غضب في مصر بسبب صورة جولدا مائير في أحد المتاحف
آخر تحديث GMT14:31:48
 العرب اليوم -

غضب في مصر بسبب صورة "جولدا مائير" في أحد المتاحف

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - غضب في مصر بسبب صورة "جولدا مائير" في أحد المتاحف

صورة جولدا مائير في أحد المتاحف المصرية
القاهرة ـ أ.ش.أ

افتتح في مصر مؤخرا متحفا، أقدم على وضع صورة لرئيس حكومة الاحتلال الراحلة "جولدا مائير"، الأمر الذي أثار استنكار وغضب المواطنين المصريين.

وقالت صحيفة "معاربف" العبرية على موقعها الإلكتروني اليوم الإثنين "إن العديد من المواطنين المصريين أعربوا عن استنكارهم واستهجانهم وغضبهم لظهور صورة رئيسة وزراء حكومة الاحتلال الراحلة جولدا مائير في متحف القرية الفرعونية في الجيزة بالقرب من القاهرة تم تخصيصه لأبرز النساء المؤثرات على المستوى العالمي.

وأشار الموقع إلى أن المتحف الجديد تم افتتاحه في نهاية الأسبوع، وتخصص بالحديث عن النساء اللواتي ساهمن في تغيير المجتمع الإنساني من خلال المهام والوظائف التي عملن بها.

وأضافت الصحيفة أن صورة "جولدا مائير" ظهرت إلى جانب صورة رئيسة وزراء بريطانيا السابقة مارجريت تاتشر وزوجتي الرؤساء المصريين السابقين جيهان السادات وسوزان مبارك.

وكان من بين المحتجين على وجود صورة "جولدا مائير" الكاتب المصري يوسف القعيد الذي طالب يوم أمس في مقابلة تلفزيونية نقابة المحامين القيام بخطوات قضائية ضد المسؤولين عن وجود صورة جولدا مائير والتي وصفها بأنها "المرأة الأخطر في تاريخ دولة الاحتلال بدون منازع، واصفا وجود صورتها بالجريمة ضد الوطن المصري".

و"جولدا مائير" هي رابع رئيس وزراء للحكومة الإسرائيلية بين 17 مارس 1969 حتى 1974م.

وُلدت جولدا مائير عام 1898 في مدينة كييف بأوكرانيا وهاجرت مع عائلتها إلى مدينة ميلواكي في ولاية ويسكونسن الأمريكية عام 1906م، ومن ثم إلى الأراضي الفلسطينية المحتلة وتوفيت عام 1978م.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

غضب في مصر بسبب صورة جولدا مائير في أحد المتاحف غضب في مصر بسبب صورة جولدا مائير في أحد المتاحف



إطلالات مريحة للأميرة رجوة تناسب مراحل الحمل

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 02:26 2024 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

فوق سطحٍ من الصفيح الساخن
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab