مواطن يبيع زوجته لصديقه مقابل 70 جنيهًا في القاهرة
آخر تحديث GMT16:41:17
 العرب اليوم -

مواطن يبيع زوجته لصديقه مقابل 70 جنيهًا في القاهرة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مواطن يبيع زوجته لصديقه مقابل 70 جنيهًا في القاهرة

ممارسة الرذيلة
القاهرة - العرب اليوم

تخلى زوج عن رجولته وقرر تقدّيم زوجته لرجل آخر يمارس معها الرذيلة بشكل شبه دائم مقابل 70 جنيهًا يتقاضاها الزوج الديوث للمرة الواحدة، قبل أن يقرر الأخير سرقة "عشيق زوجته" وتسوء الأمور فيضطر إلى قتله بمعاونة الزوجة التي سهلّت له الأمر.

بدأت الواقعة عندما تلقت الأجهزة الأمنية في محافظة القاهرة بلاغًا بانبعاث رائحة كريهة تنبعث من إحدى الشقق داخل حي البساتين.

و جلس عادل. س, عامل، مع زوجته في إحدى الليالي يتحدثان عن الأزمة المالية التي يمران بها، حتى أشار عليها أن تمارس العلاقة الحميمة مع صديقه مقابل مبلغ مالي يدفعه لها كل مرة، وبالفعل بدأت العلاقة بينهما.

و أشارت الزوجة على زوجها بسرقة منزل عشيقها، الذي تذهب إليه بشكل دائم بمعرفة الزوج الذي يتقاضى 70 جنيًها للسماح لعامل الجراج بمشاركته فيها.

لم يتردد الزوج، وقرر النزول على رأي زوجته كريمة, واتفق معها على الموعد المحدد للتنفيذ.. ويوم الحادث أنهى سيد محمد، عامل الجراج ورديته المسائية، وسلم الجراج لزوجته لتكمل العمل بينما توجه لمنزله لقضاء "ليلة حمراء" مع العشيقة.

وصل شقته لاستقبال كريمة، من دون أن يدري أنه على موعد مع الموت، حيث فتح لها باب الشقة، وبعد مرور ساعة غافلت العشيقة الضحية وفتحت الباب لزوجها الذي بدأ في سرقة المسكن، إلا أن الضحية شعر به، فبدأ في الصياح، فما كان من الزوج إلا أن طعن العشيق بسكين حتى تأكد من وفاته ولاذ بالفرار واستولى على تليفزيون ومروحة.

حضرت زوجة المجني عليه إلى الشقة بعد انتهاء عملها وتأخر الزوج في استلام ورديته، لتجده ملقي على الأرض جثة هامدة.
توجهت على الفور إلى قسم شرطة البساتين، وحررت محضرًا بالواقعة، وشهد الجيران بقيام امرأة بالتردد بشكل شبه دائم على منزل القتيل في الوقت الذي تتغيب فيه الزوجة، ويوم الحادث أتت تلك المرأة اللغز ومعها شخص آخر واستقلا توك توك وبحوزتهما تلفاز ومروحة.

وتم التوصل إلى هوية سائق التوك توك الذي أرشد عن المكان الذي أوصل إليه المتهمة وزوجها، حيث تم توقيفهما، واعترفت المتهمة، بأنها كانت تمارس الرذيلة مع المتهم مقابل 70 جنيهًا، وأن زوجها على علم بذلك، وكان دائما ما يشتكي من ضعف المبلغ المالي، مما دفعهما إلى التفكير في سرقة المتهم.

و اعترف الزوج بارتكاب الواقعة بالاشتراك مع زوجته، مؤكدًا أن الدافع كان السرقة، ولم يقصد قتل المجني عليه لكنه استيقظ فجأة وهاجمهما، مما دفعه لطعنه

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مواطن يبيع زوجته لصديقه مقابل 70 جنيهًا في القاهرة مواطن يبيع زوجته لصديقه مقابل 70 جنيهًا في القاهرة



بحث الكثير من الأشخاص عن صورة إطلالتها في "غوغل"

لوبيز ساحرة بنسخة جديدة من فستان أثار ضجة قبل 20 عام

ميلان-العرب اليوم

GMT 01:02 2019 السبت ,21 أيلول / سبتمبر

بيل كلينتون يتجول في شوارع مراكش المغربية
 العرب اليوم - بيل كلينتون يتجول في شوارع مراكش المغربية

GMT 13:11 2019 السبت ,21 أيلول / سبتمبر

هنا الزاهد تطالب جمهورها بالدعاء لها

GMT 10:16 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

حاذر ارتكاب الأخطاء والوقوع ضحيّة بعض المغرضين

GMT 02:14 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

بقرة أسترالية ضخمة تقترب مِن طول لاعب السلة مايكل جوردن

GMT 19:06 2016 السبت ,16 كانون الثاني / يناير

منتزهات الخرج البرية تشهد إقبال كبيراً من المتنزهين

GMT 10:08 2014 الخميس ,23 كانون الثاني / يناير

أفضل أنواع الأرائك الخشبية والجلدية للمنزل الحديث

GMT 12:05 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

أليخاندرو غوميز يقترب من الانتقال إلى نادي الهلال السعودي

GMT 07:47 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

دقيقة واحدة!

GMT 17:37 2018 الإثنين ,17 كانون الأول / ديسمبر

"مكلارين"يستعين بمجهودات ألونسو ويعينه مستشارًا للفريق

GMT 23:35 2018 الخميس ,27 أيلول / سبتمبر

جامعة بغداد تدخل التصنيف العالمي للمرة الأولى

GMT 17:19 2018 الأربعاء ,24 كانون الثاني / يناير

حقيقة خلاف هنا الزاهد مع نجلة طلعت زكريا

GMT 18:54 2017 الإثنين ,04 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على كيفية تتصفح "قصص" انستجرام بشكل خفى

GMT 09:05 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

ربطة الشعر كلمة السر في أناقة ملابس النساء خلال سنوات

GMT 04:59 2014 الإثنين ,19 أيار / مايو

مطعم "دار موحا" في مراكش يفتح أبوابه من جديد

GMT 06:18 2017 الأربعاء ,05 إبريل / نيسان

الأمير محمد بن نايف يستقبل رئيسة وزراء بريطانيا

GMT 08:24 2017 الثلاثاء ,12 أيلول / سبتمبر

أسرة بليغ حمدي تحيي ذكرى رحيله مع لميس الحديدي
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab