محاولة إكتشاف المستقبل والتعرف على ملامحه
آخر تحديث GMT01:08:58
 العرب اليوم -

محاولة إكتشاف المستقبل والتعرف على ملامحه

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - محاولة إكتشاف المستقبل والتعرف على ملامحه

أفكار خاطئة عن جلسات تنظيف البشرة
القاهرة ـ العرب اليوم

انتشرت العديد من المراكز التجميليَّة التي تهتم بجلسات تنظيف البشرة وتدليلها والاهتمام بها، وعلى الرُّغم من إيجابيَّة هذا الأمر، إلا أنَّه انتشرت بعض الأفكار الخاطئة التي جعلت الكثير من السيِّدات يحجمن عن القيام بجلسات تنظيف لبشرتهنَّ... فما هي هذه الأفكار الخاطئة؟ وكيف يرد المتخصصون عليها؟

1: جلسات تنظيف البشرة ما هي إلا تخريب وكشط للبشرة.

رد الخبراء: هناك بعض السيِّدات اللاتي يخفن من جلسات تنظيف البشرة؛ ظنًا منهنَّ بأنَّ هذا الأمر يخرِّب البشرة ويجعلها متهيِّجة ومليئة بالحبوب، وقد يكون الأمر صحيحاً إذا تم تنظيف البشرة بأيدي غير خبيرة، لذلك فإنَّ خبراء العناية بالبشرة يؤكِّدون على ضرورة تنظيف البشرة على يد متخصص مرَّة كل شهر أو كل ثلاثة أشهر كحدٍّ أقصى.

2 : جلسات تنظيف البشرة للسيِّدات فقط.

رد الخبراء: من المتعارف عليه أنَّ جلسات تنظيف البشرة يجب أن تقتصر على السيِّدات فقط، ما يؤدِّي إلى منع الكثير من الفتيات من القيام بهذا الأمر، ولكن من النَّاحية العلميَّة يجب أن يتم إجراء جلسات تنظيف البشرة للفتيات خصوصاً في سن المراهقة والبلوغ، حيث تزداد الهرمونات في هذا السِّن، ما يتوجَّب عليهنَّ تنظيف بشرتهنَّ؛ حتَّى لا يتعرَّضن إلى مشكلة حب الشَّباب.

3 : جلسات تنظيف البشرة ما هي إلا إزالة للرؤوس البيضاء والسَّوداء.

رد الخبراء: هذه المقولة غير صحيحة على الإطلاق؛ لأنَّ إزالة الرؤوس البيضاء والسَّوداء ما هي إلا جزء بسيط من عمليَّة تنظيف البشرة، والتي يرافقها العديد من الفوائد الأخرى، منها:
1. التخفيف من توتُّر البشرة وإراحتها في مرحلة التدليك.

2. تنشيط الدورة الدمويَّة في مرحلة تقشير البشرة.

بالتَّالي فإنَّ تنظيف البشرة يعمل على تحسين لونها وجعلها ناعمة الملمس، إضافةً إلى وقايتها من الشيخوخة المبكِّرة، وتأخير ظهور التَّجاعيد فيها.

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محاولة إكتشاف المستقبل والتعرف على ملامحه محاولة إكتشاف المستقبل والتعرف على ملامحه



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محاولة إكتشاف المستقبل والتعرف على ملامحه محاولة إكتشاف المستقبل والتعرف على ملامحه



ارتدت فستانًا أحمرَ لامعًا واعتمدت مكياجًا بسيطًا

كيت هدسون أنيقة خلال حفلة توزيع جوائز "دايلي فرونت رو"

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى

GMT 12:42 2019 الثلاثاء ,19 آذار/ مارس

اكتشفي أساسيات شراء سجادة جديدة والحفاظ عليها
 العرب اليوم - اكتشفي أساسيات شراء سجادة جديدة والحفاظ عليها

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 19:44 2013 الخميس ,02 أيار / مايو

آنجلينا جولي وهي في السادسة عشر من عمرها

GMT 08:52 2019 الجمعة ,08 آذار/ مارس

تعرف على طنين الأذن وأسبابه وطرق علاجه

GMT 05:07 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

سعد لمجرد يرفض الرد على فيديو الفرنسية لورا بريول

GMT 10:16 2014 الخميس ,30 كانون الثاني / يناير

"تويوتا" تطرح سيارة "ميني فان" عائلية للسوق اليابانية

GMT 04:49 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

أمينة خان أول محجبة تشارك في إعلان مستحضرات "لوريال" للشعر

GMT 15:35 2017 الإثنين ,10 إبريل / نيسان

الإصابة تنهي موسم لاعب الشباب عبد الوهاب جعفر

GMT 10:00 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

ارتفاع كبير في أعداد الأرانب أثناء نزول الأمطار

GMT 03:08 2015 الإثنين ,21 كانون الأول / ديسمبر

"جيب رانجلر" أسطورة القوة ومثالي للرحلات والتضاريس الصعبة
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab