تأثيرات سيّئة يخلّفها الهَوس بمُغريات التكنولوجيا الحديثة
آخر تحديث GMT17:25:58
 العرب اليوم -

تأثيرات سيّئة يخلّفها الهَوس بمُغريات التكنولوجيا الحديثة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - تأثيرات سيّئة يخلّفها الهَوس بمُغريات التكنولوجيا الحديثة

استخدام التكنولوجيا له تأثيرات إيجابية وسلبية
واشنطن - العرب اليوم

استخدام التكنولوجيا له تأثيرات إيجابية وسلبية، على المجتمع بكافة أفراده وفئاته، ويرجع أثرُها إلى كيفية استخدامها، حيث أظهرت الدراسات التأثيرات السيّئة التي يمكن أن يخلّفها الهوس بالتكنولوجيا على الصحّة والسعادة والقدرة الإنتاجية.

وأكّدت دراسات عديدة، أنّ النظر إلى شاشات الأجهزة الإلكترونية يؤدّي إلى مشكلات صحّية عديدة أبرزها إجهاد العينين وآلام الرقبة والرأس. في السياق نفسه، بيّنت العديد من الأبحاث أنّ شيوع ثقافة التراسل الإلكتروني بين الأشخاص طوال ساعات الليل والنهار وعلى مدار أيام الأسبوع، يجعلهم يشعرون بالاكتئاب والتوتر.

تجاربٌ متخصّصة

وأجرى باحثون أميركيون، تجربة حول مسألة التراسل بالبريد الإلكتروني، الذي ينظر إليه بإعتباره أكثر وسيلة تقنية تشتّت الإنتباه في مكان العمل خلال القرن الحادي والعشرين. ووضع العلماء أجهزة لمراقبة نبضات القلب لدى العاملين في بعض الأماكن، ووجدوا أنه تمّ رصد زيادة في ضربات القلب وإرتفاعاً لمعدّلات التوتر لدى من يتصفّحون رسائل البريد الإلكتروني في مكان العمل، ويتنقّلون بين تطبيقات ومواقع مختلفة على الإنترنت في الوقت ذاته.

وبطبيعة الحال، وبما أنه لا توجد وسيلة بديلة تكفل الإنفصال بشكل كامل عن الأجهزة والوسائط الإلكترونية، يمكن أقلّه إدارة هذا الوقت بشكل صحيح لتجنّب المشكلات الناتجة عنه. فقد أشار الباحثون إلى أنه إذا ما تحدّثنا عن يوم العمل على وجه التحديد، فسنجد أنّ جانباً كبيراً منه يمكن أن يُستهلك في أشياء مثل رسائل البريد الإلكتروني وتصفّح الإنترنت.

وهذا التصرّف يمكن أن يجعلنا أقلّ إنتاجية وليس العكس. وهنا يمكن أن يفيد المستخدم بما يعرف بعمليات التخلّص من السموم التكنولوجية خلال وجوده في مكان العمل، حتى ولو لمدة ساعة واحدة يومياً موزّعة على طول فترة الدوام.

تقنيات مساعدة

يكرّس كثير من المستخدمين فترات طويلة من الوقت في استخدام أجهزتهم الإلكترونية مثل كومبيوتراتهم أو هواتفهم الذكية، سواء في المنزل أو في العمل. لكن اللافت أنه غالباً لا يدرك المستخدمون أنهم قضوا كل هذا الوقت وهم يستخدمون تلك الأجهزة. ولمساعدة المستخدمين، استحدثت العديد من الشركات المصنّعة للأجهزة الذكية خاصية جديدة تسمح للمستخدمين بالإطلاع على تقارير دقيقة بشأن الوقت الذي قضوه في استخدام أجهزتهم الإلكترونية، بغضّ النظر عن الجهاز وما إذا كان هاتفاً شخصياً أو غير ذلك.

لذلك، يجب الإستفادة من هذه الخاصية، والحدّ من الوقت الذي نمضيه بإستخدام أجهزتنا الذكية، وإستثمار هذا الوقت للقيام بنشاطات رياضية وتكريس وقت للعائلة والأصدقاء، بهدف التخلّص من السموم الالكترونية التي أصبحت جزءًا لا يتجزّأ من حياة كلّ واحد منّا. 

قد يهمك أيضاً :

جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا ضمن أفضل 200 مؤسسة أكاديمية

2018 عام أسود على عمالقة التكنولوجيا

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تأثيرات سيّئة يخلّفها الهَوس بمُغريات التكنولوجيا الحديثة تأثيرات سيّئة يخلّفها الهَوس بمُغريات التكنولوجيا الحديثة



GMT 00:09 2016 الإثنين ,20 حزيران / يونيو

فوائد عشبة القلب

GMT 15:59 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

تواجهك عراقيل لكن الحظ حليفك وتتخطاها بالصبر

GMT 18:01 2016 الأحد ,02 تشرين الأول / أكتوبر

قناة شنبو تعرض مسلسل "الأسطورة" كفيلم سينمائي حصريًا

GMT 02:43 2018 الأحد ,11 شباط / فبراير

سعر الريال القطري مقابل ريال سعودي الأحد

GMT 05:21 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

أفضل 5 فنادق فاخرة ومميَّزة في سنغافورة لعام 2019

GMT 12:17 2019 الأحد ,27 كانون الثاني / يناير

سعر الريال السعودي مقابل الريال القطري الاحد

GMT 13:04 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

وكالة "ناسا" تعثر على كوكب جديد يشبه الكرة الأرضية

GMT 01:23 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

المفتي تؤكد أن ردود الأفعال عن "كأنة أمبارح" فاجأتها

GMT 16:37 2018 السبت ,06 تشرين الأول / أكتوبر

رد غير مباشر من"هنا شيحة" على خبر زواجها

GMT 00:28 2018 الجمعة ,12 كانون الثاني / يناير

حسن راضي يؤكد تسليح إيران لعناصرها سبب الانتفاضة

GMT 18:37 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

فنانون يتبارزون لإبراز مشاعر الحب تجاه الفنانة شادية

GMT 07:59 2013 الأحد ,06 كانون الثاني / يناير

النساء أكثر عصبية من الرجال بسبب الضغوط اليومية

GMT 08:53 2016 السبت ,02 تموز / يوليو

إصابة حسام عاشور ومسعد عوض في مران الأهلي
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab