الاحتفال بمسلسلها الجديد "Maniac"

إطلالة رائعة لإيمّا ستون بفستان نحاسي في نيويورك

نيويورك ـ سناء المر

GMT 08:10 2018 السبت ,22 أيلول / سبتمبر

ظهور نمط حياة اسكندنافي جديد في عالم الديكور
 العرب اليوم - ظهور نمط حياة اسكندنافي جديد في عالم الديكور

GMT 10:17 2018 الجمعة ,21 أيلول / سبتمبر

أفضل مسارات المشي التاريخية في المملكة المتحدة
 العرب اليوم - أفضل مسارات المشي التاريخية في المملكة المتحدة

GMT 13:35 2017 الإثنين ,18 أيلول / سبتمبر

كيمياء العطاء

GMT 04:37 2018 الثلاثاء ,29 أيار / مايو

نهاية مأساوية للمهندس عدلي القيعي في الأهلي

GMT 15:41 2018 الإثنين ,11 حزيران / يونيو

وفاة نجل الفنان الراحل شعبان حسين عن عمر 35 عامًا

GMT 12:21 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

إيطالي يحبس فتاة رومانية ويغتصبها لمدة 10 سنوات

GMT 05:16 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

النجمة إيفا لونغوريا تتألق في فستان أسود رائع

GMT 00:35 2018 الإثنين ,30 إبريل / نيسان

نور درويش يكشف ثبات أسعار السيارات في مصر

GMT 04:41 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

ريهانا تثير الجدل مجددًا بإطلالة غريبة تظهر رشاقتها

GMT 17:51 2017 الثلاثاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

غادة عبدالرازق تثير استياء جمهورها بسبب الجمبري

GMT 01:27 2018 السبت ,27 كانون الثاني / يناير

سجن الفتاة التي خططت للانضمام إلى تنظيم "داعش"

GMT 01:07 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

الدكتور وسام السيفي يكشف عن خبايا الأبراج في عام 2018

GMT 00:56 2016 السبت ,24 كانون الأول / ديسمبر

تعرف علي أساطير غريبة مرتبطة بالجنس الفموي

GMT 11:28 2018 الجمعة ,27 تموز / يوليو

نيرمين سفر ترقص شبه عارية مع العلم التونسي

GMT 06:51 2017 الجمعة ,13 تشرين الأول / أكتوبر

من يطفئ لهيب الأسعار؟

GMT 15:34 2016 الخميس ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

برج العنزة..خجول وحساس وكريم تجاه الأشخاص الذين يحبونه

GMT 18:07 2017 الجمعة ,15 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 07:57 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

رانيا يوسف تتألق بثلاثة فساتين في أحدث جلسة تصوير لها
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab