الشركات الفرنسية ترغب في استعادة السياحة الوافدة إلى مصر
آخر تحديث GMT21:34:14
 العرب اليوم -

الشركات الفرنسية ترغب في استعادة السياحة الوافدة إلى مصر

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الشركات الفرنسية ترغب في استعادة السياحة الوافدة إلى مصر

وزير السياحة هشام زعزوع
القاهرة ـ أ.ش.أ


أكد وزير السياحة هشام زعزوع أن فرنسا هي آخر محطة للجولة الأوروبية التي بدأها منذ نحو أسبوع والتي تسير بشكل جيد جدا.

وأكد - في تصريحات لمراسل وكالة أنباء الشرق الأوسط - أنه لمس خلال حضوره هذا العام معرض (توب ريزا) الذي يعد أكبر صالونا للسياحة والسفر في فرنسا، تغيرا كبيرا ورغبة حقيقية من الجانب الفرنسي لاستعادة معدلات السياحة الوافدة الى مصر ، عازيا ذلك الى تطور العلاقات الثنائية بين مصر وفرنسا في جميع المجالات وانعكاس ذلك بشكل خاص على السياحة.

وأضاف أن السوق الفرنسي هام جدا بالنسبة لمصر حيث أن السائح الفرنسي معجب بشكل خاص بالسياحة الثقافية في مصر، وهي أكثر المنتجات السياحية تضررا في فترة ما بعد ثورة ٢٥ يناير ، حيث أن السوق الفرنسي يجلب عادة لمصر ٦٠٠ ألف سائح إلا أن هذا الرقم تراجع الى دون المائة ألف سائح.

وأشار الى العديد من العوامل المبشرة الأخرى شعر بها متخذو القرار السياحي في فرنسا بخلاف تعزيز العلاقات الثنائية ، ومنها تحسن الوضع الأمني في مصر مقارنة بالعام الماضي ، مضيفا ن لقاءاته مع مسؤولي السياحة الفرنسيين تركزت حول كيفية التعاون لإعادة الحركة السياحية مرة أخرى الى مصر وخاصة على النيل وفي القاهرة.
وقال أن القائمين على السياحة في فرنسا أكدوا له أن السوق السياحي المصري مهم جداً للسائح الفرنسي و ان هناك تحديات اخرى تؤثر على الحركة السياحية الى مصر مثل الوضع الاقتصادي الداخلي في فرنسا إلا أن الرغبة متوفرة للعودة بقوة الى مصر.

وأضاف " سنعمل بالتعاون مع الحكومة الفرنسية على تحسين وضع خريطة المناطق الخطرة في مصر حيث ما زالت بعض الأماكن مصنفة باللون الأحمر أو الأصفر".
واعتبر زعزوع أن اللقاءات العديدة التي قام بها مع معظم الشركات الفرنسية المتخصصة في منطقة الشرق الأوسط وخاصة في مصر مبشرة ، وانتقلت ـ مقارنة بالعام الماضي ـ من مرحلة الوعود الى التنفيذ ، وستسفر عن نتائج إيجابية في الفترة القادمة.

وأكد أنه التقى أيضاً بممثلي شركات الطيران منها مصر للطيران للوقوف على الجهود المبذولة لاستعادة الحركة السياحية الفرنسية مرة أخرى الى مصر والتي ستترجم على الأرض ابتداء من الأسابيع القادمة ، وتستمر خلال الموسم الشتوي القادم الذي سيبدأ في مطلع نوفمبر المقبل.
وأضاف أنه ستكون هناك إجراءات تحفيزية في مجال الطيران تهدف الى تنشيط السياحة لبعض الوجهات السياحية كالأقصر تتيح على سبيل المثال للشركة التي تستأجر طائرة أن تحقق ربحا بمقدار ٤٠ يورو على كل مقعد إضافي يزيد عن ٤٠٪ من سعة الطائرة في خطوة ترمي الى مضاعفة السائحين المتوجهين الى الأقصر أو الى وجهات أخرى سيتم تحديدها.

ومن ناحية أخرى ، أشار وزير السياحة الى أنه يتم إنتاج فيلم ترويجي جديد سيطرح في الأسواق في فرنسا ، فضلا عن دعوة مذيعين مشهورين لتقديم برامجهم في مصر في مواقع سياحية وأثرية جاذبة، وأيضاً (شيفات) عالميين لتقديم برامجهم على متن مراكب في النيل ، وهي أفكار محببة جداً بالنسبة للأوروبيين بصفة عامة والفرنسيين بشكل خاص.

وأضاف " كما سندعو كبار المنظمين التابعين لاتحاد السياحة الفرنسي (سناف) ليتم تنظيم لقاءات لهم في مصر قريبا وكذلك كل رجال الاعلام والصحافة الفرنسيين بصفة دورية سواء الصحافة المتخصصة في مجال السياحة أو العامة".
وتابع أنه سيتم إطلاق برامج تسويق مشتركة مع كل شركات السياحة المتخصصة الفرنسية التي التقى بالعديد منها ، فضلا عن الدعاية من خلال الإنترنت ووسائل التواصل الإجتماعي ، معتبرا أنها كلها أدوات في حزمة كبيرة ستساعد على دخول السوق وجذابة مجددا.

وتابع " كل هذه الجهود قمنا بها في إيطاليا وألمانيا إلا أن في ألمانيا كان هناك وضع خاص حيث عقد مؤتمر كبير لأحد المجلات الألمانية المتخصصة في مجال السياحة يحضره كل عام كبار متخذي القرار السياحي ، وقمت بعرض تقديمي جيد والتقيت بعدد من وسائل الاعلام الألمانية ، وأعتقد أن المردود جيد وأن هناك رغبة لمتخذي القرار السياحي في أوروبا للعودة للعمل في السوق المصري من جديد".

وعن وضع السياحة في مصر ، قال زعزوع أن الصيف الماضي في مصر كان جيدا نسبيا واعتمد على البحر الأحمر والسياحة العربية ، مشيرا الى أن الفترة القادمة سيتم التركيز على السوق الشتوي وأوروبا التي تمثل أكثر من ٧٠٪ من السياحة الوافدة الى مصر ، معتبرا ان أوروبا ستظل مهمة جداً بالرغم من التركيز على فتح أسواق جديدة.
وأشار الى جهود الحكومة المصرية لحماية السائح الأجنبي مثل تركيب كاميرات المراقبة وزيادة الكمائن والدوريات والحراسة المصاحبة للحافلات السياحية عند تحركها داخل مصر.

وقال زعزوع أن منحنى السياحة اتجه للإرتفاع من جديد بدءا من يوليو معتمدا على السائح العربي والأوروبي الذي يأتي للسياحة الشاطئية ، ولكننا لم نصل للأرقام التي حققناها في ٢٠١٠ حيث زار مصر حينئذ نحو ١٤،٧ مليون سائح وبلغ إيراد السياحة ١٢،٥ مليار دولار وهو يشكل نحو ضعف عائدات قناة السويس.

ومن المقرر أن يغادر وزير السياحة هشام زعزوع باريس بعد ظهر غد ختاما لزيارته لباريس التي استهلها الثلاثاء الماضي ولجولته الأوروبية التي بدأت منذ نحو أسبوع وشملت إيطاليا وألمانيا الى جانب فرنسا.
 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الشركات الفرنسية ترغب في استعادة السياحة الوافدة إلى مصر الشركات الفرنسية ترغب في استعادة السياحة الوافدة إلى مصر



أنابيلا هلال تخطف الأنظار بإطلالات عملية مثالية

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 10:21 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جمالية وعصرية للشقراوات مستوحاه من جيجي حديد
 العرب اليوم - إطلالات جمالية وعصرية للشقراوات مستوحاه من جيجي حديد

GMT 06:44 2022 الإثنين ,03 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار ذكية لإعادة استخدام ورق الحائط المتبقي لديك
 العرب اليوم - أفكار ذكية لإعادة استخدام ورق الحائط المتبقي لديك

GMT 06:21 2022 الأربعاء ,05 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة الإعلامية ماجدة عاصم إحدى أشهر مذيعات التلفزيون المصري
 العرب اليوم - وفاة الإعلامية ماجدة عاصم إحدى أشهر مذيعات التلفزيون المصري

GMT 14:58 2022 الإثنين ,03 تشرين الأول / أكتوبر

ريا أبي راشد تتألق بالفساتين الصيفية
 العرب اليوم - ريا أبي راشد تتألق بالفساتين الصيفية

GMT 10:35 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

وجهات سياحية عالمية لقضاء شهر عسل مثالي في شهر تشرين الثاني
 العرب اليوم - وجهات سياحية عالمية لقضاء شهر عسل مثالي في شهر تشرين الثاني

GMT 06:32 2022 الأحد ,02 تشرين الأول / أكتوبر

ألوان تجلب الطاقة الإيجابية في المنزل
 العرب اليوم - ألوان تجلب الطاقة الإيجابية في المنزل

GMT 21:28 2022 الثلاثاء ,30 آب / أغسطس

فوائد البيض والبروكلي لمرضى السكري

GMT 03:14 2022 الخميس ,22 أيلول / سبتمبر

تقنية سهلة تساعدك على النوم في دقيقتين

GMT 04:59 2022 الخميس ,22 أيلول / سبتمبر

دراسة تكشف تفاعل الأجنة مع النكهات في الرحم

GMT 00:59 2022 الأربعاء ,21 أيلول / سبتمبر

ثمانية علامات مبكرة لاكتشاف الخرف منها تقلب المزاج

GMT 15:27 2022 الخميس ,30 حزيران / يونيو

علامات تدل على تطور سرطان الرئة

GMT 13:08 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

صندوق أسرار الزمن المعتّق

GMT 22:51 2020 الثلاثاء ,11 شباط / فبراير

القبض على امرأة سعودية اختطفت طفلين قبل 20 عامًا

GMT 22:08 2019 الثلاثاء ,23 إبريل / نيسان

طائرة الأهلي تحقق الفوز ال83 على التوالي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab