انتحار ممرضة بعد هجوم مانشيستر آرينا المتطرف في لندن لـأسباب غامضة
آخر تحديث GMT15:05:28
 العرب اليوم -

انتحار ممرضة بعد هجوم "مانشيستر آرينا" المتطرف في لندن لـ"أسباب غامضة"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - انتحار ممرضة بعد هجوم "مانشيستر آرينا" المتطرف في لندن لـ"أسباب غامضة"

كلارا مالجون
لندن _ العرب اليوم

أقدمت ممرضة شابة على الانتحار، تدعى كلارا مالجون، صاحبة الـ22 عاما، وتقطن بتويكنهام، جنوب غرب لندن، وأكملت شهادة التمريض في جامعة "مانشستر"، وأصبحت ممرضة في مستشفى "مانشستر" الملكي، في عام 2016.

لتكرس حياتها لإنقاذ أرواح الأطفال المصابين بهجوم مانشيسترآرينا الإرهابي بالعاصمة البريطانية لندن، بحسب ماذكرته صحيفة "ميرور" البريطانية.

وكانت مالغون تعاني من الشك الذاتي ونوبات الاكتئاب لبعض الوقت، وكانت في الخدمة في الليلة المرعبة التي أودت بحياة 22 شخصا، حيث شاهدت الإصابات المروعة التي تعرض لها الضحايا الصغار في التفجير.

وبعد سبعة أسابيع فقط من وقوع التفجير جرى العثور على مالجون معلقة في شقتها في وسط مدينة مانشستر، في ظروف غامضة وتساؤل مستمر عن سبب قتلها لنفسها. 

وبكى والدها الدكتور إغناسيو مالغون، الخبير الاستشاري في مستشفى "ويثنشاوي"عندما قال أمام جلسة الاستماع في مانشستر: "كانت قاسية نوعًا ما ولكنها كانت تشاهد طبيبها العام في قضايا الصحة العقلية، لقد تحدثنا عنها بانتظام. 

وأضاف خلال التحقيق: "لقد أجرينا محادثة طويلة، وقلت لها إنني أدرك أن هذا الأمر مؤلم للغاية بالنسبة لها، وإذا كانت غاضبة أو حزينة فيجب أن تخبر الأطباء الأكبر منها، أو إذا شعرت أنها ليست على ما يرام يجب أن تخبر مديريها، وقالت لي فقط لا داعي للقلق، وأنها ستكون على ما يرام، وبعد أن ذهبت إلى الممارس العام، قيل لها إنها ستكون هناك ثلاثة أشهر قبل أن تحصل على أي مشورة، وقالت إنها لا تستطيع الانتظار لمدة ثلاثة أشهر، وقالت إنها تريد أن تذهب إلى القطاع الخاص".

وأضاف: "كانت كلارا ممرضة، لكنها كانت قد قامت بدورة تدريبية في العناية المركزة، وكانت تعمل في مايو من العام الماضي أثناء هجوم أرينا".

وتابع: "كان الأمر مؤلمًا لها، وكنت في المستشفى أيضًا، وقلت لها:" هل أنت بخير؟ " وقالت: "نعم يا أبي، إنه أمر صعب حقا، لقد رأيت بعض الأطفال لم يفعلوا ذلك."

وأشار إلى أنها: "كانت تخبرني عن المرضى الذين ساعدتهم، لم تقل أبدا أنها كانت تعاني من نقص في الموظفين أو العمل، وأضاف الوالد: "لقد شاركت كل شيء معي، وكانت علاقتي جيدة جدا مع ابنتي".

وقالت جريس كالاهان زوجة زميلها في مالاجون التي وجدت صديقتها لدى عودتها إلى المنزل من العمل: "لقد قالت لي إنها تشعر بالارتياح وقد حددت موعدًا مع طبيبها لوصف المزيد من مضادات الاكتئاب".

وفحصت الشرطة "آي باد" و"لاب توب" مالجون، لكنها لم تعثر على أي دليل على أنها ستأخذ حياتها الخاصة، مع رسالة واحدة إلى أحد الأصدقاء في محادثة عبر وسائل التواصل الاجتماعي تقول فيها إنها كانت جلسة استشارات ناجحة.

وفي تسجيلها للنتيجة الانتحارية، قالت المحامية أندرو بريدجمان: "كانت كلارا تعيش حياتها المهنية الكاملة أمامها، لقد أخبرني والدها أنها كانت شابة نشيطة ونشطة ولديها الكثير من الهوايات، لكن من الواضح من الأدلة أن لديها قضايا الصحة العقلية من حوالي عام 2016، التي تتوافق مع السنة الأخيرة من شهادتها".

ويذكر أن الانفجار وقع في "مانشستر" أثناء حفل غنائي لمغنية الـ"بوب" الشهيرة أريانا غراندي، وبحسب بيان الشرطة البريطانية، فقد سقط خلال هذا الهجوم أو الانفجار 22 قتيلًا، وحوالي 119 جريحا.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

انتحار ممرضة بعد هجوم مانشيستر آرينا المتطرف في لندن لـأسباب غامضة انتحار ممرضة بعد هجوم مانشيستر آرينا المتطرف في لندن لـأسباب غامضة



نيكول كيدمان ومارغو روبي بالبدلة البيضاء

ثلاث نجمات تتألقن على السجادة الحمراء وتتنافسن بأناقة

واشنطن - رولا عبسى

GMT 02:38 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

أفكاء أزياء عصرية للبنات من ماريتا الحلاني
 العرب اليوم - أفكاء أزياء عصرية للبنات من ماريتا الحلاني

GMT 02:57 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

وجهات سياحية دافئة في كانون الأول 2019
 العرب اليوم - وجهات سياحية دافئة في كانون الأول 2019

GMT 00:58 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

ريهام سعيد تكشف نتيجة محاكمتها بتهمة الإساءة إلى مرضى السمنة
 العرب اليوم - ريهام سعيد تكشف نتيجة محاكمتها بتهمة الإساءة إلى مرضى السمنة

GMT 02:40 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

"الساحة الحمراء" قلب موسكو النابض بالجمال
 العرب اليوم - "الساحة الحمراء" قلب موسكو النابض بالجمال

GMT 05:22 2015 الخميس ,22 كانون الثاني / يناير

وفود مجلس التعاون تزور عدداً من معالم الرياض التاريخية

GMT 04:04 2018 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

السيفي يكشف انتقال زحل إلى برج الجدي وتأثيره عام 2018

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 12:02 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

مشادات كلامية بين لاعبي برشلونة تحت أنظار ميسي

GMT 11:18 2018 الخميس ,26 تموز / يوليو

ياباني يتغلب على دب شرس بلكمة على الأنف

GMT 12:30 2013 الخميس ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

التوب موديل هايدي كلوم حامل في طفلها الخامس

GMT 12:10 2017 الإثنين ,04 أيلول / سبتمبر

مدونة القلب

GMT 01:53 2019 الإثنين ,29 تموز / يوليو

10 وجهات سياحية للسفر في عيد الأضحى 2019
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab