عوامل تبعث على الطمأنينة والسعادة أثناء تحضيرات حفل الزفاف
آخر تحديث GMT05:36:17
 العرب اليوم -

عوامل تبعث على الطمأنينة والسعادة أثناء تحضيرات حفل الزفاف

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - عوامل تبعث على الطمأنينة والسعادة أثناء تحضيرات حفل الزفاف

مرحلة تحضيرات الزفاف
القاهرة ـ العرب اليوم

تتخلل مرحلة ما قبل الزفاف وأثناء التحضيرات له ضغوطات بسيطة، ولكن مهما بلغت صعوبات تلك المرحلة، ومهما واجهت ضغوطات خلال تحضيرات الزفاف، تأكدي تماما أنّها مرحلة لا تتكرر، وأنّها ستبقى في ذاكرتك مدى العمر، نظرا لما فيها من عوامل إيجابيّة تؤدي دورًا رائدًا في تعزيز سعادتك وزيادتها.

تتلقين الكثير من الدعم من المقربين، أي الأهل، الأصدقاء، الأقارب، ومن أشخاص لا تتوقعين الحصول على هذه المساعدة من قبلهم، فتلمسين اهتمامًا يمكن أن يكون غير متوقعًا، وتشعرين أنّ الجميع على استعداد ليكونوا بجانبك، وأنّك الملكة التي تستحق كل هذه الرعاية المفرطة، فالإحساس بالأهميّة وبالأضواء المسلّطة عليك هو وحده كفيل في جعلك تشعرين بسعادة ما تمرين به.

وتعتبر العلاقة التي ربطتك بشريكك والتي أدت بكما إلى قرار الزواج هي حتما قويّة للغاية، ويكتنفها الحب الكبير، ولكن خلال تلك المرحلة تشعرين أكثر بهذا الحب، خصوصا إذا لاحظته جليا في عيني حبيبك، حتّى أنّ حماسته للزواج وسعادته خلال التحضيرات تنعكس إيجابا عليك، لأنّه بطبيعته سيظهر لك فرحه بما ستقدمان عليه.

ويغلب تلقيك الكثير من الهدايا، بأشكالها المختلفة، سواء كانت موجهّة لك شخصيا، أو لمنزلك الذي تحضرين له وتعملين على تأثيثه، وفي الحالين للهديّة دوما تأثيرها الساحر على كل من يتلقاها، والتي توفّر أمامك فرصة الحصول على أشياء تتمنينها وتحبين الحصول عليها واقتناءها.   

ولمجرّد أن تعرب إحدى صديقاتك بسعادتها في حياتها الزوجيّة، تشعرين على الفور بالراحة، لأنّ هذه الفرحة تنتظرك، ولأنّك تسيرين نحوها، ولأنّه ليس هناك أي خوف من أنّ تكون حياتك الزوجيّة سيّئة بل على العكس.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عوامل تبعث على الطمأنينة والسعادة أثناء تحضيرات حفل الزفاف عوامل تبعث على الطمأنينة والسعادة أثناء تحضيرات حفل الزفاف



سحرت قلب أمير موناكو الذي تزوجها وأعطاها لقب أميرة

تعرفي على إطلالات غريس كيلي التي جعلتها أبرز أيقونات الموضة

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 16:00 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

كيفية تعامل الزوجة مع الزوج الخاين الكذاب المخادع

GMT 01:50 2015 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

زينب مهدي توضح مخاطر عدم إشباع الزوج لرغبات زوجته الجنسية

GMT 07:33 2016 الأربعاء ,30 آذار/ مارس

طرق علاج تأخر الكلام عند الأطفال بالأعشاب

GMT 03:09 2016 الجمعة ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

"خفقان القلب" أبرز علامات ارتفاع مستويات التوتر

GMT 08:08 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

خبراء يكشفون عن الفرق بين مشاعر الحب والشهوة

GMT 21:31 2019 الأربعاء ,26 حزيران / يونيو

المرأة القصيرة هي الأفضل في العلاقة الزوجية

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab