المعتصمون يواصلون إغلاق مجمع التحرير لليوم الثالث ومطالب للشرطة بالتدخل
آخر تحديث GMT20:07:32
 العرب اليوم -

تزامنًا مع الهدوء في محيط "الاتحادية" بعد الاشتباكات بين الأمن والمتظاهرين

المعتصمون يواصلون إغلاق مجمع التحرير لليوم الثالث ومطالب للشرطة بالتدخل

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - المعتصمون يواصلون إغلاق مجمع التحرير لليوم الثالث ومطالب للشرطة بالتدخل

المتظاهرون المصريون امام أسوار قصر الاتحادية

القاهرة ـ أكرم علي واصل المعتصمون في ميدان التحرير إغلاق مجمع التحرير لليوم الثالث على التوالي، في إطار الاعتصام المدني الذي دعوا إليه كخطوات تصعيدية للضغط على الحكومة لتنفيذ مطالبهم، ومنعوا الموظفين والمواطنين أصحاب المصالح من الدخول للمجمع الضخم الذي يضم دوائر حكومية مختلفة. وحاول المواطنون إقناع المعتصمين بفتح المجمع لرغبتهم في إنهاء معاملاتهم ومصالحهم المعطلة، وهو ما رفضه المعتصمون، الذين حاولوا إقناع المواطنين بأن إغلاق المجمع يأتي كخطوة تصعيدية منهم للضغط على الحكومة لاستكمال تنفيذ أهداف الثورة التي سيعم خيرها على جميع المواطنين.
ودعا عدد من المواطنين قوات الأمن المصري إلى تولي فتح مجمع التحرير، متذرعين أنهم جاءوا من المحافظات والأقاليم ويريدون إنهاء معاملاتهم ومصالحهم الشخصية، معتبرين إغلاقه نوعا من البلطجة ووضع اليد.
وشهد ميدان التحرير هدوءًا ملحوظًا فى ظل انخفاض أعداد المتظاهرين بعد انتهاء فعاليات المسيرات التى شهدها الميدان، الإثنين، لمناسبة الذكرى الثانية لتنحي الرئيس السابق حسني مبارك.
ورصد "العرب اليوم" قيام عدد من الصبية وأطفال الشوارع صباح الثلاثاء، برشق قوات الأمن المتواجدة في شارعي قصر النيل والشيخ ريحان بالحجارة، وهو ما تقابله قوات الأمن بحالة من ضبط النفس التام ولم تطلق أي من قنابل الغاز المسيلة للدموع.
ودعا أحد القيادات الأمنية الصبية إلى عدم إلقاء الطوب والحجارة وأن يبتعدوا عن المنطقة.
في المقابل ساد الهدوء التام محيط قصر الاتحادية في مصر الجديدة غرب القاهرة بعد توقف الاشتباكات التي دارت، بين قوات الأمن والمتظاهرين حتى الساعات الأولى من صباح الثلاثاء.
وأكد شهود عيان لـ "العرب اليوم" غياب المتظاهرين بشكل تام عن محيط قصر الاتحادية، وكذلك قوات الأمن التي تمركزت فقط في المحيط الخلفي للقصر من ناحية منطقة الكوربة التي تتواجد إلى جوار البوابة الرابعة للقصر.
وعادت الحركة المرورية إلى صورتها الطبيعية في شارع الميرغني الذي شهد اشتباكات بين المتظاهرين وقوات الأمن ليل الإثنين، وكذلك كافة الشوارع والمحاور المرورية المحيطة بالقصر.
وأكدت هيئة الإسعاف المصرية أن جميع الإصابات التي تم نقلها للمستشفيات القريبة من القصر بسبب الاختناق الناتج عن القنابل المسيلة للدموع.
وبلغ عدد الإصابات في أحداث الإثنين 12 حالة تقريبا تم علاجهم بالكامل وخرجوا صباح الثلاثاء من المستشفيات.
 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المعتصمون يواصلون إغلاق مجمع التحرير لليوم الثالث ومطالب للشرطة بالتدخل المعتصمون يواصلون إغلاق مجمع التحرير لليوم الثالث ومطالب للشرطة بالتدخل



صبا مبارك تتألق في إطلالات شبابية وعصرية

القاهرة - العرب اليوم

GMT 10:55 2021 الأربعاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

فساتين خطوبة مميزة باللون الأسود من وحي النجمات
 العرب اليوم - فساتين خطوبة مميزة باللون الأسود من وحي النجمات

GMT 00:11 2021 الأحد ,05 كانون الأول / ديسمبر

دبي ثاني أفضل الوجهات السياحية العالمية لعام 2021
 العرب اليوم - دبي ثاني أفضل الوجهات السياحية العالمية لعام 2021

GMT 11:13 2021 الأربعاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

أخطاء شائعة في ديكورات غرفة الجلوس العائليّة
 العرب اليوم - أخطاء شائعة في ديكورات غرفة الجلوس العائليّة

GMT 23:59 2021 الأحد ,05 كانون الأول / ديسمبر

البرهان ينفي إمكانية ترشح العسكريين في انتخابات 2023
 العرب اليوم - البرهان ينفي إمكانية ترشح العسكريين في انتخابات 2023

GMT 15:40 2021 الإثنين ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار مكياج جذاب وخفيف من وحي النجمات
 العرب اليوم - أفكار مكياج جذاب وخفيف من وحي النجمات

GMT 15:15 2021 الأربعاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

لاوس وجهة سياحية مُناسبة للباحثين عن إجازة هادئة
 العرب اليوم - لاوس وجهة سياحية مُناسبة للباحثين عن إجازة هادئة

GMT 09:50 2021 الإثنين ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

ديكور عيد الميلاد في منزلك من وحي ستيفاني صليبا
 العرب اليوم - ديكور عيد الميلاد في منزلك من وحي ستيفاني صليبا

GMT 05:43 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرّف على أسعار ومواصفات سيارة "لكزس" الفارهة في السعودية ومصر

GMT 21:48 2020 الجمعة ,01 أيار / مايو

يوم مميز للنقاشات والاتصالات والأعمال

GMT 17:26 2016 الأحد ,06 آذار/ مارس

أعراض تقلصات الرحم في الشهر الرابع

GMT 00:33 2017 الأحد ,29 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن زواج ياسمين صبري هو السر وراء طلاقها

GMT 14:23 2014 الأربعاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

الجزائر تفكك شبكات متخصصة في تهريب الأثار

GMT 11:00 2018 الخميس ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

المنتخب الفرنسي يحلم بتحقيق إنجاز جديد في كأس ديفيز للتنس

GMT 16:12 2018 السبت ,13 تشرين الأول / أكتوبر

المنتخب المصري يتوج بالبطولة العربية لسباعيات الرجبي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab