وكالة تطبيق القانون الأسترالية ترى أنه من الصعب إعادة تأهيل أبناء المتطرفين
آخر تحديث GMT23:17:16
 العرب اليوم -

اعتبرت أن عودتهم من سورية والعراق ستشكل تهديدًا للأمن القومي الأسترالي

وكالة تطبيق القانون الأسترالية ترى أنه من الصعب إعادة تأهيل أبناء المتطرفين

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - وكالة تطبيق القانون الأسترالية ترى أنه من الصعب إعادة تأهيل أبناء المتطرفين

المتطرفين وأطفالهم في تنظيم "داعش"
ستوكهولم ـ منى المصري

حذَّرت وكالات تطبيق القانون الحكومة الأسترالية، من أن المتطرفين وأطفالهم العائدين من القتال في الشرق الأوسط لديهم فرصة ضئيلة لإعادة التأهيل. ويوجد ما يصل الى 65 طفلا من المتطرفين الاستراليين الذين يعيشون فى الشرق الاوسط حيث يحارب آباؤهم في ساحات القتال السورية والعراقية، وذلك وفقا لما ذكره قائد الشرطة الفيدرالية الاسترالية.

واضافت المصادر ان عودتهم ستشهد على الارجح استمرارهم في القتال على الاراضي الاسترالية بينما يشكل اطفالهم تهديدا للامن القومي اذا ما اردوا العودة. وتأتي نتائج هذه الاستنتاجات الداخلية بعد ان قالت حكومة تورنبول ان اطفال المقاتلين المحليين يجب اعتبارهم "ضحايا" مع توفير فرصة اعادة التاهيل لهم. بيد أن وكالات انفاذ القانون ذكرت ان اعادة دمج هؤلاء الاطفال ستكون غير محتملة، وفقا لما ذكرته صحيفة "ديلى تلغراف". فالعديد من الأطفال فوق سن 14 عاما ويعتبرون "كبار في السن" من الصعب اعادة تاهيلهم لأنهم تم تربيتهم على الكراهية الغربية والانتقال إلى "إيديولوجية متطرفة عنيفة". وقالت شرطة مكافحة الارهاب - بما فيها اسيو - ان جميع الاستراليين ال 30 الذين سافروا للقتال من اجل تنظيم "القاعدة" في التسعينيات واوائل عام 2000 خططوا لهجمات فى مدينتى سيدني وملبورن بعد عودتهم.

وكالة تطبيق القانون الأسترالية ترى أنه من الصعب إعادة تأهيل أبناء المتطرفين

وأضافت الصحيفة ان من بينهم من بين عناصر "القاعدة" المدعو بلال خزال الذي عاد من افغانستان قبل ادانته بتهمة جمع وتقديم الوثائق التي تسهل عملاً ارهابيًا. وقال ضابط كبير في مكافحة الإرهاب: "إنها ليست إدمان، بل معركة معتقدات، وأنك لن تغير أذهان الناس بسهولة". وقد تعهدت بعض العائلات بالولاء لأستراليا بينما طلبت رسميا العودة، على الرغم من مشاركة آبائهم في ساحة المعركة.

ووصف وزير العدل مايكل كينان الأطفال بأنهم "ضحايا" لسوء سلوك آبائهم، الذي يشمل أطفال الإرهابيين الأستراليين المشهورين مثل خالد شروف. وعاد شروف  بعد نشر صور لطفله البالغ من العمر سبع سنوات والذي كان يحمل رأس عدو مقطوع في سورية وهي الصورة التي اثارت اشمئزاز العالم. وفي الشهر الماضى شوهد ابنه فى سترة انتحارية وسئل عن كيفية قتل غير استراليين غير مسلمين وفقا لما ذكرته صحيفة "ديلي تلغراف". وفي غضون ذلك تضاعف عدد المكالمات إلى الخط الساخن لمكافحة الإرهاب أربع مرات في العامين الماضيين.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وكالة تطبيق القانون الأسترالية ترى أنه من الصعب إعادة تأهيل أبناء المتطرفين وكالة تطبيق القانون الأسترالية ترى أنه من الصعب إعادة تأهيل أبناء المتطرفين



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وكالة تطبيق القانون الأسترالية ترى أنه من الصعب إعادة تأهيل أبناء المتطرفين وكالة تطبيق القانون الأسترالية ترى أنه من الصعب إعادة تأهيل أبناء المتطرفين



أظهرت عضلات بطنها وجسدها الممشوق في الصور

تألّق توليسا خلال قضائها وقتًا ممتعًا في منتجع برتغالي

لشبونة ـ ناجي دياب

GMT 10:08 2019 الإثنين ,04 شباط / فبراير

6 مِن أفضل عُطلات الربيع في الريف الأوروبي

GMT 01:50 2015 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

زينب مهدي توضح مخاطر عدم إشباع الزوج لرغبات زوجته الجنسية

GMT 00:28 2015 الأربعاء ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

الطفل المعجزة يكشف ذكرياته الخاصة مع فناني الزمن الجميل

GMT 05:04 2015 الثلاثاء ,30 حزيران / يونيو

المرور السعودي ينفي صحة تغيير لوحات السيارات

GMT 02:34 2015 الإثنين ,29 حزيران / يونيو

تنظيم توزيع ماء زمزم في المدينة المنورة

GMT 09:40 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

اللون البني يدل على الدعم مع وجود شعور بالالتزام

GMT 03:43 2015 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الفنانة الكويتية منى شداد تصور مسلسل "القصر الكبير"

GMT 01:39 2017 الأربعاء ,25 كانون الثاني / يناير

ميرفت أمين تنتهي من تصوير فيلم "ممنوع الاقتراب"

GMT 14:38 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

هاري كين يغيب عن "توتنهام" أمام "تشيلسي" بسبب الإصابة

GMT 11:26 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

إدارة الاتفاق تسلم اللاعبين مكافأة الفوز على الأهلي

GMT 07:09 2018 الجمعة ,06 تموز / يوليو

تعرف على سبب تسمية الجامع الأزهر الشريف

GMT 05:49 2017 السبت ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

سقوط 150 رطلًا من الحديد على بريطانية في "الجيم"
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab