السياحة الإيرانية إلى مصر تجدد المخاوف من المد الشيعي
آخر تحديث GMT22:33:59
 العرب اليوم -

السياحة الإيرانية إلى مصر تجدد المخاوف من المد الشيعي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - السياحة الإيرانية إلى مصر تجدد المخاوف من المد الشيعي

القاهره ـ وكالات

انقسم خبراء واصحاب شركات السياحة المصرية بين رافض ومؤيد لزيارة هشام زعزوع لطهران في هذا التوقيت. ووقع وزبر السياحة المصري هشام زعزوع ورئيس مؤسسة التراث الثقافي والصناعات الیدویة والسياحة الإيرانية محمد شريف ملك زاده الاربعاء، على اتفاقية تنفيذية للتعاون في مجال السياحة   قال ايهاب عبدالعال امين صندوق غرفة شركات السياحة المصرية الذي يرفض زيارة وزير السياحة المصري لإيران وتوقيع الاتفاقية إنه  قلق حيال الاستقبال الداخلي لهذه الزيارة خاصة في ظل الخوف من المد الشيعي لمصر ( نشر المذهب الشيعي في مصر) وكذلك تجاهل وزير السياحة لقطاع السياحة اثناء زيارته . وأضاف في اتصال هاتفي لمراسلة " الأناضول"  الخميس:" إنني فوجئت بهذه الزيارة غير المناسبة في هذ التوقيت ومن الممكن ان تؤثر بشكل مباشر على اتجاه الرأي العام تجاه السياحة فالشارع المصري لا يهتم بما ستضيفه السياحة الايرانية للاقتصاد المصري خاصة في ظل تدهوره منذ ثورة 25 يناير وحتى الان". وقال "إن ما يهم الشعب المصري في المقام الاول هو عدم التواجد الشيعي في مصر، وتحويل مصر الى سنة وشيعة كما هو موجود في عدد من الدول المجاورة ". وتنص الاتفاقية على اتفاق الجانبان لتسيير رحلات سیاحیة، كلا الي البلد الاخر عن طريق شركات القطاع الخاص السیاحیة‌ أو مكاتب خدمات السفر والسياحة. وقال رئيس مؤسسة التراث الثقافي والصناعات الیدویة والسیاحة الايرانية في مراسم توقيع الاتفاقية، بأن الجانبان اتفقا علي تشكيل لجنة سیاحیة مشتركة ببن إيران ومصر. ووفقا لدراسة اجراها امين صندوق غرفة شركات السياحة المصرية بناء على طلب مجلس الشورى فمن المتوقع ان يزور مصر نحو 2 مليون سائح إيراني سنويا.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السياحة الإيرانية إلى مصر تجدد المخاوف من المد الشيعي السياحة الإيرانية إلى مصر تجدد المخاوف من المد الشيعي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السياحة الإيرانية إلى مصر تجدد المخاوف من المد الشيعي السياحة الإيرانية إلى مصر تجدد المخاوف من المد الشيعي



تحدَّت الرياح والمطر وارتدت فستانًا زهريًّا مُذهلًا

ملكة إسبانيا تظهر بإطلالة أنيقة أثناء قداس عيد الفصح

كانبيرا - ريتا مهنا

GMT 15:38 2019 الإثنين ,22 إبريل / نيسان

752 يورو سعر فستان إليسا خلال حفلة في السعودية
 العرب اليوم - 752 يورو سعر فستان إليسا خلال حفلة في السعودية

GMT 05:24 2019 الإثنين ,22 إبريل / نيسان

مذاق خاص لـ"الغولف" داخل ملاعب الدومنيكان
 العرب اليوم - مذاق خاص لـ"الغولف" داخل ملاعب الدومنيكان

GMT 18:03 2018 الأحد ,07 تشرين الأول / أكتوبر

محرز يحرم مانشستر سيتي من انتصار تاريخي على ليفربول

GMT 21:09 2015 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

بكاء الرجل من أجلك ليس علامة ضعف

GMT 20:17 2014 الثلاثاء ,13 أيار / مايو

تدبيس المُستقيم انتشر لعلاج الإمساك المُزمن

GMT 01:28 2015 الجمعة ,04 كانون الأول / ديسمبر

"فولفو" تكشف عن صورة سيارة "S90 " الجديدة

GMT 18:44 2018 الجمعة ,05 كانون الثاني / يناير

تبادل قبلات بين ليلى علوي ومحمد سامي تثير الجدل

GMT 03:05 2017 الإثنين ,10 إبريل / نيسان

نجوى كرم في إطلالة إيطالية خلال "أرب غوت تالنت"

GMT 23:09 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرَّفي على خطوات مكياج وفاء الكيلاني في برنامجها "تخاريف"

GMT 01:49 2015 الأربعاء ,14 تشرين الأول / أكتوبر

المصارع سيث رولينز يؤكد أنه أعظم بطل لحزام الوزن الثقيل

GMT 02:44 2017 الجمعة ,17 شباط / فبراير

محمود "تريزيجيه" يكشف عن مصير عودته للأهلي

GMT 07:50 2014 السبت ,20 كانون الأول / ديسمبر

"محمد العمري" متحدثًا باسم وزارة الحرس الوطني

GMT 10:58 2018 الجمعة ,26 تشرين الأول / أكتوبر

وذهب.. سوار الذهب!!
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab