المماطلة والتأخير والتضليل سيد الموقف في كلّ ما تطلبه
آخر تحديث GMT15:40:58
 العرب اليوم -

المماطلة والتأخير والتضليل سيد الموقف في كلّ ما تطلبه

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - المماطلة والتأخير والتضليل سيد الموقف في كلّ ما تطلبه

برج السرطان

مهنياً: تجد ان المماطلة والتأخير والتضليل سيدا الموقف في كلّ ما تطلبه اكان ذلك في العمل او في المحيط الاجتماعي. حتى الطلبات الصغيرة تجد انها لا تنفذ ومن دون عذر مقبول احيانًا.وذلك بسبب اربعة كواكب معاكسة الشمس الزهرة زحل وببلوتون بالاضافة الى الحدث الابرز انتقال المشتري الى مواجهة برجك الذي يبدا المقاييس والظروف ويجعلك تنظر الى الامور من وجهة مختلفة او تضطر الى تسوية المشاكل القديمة  لن تسير المشاريع والمخطّطات كما هو منتظر هذا الشهر. تأخيرات متنوّعة تطال كل فرد حسب اختصاصه ومجال عمله واوضاعه الاجتماعية. التأخير هو العنوان العريض لهذا الشهر وتندرج تحت هذا المسمّى عناوين اخرى. قد يعدك بعضهم بالتلبية السريعة وبوجه بشوش، لكن ذلك لن يكون الا على سبيل التضليل. اذًا لا تنتظر سرعة في تحقيق المشاريع، فالطاقة التي يمنحك اياها الفلك شحيحة ولا تساعد في انجاز الكثير. لذلك عليك تحديد الأولويات وعدم اضاعة الطاقة الشحيحة اصلاً في اعمال هامشية. خصّص طاقتك الثمينة لإنهاء المتوجب عليك من مسؤوليات او ارتباطات، واترك الباقي لوقت آخر. ادعوك الى ضرورة الاهتمام بوضعك الصحي الشخصي والعائلي. من المستحسن دراسة اي قرار او خطوة قبل القيام بها. إسعَ الى المصالحة وابحث في المواضيع الشائكة والعالقة. تلمس مماطلة من قبل الآخرين تجاهك، الأمر الذي يثير انفعالك وتخشى على كرامتك، فتتسرّع بتحرك تندم عليه لاحقًا. يحمل هذا الشهر التباسًا حول ادائك، وقد تتأزّم الامور. احذر الجفاء مع المسؤولين والزملاء، وحتى مع الغرباء. لا تتذمّر على مسمع من احد، ولا تتوقّع الكثير من الحظ والفرص.

عاطفياً: لا يناسبك وجود الزهرة الى برج الجدي بحيث تكثر المشاحنات وتظهر الخلافات والاختلافات في الآراء قد لا تسلم العلاقة الجديدة من التوترات وربما تسود الهواجس والتشنجات لتسبب النفور والجفاء. أما العلاقة المتينة فقد تعيش بعض اللحظات الصعبة لكنها لن تتأثر ومن الضروري معالجة الأمر بواقعية وحكمة. فيما العلاقة المتأرجحة مهددة بالتراجع أو القطيعة. عليك الى تفادي المواجهات وعدم اللجوء الى توجيه الانتقادات او الملاحظات السلبيّة. إسعَ الى تعزيز الروابط والى تقريب المسافة بين الطرفين. لا تجازف باستقرار علاقتك. أمّا إذا أردت التطرّق الى موضوع مهمّ،عليك الانتظار حتى تاريخ 20 مع انتقال الزهرة الى الدلو الصديق فيخف الضغط وقد تتصالح مع الحبيب  كما تبتسم لك الحياة الاجتماعية وتوفر لك فرصا للقاءات عديدة قد تعوض عن التشنج الذي تعيشه.

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المماطلة والتأخير والتضليل سيد الموقف في كلّ ما تطلبه المماطلة والتأخير والتضليل سيد الموقف في كلّ ما تطلبه



بلقيس فتحي تتألق بإطلالة عصرية وأنيقة

القاهرة - العرب اليوم
 العرب اليوم - ملابس خارجة عن المألوف ارتدتها الملكة إليزابيث

GMT 09:00 2022 الأربعاء ,25 أيار / مايو

أفضل ثلاث أماكن جذابة عند السياحة في باريس
 العرب اليوم - أفضل ثلاث أماكن جذابة عند السياحة في باريس

GMT 15:35 2022 الثلاثاء ,24 أيار / مايو

ديكورات الإضاءة في حفلات الزفاف الخارجية
 العرب اليوم - ديكورات الإضاءة في حفلات الزفاف الخارجية

GMT 10:29 2022 الإثنين ,23 أيار / مايو

الإطلالات المناسبة لحفلات الزفاف الصيفية
 العرب اليوم - الإطلالات المناسبة لحفلات الزفاف الصيفية

GMT 10:58 2022 الإثنين ,23 أيار / مايو

أفضل خمس مدن سياحية في ألمانيا لمحبي الطعام
 العرب اليوم - أفضل خمس مدن سياحية في ألمانيا لمحبي الطعام

GMT 14:01 2013 الأربعاء ,06 شباط / فبراير

النمور الذهبية المخططة مهددة بالانقراض

GMT 11:39 2018 الأربعاء ,21 آذار/ مارس

أحدث ديكورات غرف سفرة باللون الأبيض

GMT 02:57 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

نساء ينتقمن من الرجال بقطع أعضائهم التناسلية

GMT 18:43 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

ردود أفعال كوميدية على صور صلاح في مجلة "جي كيو"

GMT 14:29 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

مقتل 20 ألف سوري من بينهم 1437 طفلاً في 2018

GMT 18:51 2018 الإثنين ,17 كانون الأول / ديسمبر

استمتعي برحلة استثنائية مليئة بالمغامرات في صحراء المغرب

GMT 01:00 2018 الأربعاء ,11 تموز / يوليو

ياسمين فؤاد تؤكّد انتشار السياحة التسويقية

GMT 01:54 2018 الأحد ,10 حزيران / يونيو

أميركا تكشف النقاب عن أسرع حاسوب في العالم
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab