تطوير كبسولة تسهّل عمليات القتل الرحيم باستعمال النيتروجين في أمستردام
آخر تحديث GMT03:31:15
 العرب اليوم -

يتم وضع الشخص بداخلها وغلقها بإحكام ثم ملؤها بالغاز حتى ينام

تطوير كبسولة تسهّل عمليات القتل الرحيم باستعمال النيتروجين في أمستردام

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - تطوير كبسولة تسهّل عمليات القتل الرحيم باستعمال النيتروجين في أمستردام

تطوير كبسولة تسهّل عمليات القتل الرحيم
أمستردام - العرب اليوم

القتل الرحيم هو مصطلح يُستخدم لحالات الموت الطوعي أو في حالات الانتحار. وقد تم استخدام هذا المصطلح للمرة الأولى من قبل الفيلسوف فرنسيس بيكون في القرن السادس عشر، حيث يكون الشخص غير قادر على تحمل المعاناة أو مصاب بمرض مزمن وعلى أثرها يتم إعطاؤه حقنة يموت بعدها.

وفي ألمانيا النازية، حصل القتل الرحيم على معنى مختلف. استند هذا المصطلح إلى القول بأن الأمة قد تم تطهيرها من أشخاص "معيبين"، بما في ذلك الغجر واليهود والأشخاص المجانين والأشخاص ذوي الإعاقات وحتى الجنود المعاقين.

ويُنظر إلى القتل الرحيم الحديث على أنه موت خفيف لشخص مصاب بمرض عضال. ومع ذلك، في معظم بلدان العالم، بما في ذلك لأسباب دينية، يحظر القتل الرحيم، لكن ليس في كل مكان. على سبيل المثال، في سويسرا، يُسمح بالقتل الرحيم للأشخاص المصابين بأمراض عقلية. كما تم تقنينه في بعض ولايات الولايات المتحدة الأميركية وفي كندا.

 ويشار إلى أن الموت الرحيم كان مسموح به في هولندا وفي بلجيكا في عام 2002، وبناء على ذلك، تم تقديم اختراع غير عادي، في أحد المعارض المخصصة للجنازة  في أمستردام، وهو عبارة عن كبسولة للقتل الرحيم، يتم وضع الشخص بداخلها وهو بوضعية الاستلقاء ويتم غلقها بإحكام، ومن ثم يتم ملؤها بغاز النيتروجين مما يؤدي إلى نوم الشخص ومن ثم وفاته.

ويأمل مطور الكبسولة أن يكون هناك طلب كبير عليها في السوق.

قد يهمك أيضًا

طالب فتوى القتل الرحيم لطفل سوداني "محتال"

إنهاء حياة أكبر"باندا" معمرة في العالم بالقتل الرحيم

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تطوير كبسولة تسهّل عمليات القتل الرحيم باستعمال النيتروجين في أمستردام تطوير كبسولة تسهّل عمليات القتل الرحيم باستعمال النيتروجين في أمستردام



إليانا ميجليو اختارت فستانًا طويلًا بحمالتين منسدلتين على كتفيها

إطلالات استوائية لنجمات العالم على السجادة الحمراء في مهرجان روما

روما ـ ريتا مهنا

GMT 04:23 2019 الإثنين ,21 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار أزياء خريفية عصرية من نجمات هوليوود
 العرب اليوم - أفكار أزياء خريفية عصرية من نجمات هوليوود

GMT 02:03 2019 الإثنين ,21 تشرين الأول / أكتوبر

أبوظبي أفضل وجهة سياحية في الشرق الأوسط للمرة الثانية
 العرب اليوم - أبوظبي أفضل وجهة سياحية في الشرق الأوسط للمرة الثانية

GMT 04:32 2019 الإثنين ,21 تشرين الأول / أكتوبر

تشكيلة جاشنمال الخريفية ترسم لمسات دافئة على ديكورات منزلك
 العرب اليوم - تشكيلة جاشنمال الخريفية ترسم لمسات دافئة على ديكورات منزلك

GMT 16:09 2019 الإثنين ,21 تشرين الأول / أكتوبر

نقيب محرري الصحافة يدعو لتسهيل مرور الصحافيين على الحواجز
 العرب اليوم - نقيب محرري الصحافة يدعو لتسهيل مرور الصحافيين على الحواجز

GMT 04:12 2019 الأحد ,20 تشرين الأول / أكتوبر

10 أسباب تضع مانشستر على لائحة وجهاتكم المفضلة
 العرب اليوم - 10 أسباب تضع مانشستر على لائحة وجهاتكم المفضلة

GMT 01:17 2019 السبت ,19 تشرين الأول / أكتوبر

تعرفي على روعة "الجبس المغربي" وامنحي منزلك نكهة عربية
 العرب اليوم - تعرفي على روعة "الجبس المغربي" وامنحي منزلك نكهة عربية

GMT 18:02 2019 الجمعة ,04 تشرين الأول / أكتوبر

حقائق تجهلونها عن معقم الأيدي قنبلة موقوتة تهدد صحتكم!

GMT 17:55 2019 الجمعة ,04 تشرين الأول / أكتوبر

هذا ما سيحدث إذا أضفتم برش قشر الليمون إلى أطباقكم

GMT 01:21 2014 الإثنين ,11 آب / أغسطس

لست ابنة منى عبد الغني لكنها زوجة والدي

GMT 15:19 2016 الخميس ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

برج الأرنب..عاطفي وسطحي ويجيد التعامل مع الناس

GMT 04:43 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

لمى كتكت تبدأ في تصوير مسلسل "عائلة الحاج نعمان"

GMT 05:00 2017 الأحد ,01 تشرين الأول / أكتوبر

دونالد ترامب ينتقد أداء عمدة سان خوان على موقع "تويتر"

GMT 02:58 2018 الأحد ,17 حزيران / يونيو

باحثون يكتشفون لغز كيف يمكن أن تطير العناكب

GMT 02:34 2015 الإثنين ,29 حزيران / يونيو

تنظيم توزيع ماء زمزم في المدينة المنورة
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab